الهلال الأحمر تطلق مشاريع جديدة مبتكرة لجمع التبرعات خلال شهر العطاء

الثلاثاء 23 شعبان 1423 هـ الموافق 29 أكتوبر 2002 صرح خليفة ناصر السويدي رئيس مجلس ادارة هيئة الهلال الأحمر أن الهيئة ستقوم باطلاق مشروع اكبر حصالة في العالم يوم الثاني من نوفمبر المقبل في أبوظبي ومن ثم التنقل بها من امارة الى اخرى لجمع التبرعات وصولا الى دبي في الثاني من ديسمبر المقبل، كما تطلق في مجال الترويج والتسويق مشروع شخصية «هليل» التي تعمل على تعزيز الجانب الانساني لدى الأطفال وتفعيل دورهم من اجل الوقوف بجانب اخوانهم الاطفال الذين يعانون قساوة الحياة وشظف العيش في عدد من الدول خاصة في فلسطين وافغانستان. وقال خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته الهيئة امس بفندق انتركونتيننتال، أبوظبي للاعلان عن أنشطة وبرامج الهلال الاحمر التي سيتم تنفيذها ضمن فعاليات شهر رمضان المبارك بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة دبي ومنظمة اليونيسيف خلال الفترة من 2 نوفمبر وحتى 12 ديسمبر المقبلين تحت شعار «وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا»، قال، ان الهلال الأحمر درجت على استقبال شهر رمضان المبارك في كل عام بمزيد من البذل والعطاء والبرامج والأفكار الطموحة التي ترتقي بالجهد الخيري المبذول لمصلحة الفئات الأشد ضعفا وتخفيف معاناتها وحشد التأييد للقضايا الانسانية المختلفة بهدف جمع التبرعات خلال شهر رمضان المبارك الذي تعزز خلاله قيم المشاركة والعطاء بين الناس، وانفاق تلك التبرعات في عدد من المشاريع الخيرية لصالح الاطفال والمحتاجين وتحقيق مستقبل افضل لهم وحمايتهم من مخاطر الجوع والمرض والجهل وتلبية احتياجاتهم الضرورية. ونوه السويدي الى أن الهلال الأحمر لن يدخر جهدا في سبيل تحقيق غايات شهر العطاء السامية، وقال اننا عمدنا الى تخطيط عدد من الأنشطة التي سيتم تنفيذها من اجل توسيع مظلة برامج كفالة الايتام التي ترعاها الهيئة وتوفير احتياجات مراكز ذوي الاحتياجات الخاصة لدعم برامجها في مجال رعاية وتأهيل المعاقين الى جانب تسويق بناء مركز للأمومة والطفولة في فلسطين حيث يقدم المركز الرعاية الطبية للأمهات والأطفال في مخيم النصيرات في قطاع غزة بتكلفة مبدئية تقدر بنحو مليون درهم، بالاضافة الى الأنشطة التسويقية والترويجية والاعلانية الأخرى التي تخدم الاهداف العليا لشهر العطاء، ففي مجال جمع التبرعات ستقوم الهيئة باطلاق مشروع اكبر حصالة في الثاني من نوفمبر من أبوظبي ثم تنتقل الحصالة بعدها من امارة الى اخرى لجمع التبرعات وصولا الى دبي في الثاني من ديسمبر المقبل. وفي ختام كلمته أشاد السويدي بتجاوب المتبرعين والخيرين من ابناء الدولة والمقيمين مع مشاريع الهيئة الانسانية والخيرية حيث تدفعها الى النجاح والتقدم. وتحدث محمد ناصر العتيبة نائب مدير ادارة المتطوعين عن مشروع أكبر حصالة في العالم لجمع التبرعات وقال: ان تدشين الحصالة سينطلق في مسيرة خاصة يوم السبت المقبل بمشاركة 500 طالب وطالبة من منطقة أبوظبي التعليمية والفرقة الموسيقية بشرطة أبوظبي حيث تنطلق الساعة العاشرة صباحا من امام سارية العلم في منطقة الكاسر وحتى مركز مارينا مول التجاري في مسافة 2.5 كم تقريبا يتقدمها انجال اصحاب السمو الشيوخ وتبقى في المركز حتى الثاني عشر من نوفمبر المقبل ومن ثم الى بقية امارات ومناطق الدولة. وأشار الى أن اهداف المشروع تتلخص في تحصيل اكبر قدر ممكن من التبرعات خلال شهر رمضان لتأمين احتياجات المستهدفين من برامج الهيئة ومشاريعها الخيرية وحشد التأييد للقضايا الملحة واتاحة الفرصة لجمع فئات المجتمع للمساهمة في اعمال الخير بالاضافة الى تعزيز برامج المساعدات المحلية التي تنفذها الهيئة داخل الدولة. وأوضح انه من المقرر أن تنظم نفس الفعاليات الخاصة بالحصالة في بقية امارات ومدن الدولة حيث يتم تنظيم المسيرة في المنطقة الغربية في الفترة من 12- 15 نوفمبر المقبل وفي مدينة العين خلال الفترة من 15- 18 نوفمبر المقبل وفي الفجيرة خلال الفترة من 18- 21 نوفمبر المقبل وفي رأس الخيمة خلال الفترة من 21- 23 نوفمبر وام القيوين خلال الفترة من 24- 26 نوفمبر وعجمان في 26- 28 نوفمبر وفي الشارقة في الفترة من 28 نوفمبر الى 1 ديسمبر واخيرا تنطلق في دبي خلال الفترة من 2- 6 ديسمبر المقبل. وتناول جمعه سالم الخاطري مدير فرع الهلال الأحمر بدبي عن برامج ذوي الاحتياجات الخاصة خلال الحملة وأوضح أن الهيئة تضطلع بدور حيوي في مجال رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة باعتبارهم فئة فاعلة ومؤثرة في المجتمع، لذلك تعمل على تدريبهم وتأهيلهم وتوظيفهم من اجل دمجهم في المجتمع وتوفير الحياة الكريمة لهم، وتقوم الهيئة بالتعاون مع الجهات المختصة بسن التشريعات التي تمكنهم من المشاركة الفعالة في عملية التنمية بالدولة، وتمكنت الهلال الاحمر من ايجاد فرص عمل للكثيرين من ذوي الاحتياجات الخاصة في القطاعين العام والخاص وتسعى لتحقيق المزيد من المكتسبات لهم في هذا الجانب. وقال ان الفعاليات الترويجية والتسويقية خلال الشهر الكريم لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة تتضمن اقامة بطولة في كرة السلة بين فرق من نوادي ذوي الاحتياجات الخاصة في الساعة 9 مساء يومي الثلاثاء والاربعاء 19 ـ 20 نوفمبر 2002، توزع فيها الجوائز على الفرق الفائزة والمشاركين. وتسويق بطاقات للمباريات على المؤسسات الحكومية والخاصة وعلى كافة فئات المجتمع يعود ريعها لدعم ذوي الاحتياجات الخاصة. وكذلك اقامة مسيرة خاصة بذوي الاحتياجات الخاصة الساعة 9 مساء يوم الأربعاء الموافق 27 نوفمبر المقبل وتبدأ من اول شارع الرقة وتنتهي في مركز الغرير. أبوظبي ـ مصطفى خليفة:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات