ختام ناجح لـ «الخمسة الكبار» والدورة المقبلة تغطي ثماني قاعات للمرة الأولى في تاريخ المعرض

الاربعاء 24 شعبان 1423 هـ الموافق 30 أكتوبر 2002 اعلنت شركة دي ام جي ورلد ميديا المحدودة، المنظمة لمعرض «الخمسة الكبار» الرائد بقطاع الانشاءات والمقاولات، ان دورة المعرض المقبلة ستمتد، ولاول مرة في تاريخه، على المساحة الكاملة لثماني من قاعات مركز دبي الدولي للمعارض، بنسبة نمو تصل الى 15% مقارنة بدورته الحالية. واشار بيرنارد والش، المدير التنفيذي للشركة، الى ان قرار الشركة بتوسعة مساحات المعرض، والذي جاء قبل يوم واحد من اختتام دورة هذا العام، يأتي استجابة لتزايد طلبات المشاركة، قائلاً: على الرغم من ان دورة هذا العام لم تنته بعد، الا ان عددا كبيرا من الاجنحة الوطنية والشركات الخاصة، اكدت مشاركتها، وبمساحة اكبر للعرض، بالدورة المقبلة والتي ستنعقد في الفترة ما بين 29 نوفمبر ولغاية 3 ديسمبر 2003. وتعتبر دورة هذا العام لمعرض «الخمسة الكبار»، والتي تمتد على مساحات سبع قاعات بمعرض دبي الدولي للمعارض، من اكثر دورات المعرض نجاحا، بمشاركة 1048 عارض يمثلون 1.610 شركة من 22 دولة، فضلاً عن مشاركة 22 جناحاً وطنياً، بزيادة قدرها ثلاثة اجنحة مقارنة بدورة العام الماضي، من خلال مشاركة اجنحة وطنية من البرتغال وقبرص ومالطا للمرة الاولى، اضافة لشركات عارضة من اليابان ولاتفيا وبولندا واوكرانيا. واضاف والش: ارتفع حجم المشاركة بهذه الدورة بنسبة 16% مقارنة بالدورة الماضية، كما ارتفع عدد زوار المعرض الاجمالي بنسبة 10%، خاصة من الدول الاوروبية بمعدلات بلغت اكثر من الضعف، اما نسبة الزوار من الدول العربية خارج منطقة الخليج، فقد ارتفعت بنحو 60%. وسجل المعرض نسبة زيادة للزوار من منطقة الخليج ما بين 5-10%، بينما اظهرت اخر الاحصائيات ان نسبة الزوار من الهند وايران وصلت الى 98%.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات