تزيد عدد رحلاتها من دبي بنسبة 25%، طيران الخليج تقدم 50% تخفيضات على تذاكرها لجهات مختارة

الاثنين 22 شعبان 1423 هـ الموافق 28 أكتوبر 2002 في اطار جدول مواعيد رحلاتها الشتوية الذي بدأ العمل به من 27 اكتوبر 2002 ازداد عدد رحلات طيران الخليج من دبي وأبوظبي بنسبة كبيرة. وسوف تقوم طيران الخليج بزيادة عدد رحلاتها من 158 الى 179 رحلة اسبوعياً بدون توقف من ابوظبي، مما يؤدي الى ارتفاع كبير في الرحلات المسيرة الى مختلف الجهات. كما أنه سيزيد عدد الرحلات من دبي بنسبة 25%. اوضح ايه. كيه. نيزار، مدير منطقة دبي والامارات الشمالية بطيران الخليج: «بنهاية هذا الشهر سيكون لدينا ما يقارب سبعين رحلة اسبوعياً من دبي لكي تخدم منطقة الشرق الاوسط ومناطق اخرى من العالم. ويعد هذا جزءاً لا يتجزأ من اهتمامنا الجديد بالعملاء بحيث نقدم لهم الرحلات عندما يريدون وحيثما يريدون». وسوف يشتمل جدول الرحلات الشتوي الجديد على رحلتين جديدتين الى سلطنة عمان، 5 رحلات الى البحرين ورحلتين الى ابوظبي يومياً. بالاضافة الى ذلك هناك رحلتان الى الكويت ورحلتان اضافيتان الى سلطنة عمان في كل اسبوع من دبي. كما ان عدد الرحلات الجديدة الى شبه القارة الهندية سوف يرتفع بشكل ملحوظ، ويتضمن الجدول الجديد ثلاث رحلات بدون توقف الى ثيروفنانثابورام في الاسبوع، ورحلات يومية من ابوظبي الى مومباي. وجزء اخر من برنامج زيادة الرحلات في جميع انحاء شبكة طيران الخليج سوف يكون بتحويل الرحلات الى كتمندو من اربع في الاسبوع الى رحلات يومية ابتداء من 2 ديسمبر. وتشتمل هذه الزيادة ايضاً الرحلات المتجهة الى جدة وبانكوك من ابوظبي بحيث تصبح اربع رحلات بدون توقف. من الجدير بالذكر ان الرحلات اليومية من مدن الدول المالكة الى المانيا وفرنسا تشتمل على اربع رحلات بدون توقف ومباشرة من البحرين الى باريس وثلاث رحلات بدون توقف من دولة الامارات بينما سيتمكن المسافرون من السفر بدون توقف من البحرين الى فرانكفورت اربع مرات اسبوعياً ومن ابوظبي الى فرانكفورت ثلاث مرات اسبوعياً بطائرات ايه 330 العريضة البدن. وسيكون بمقدور مسافري طيران الخليج الذين يصلون الى فرانكفورت من هاتين المدينتين مواصلة السفر برحلات الى مدن اخرى في اوروبا واميركا الشمالية. وتوجد لدى عملاء طيران الخليج في دولة الامارات العربية المتحدة خمسة ايام اخرى فقط للاستفادة من التخفيضات الكبيرة على اسعار تذاكر السفر الى جهات مختارة ضمن شبكة الشركة الواسعة التي تشمل الشرق الاوسط، اوروبا، الشرق الاقصى، افريقيا وشبه القارة الهندية. ومن العروض المقدمة هناك اسعار مغرية للمسافرين ما بين ابوظبي ولندن او باريس بسعر قدره 899 درهماً (بالدرجة السياحية)، وبانكوك او هونغ كونغ بسعر قدره 2199 درهما (درجة رجال الاعمال) وعمان او القاهرة بسعر قدره 2999 درهماً (بالدرجة الأولى). وقد حددت هذه الاسعار الهائلة، التي تعتمد على اساس الرحلات المرجعة، الى اثنتين وعشرين جهة وللرحلات المغادرة من دبي، الامارات الشمالية، ابوظبي والعين قبل يوم 30 نوفمبر 2002. وفي تصريح له قال جيمس هوغن، الرئيس التنفيذي لطيران الخليج: «ان طيران الخليج لا توجد لديها فقط اوسع شبكة لدى اية شركة ناقلة تخدم منطقة الشرق الاوسط ولكنها تقدم احدث الطائرات وطاقم المقصورة الذي يهتم بالخدمة الشخصية بالاعتماد على خبرته الواسعة وينتمي الى 32 جنسية مختلفة ويعملون على تقديم اكثر الخدمات تفوقاً على متن الطائرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات