نادر فرجاني لـ «البيان»: الأوضاع العربية لم تتغير كثيراً بعد صدور تقرير التنمية البشرية

الثلاثاء 23 شعبان 1423 هـ الموافق 29 أكتوبر 2002 أكد الدكتور نادر فرجاني المحرر الرئيسي لتقرير التنمية البشرية العربية الصادر عن منظمة الأمم المتحدة ان المناقشات التي تدور بشكل مستمر حول التقرير تؤكد انه سيؤتي ثماره. كما أكد في تصريحات خاصة لـ «البيان» على هامش منتدى دبي الاستراتيجي صباح أمس ان الاوضاع في العالم العربي لاتزال كما هي تقريباً بعد مرور فترة طويلة على صدور التقرير مشيراً الى ان التغيير في مسألة مثل التنمية الانسانية بطبيعتها تحتاج الى وقت طويل. قال فرجاني الذي كان متحدثاً امام الجلسة الأولى للمنتدى حول مواجهة تحديات التنمية في المنطقة ان الاختلاف حول التقرير قد يكون أكثر فائدة للعالم العربي من الاتفاق معه وانه ليس مطلوباً ان يتحول التقرير الى أداة تنفيذية. ورداً على سؤال حول رد فعل الحكومات العربية على التقرير ومدى استعدادها للتغيير، قال فرجاني: ان رد الفعل مازال حتى الان متحفظاً وهذا أمر لا يقلق لأن التقرير ذو طابع نقدي وكان متوقعاً ان يواجه بالتحفظ. وحول تأثير مثل هذه المناقشات على الحكومات قال ان المناقشات التي دارت وتدور حول التقرير ليست منقطعة الصلة عن الحكومات لأن الحكومات تشارك مشاركة فاعلة في هذه المناقشات. كما ان التقرير نوقش في اجتماع وزراء الخارجية العرب وستعقد الجامعة العربية اجتماعاً قريباً لمناقشته تفصيلياً. وهو ما يؤكد ان الحكومات العربية تتعامل مع الأمر بجدية، ولكن يجب ان ندرك ان حكوماتنا لا تقبل النقد بصدر رحب أو بسهولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات