الأولوية للرعاة الفرعيين وحرية اختيار الديكور، إقبال كبير من المحلات التجارية والمطاعم على استئجار أكشاك الشوارع خلال مهرجان دبي للتسوق

الاحد 21 شعبان 1423 هـ الموافق 27 أكتوبر 2002 يشهد مكتب مهرجان دبي للتسوق إقبالا كبيرا على استئجار الأكشاك أو حجز مساحات في الشوارع الرئيسية التي تستضيف فعاليات مهرجان دبي للتسوق 2003. وكشف يوسف مبارك المدير الاداري في مهرجان دبي للتسوق عن تأجير أكثر من 120 كشكا خلال الأيام القليلة الماضية بعد فتح باب التسجيل اعتبارا من يوم الاثنين الماضي. وأوضح ان هذه الأكشاك التي ستنتشر في الشوارع التي تستضيف الفعاليات الترفيهية والثقافية خلال مهرجان دبي للتسوق تشكل فرصة تجارية واعدة أمام التجار الذين يرغبون بتسويق منتجاتهم، حيث تستقطب الشوارع عددا كبيرا من الزوار. وأوضح مبارك ان الأولوية ستعطى لأصحاب المحلات التجارية والمطاعم من الرعاة الفرعيين لحجز الأكشاك والمساحات في الشوارع الرئيسية الأربعة (الرقة، المرقبات، الضيافة والسيف)، ويسمح للمستأجر بعرض المنتجات التي يرغب بتسويقها على ان تكون ذات جودة عالية وبأسعار منافسة، كما يسمح لهم بإقامة النشاطات الترفيهية والتسويقية المختلفة؟ من جهتها كشفت ليلى جاسم المنسقة الادارية في مهرجان دبي للتسوق عن شروط استئجار الأكشاك التي تتضمن التقيد بجودة الخدمات والمنتجات المقدمة للجمهور، والالتزام بساعات العمل المحددة خلال المهرجان (من الساعة الرابعة عصرا الى 12 ليلا). وأشارت الى انه بامكان المحل أو المطعم المستأجر الاختيار بين الكشك الذي تبلغ مساحته 4 أمتار مربع، أو الموقع الأوسع وذلك مقابل رسوم تتراوح قيمتها بين خمسة آلاف وعشرة آلاف درهم. وأوضحت ان مكتب مهرجان دبي للتسوق يترك الحرية لأصحاب الأكشاك والمواقع هذا العام لاختيار تصميم وديكور الكشك، على ان يتم تقديم نموذج للتصميم في مدة أقصاها 31 ديسمبر 2002، هي آخر موعد لاستلام طلبات التسجيل. وأعلنت ليلى انه يطلب من المطاعم المستأجرة تقديم شهادة صحية من رقابة الاغذية في بلدية دبي، على ان تلتزم بالشروط الصحية ونظافة البائعين، وشروط الأمن والسلامة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات