تواجد «التعاون الإسلامي» في مجمع دبي للاستثمار يعزز عملياتها بأسواق المنطقة ويدعم توسعها

الثلاثاء 29 محرم 1424 هـ الموافق 1 ابريل 2003 شاركت «التعاون الإسلامي» لإنتاج الأغذية الحلال في المنطقة في المعرض الذي أقيم على هامش افتتاح سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة، لمجمع دبي للاستثمار الذي يعد من المشاريع الحيوية الكبرى الشاملة التي أطلقتها إمارة دبي في عام 1999 بهدف تشجيع مختلف فعاليات القطاع الخاص. وأشار صالح سعيد لوتاه المدير الإداري للتعاون الإسلامي إلى أن الشركة حرصت على التواجد وبقوة في هذا المشروع الاستثماري الضخم الذي من شأنه نقل الاستثمار وتحديداً في المجال الصناعي في الإمارة إلى آفاق جديدة تتلاءم مع الرؤية الطموحة للقائمين على اقتصادات الإمارة التي باتت تشكل مركزاً تجارياً وصناعياً على المستويين الإقليمي والعالمية. وأبدى لوتاه ارتياحه لتواجد «التعاون الإسلامي» ضمن نخبة من الشركات العالمية الكبرى والشركات الوطنية الرائدة، مما يعزز من عمليات ومكانة الشركة التي باشرت عملياتها منذ أكثر من عشرين عاماً بالاستناد على مفهوم إنتاجي وتسويقي وتفرد ينطلق من التمسك بمعايير جودة عالية وتقديم المنتج الحلال الحقيقي في المنطقة والمجتمعات الإسلامية في مختلف أنحاء العالم. وأفاد لوتاه أن «التعاون الإسلامي» بصدد تطوير مكاتبها الإدارية الرئيسية في مجمع دبي للاستثمار، مشدداً أن تواجدها في هذا المركز التجاري والصناعي الواعد من شأنه تعزيز مستوى عملياتها وتوسيع رقعة نشاطاتها التسويقية في الأسواق المجاورة والعالمية انسجاما مع الخطة الاستراتيجية طويلة الأجل التي باشرت تنفيذها الشركة مطلع العام الجاري والتي تضمنت إطلاق منتجات جديدة مختلفة من ضمنها تشكيلة منتجات علاء الدين الموجهة للأطفال والأولى من نوعها في أسواق المنطقة، إضافة إلى طرح منتجات جديدة من الأجبان والأغذية البحرية مثل الروبيان. كما أطلقت «التعاون الإسلامي» مؤخراً شركة إمداد المتخصصة في تقديم الخدمات التموينية المتكاملة لمحلات السوبر ماركت والمطاعم والفنادق الكبرى على مدار الساعة. وتأسست «التعاون الإسلامي» عام 1981 من قبل جمعية دبي التعاونية بهدف توفير الطعام الحلال الحقيقي للمستهلك عن طريق الرقابة الشرعية على إنتاج كل الذبائح التي تقوم الجمعية باستيرادها من الخارج، في حين يتم اختيار مكونات منتجات التعاون الإسلامي من غير الذبائح بعناية شديدة للتأكد من مطابقتها للشريعة الإسلامية

طباعة Email