.. وسلطة موانيء دبي توقع مذكرة تفاهم وتعاون تجاري مع ميناء هيوستن

الثلاثاء 23 شعبان 1423 هـ الموافق 29 أكتوبر 2002 وقعت سلطة موانيء دبي وميناء هيوستن الاميركي صباح امس بدبي مذكرة تفاهم وتعاون تجاري ضمن سعي كل من موانيء دبي وميناء هيوستن الاميركي لتوطيد العلاقات التجارية بين البلدين. قام بتوقيع الاتفاقية التي تمت ببرج العرب كل من سلطان احمد بن سليم، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الموانيء والجمارك والمنطقة الحرة وكيسي ل. لاوال، نائب رئيس ميناء هيوستن وبحضور جمال ماجد بن ثنية، مدير عام سلطة موانى دبي وقنصل عام الولايات المتحدة في الدولة ريتشارد اولسن والوفد المرافق له. وتهدف المذكرة إلى تعزيز التعاون وتفعيل الانشطة التجارية المختلفة بين البلدين حيث ان كلا من سلطة موانيء دبي وسلطة ميناء هيوستن تسهمان بشكل كبير في الترويج للتجارة وتحقيق التطور الاقتصادي لكلا البلدين. وتجمع سلطة موانيء دبي مع ميناء هيوستن صفات متشابهة من حيث البنية التحتية وسرعة المناولة وكونهما رائدين في تجارة مختلف السلع والبضائع، كما ستسهم هذه المذكرة في وضع برامج وانشطة تجارية تقوي وتعزز الحركة التجارية بين البلدين. واكد سلطان بن سليم بان موانيء دبي تلعب دورا مهما في المنطقة بسبب الموقع الاستراتيجي للامارات بشكل عام ودبي بشكل خاص كحلقة وصل بين الشرق والغرب وحركة التجارة والتصدير واعادة التصدير التي تشهدها موانيء دبي لاسيما في الصفقات التجارية والملاحية لبضائع مختلفة حيث تقوم باستيراد واعادة تصدير العديد من هذه البضائع. اضافة إلى قيام سلطة موانيء دبي من خلال ادارة الموانيء العالمية بادارة عدة موانيء منها جيبوتي وجدة بالاضافة إلى ميناء فيساك في الهند الذي تم توقيع اتفاقية ادارته في وقت سابق، وذكر بن سليم بان موانيء دبي تحتل المرتبة العاشرة بين موانيء العالم والاول على مستوى الوطن العربي، ففي عام 2001 بلغ حجم الحاويات التي استوعبتها هذه الموانيء حوالي 3.5 ملايين حامية، كما فازت سلطة موانيء دبي في عام 2001 كأفضل ميناء في الشرق الاوسط للعام السابق على التوالي. وتشكل المنطقة الحرة بجبل علي وسلطة الموانيء في دبي بيئة تجارية مثالية لحركة الاعمال والتجارة في امارة دبي. من ناحيته اعرب كيسي ل. لوال، نائب رئيس ميناء هيوستن عن سعادته بتوقيع المذكرة حيث اثنى على السمعة الطيبة التي تتمتع بها سلطة موانى دبي مبديا تفاؤله الشديد بنجاح التعاون التجاري والملاحي بين البلدين. الجدير بالذكر ان ميناء هيوستن يمتلك ويدير جميع المرافق العامة التابعة للقنوات الملاحية في مدينة هيوستن اضافة إلى قيامه بالاشراف على خطوط ملاحية اخرى. وصممت هذه المرافق لاستيعاب عمليات الشحن المختلفة والحاويات الضخمة، المواد الخشبية المتعددة وعلميات البضائع الثقيلة، وتمتد هذه المنشأة حوالي 25 ميلا حيث تم تصنيفها كأول ميناء يقوم باستيعاب اعداد هائلة من السفن الملاحية الاجنبية التجارية وفي المرتبة الثانية لقدرة الميناء على استيعاب آلاف الاطنان من البضائع وفي المرتبة السادسة على مستوى العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات