وزير تونسي يساند بيع حصة في شبكة للتليفون المحمول

الجمعة 19 شعبان 1423 هـ الموافق 25 أكتوبر 2002 أبدت الحكومة التونسية مساندتها لمشروع مشترك جديد للتليفون المحمول في تونس بين شركة اوراسكوم تليكوم المصرية والشركة الوطنية للاتصالات المتنقلة في الكويت. وقال الصادق الرابح وزير تكنولوجيات الاتصال والنقل امام البرلمان الليلة قبل الماضية ان شراء الشركة الكويتية نصف حصة الشركة المصرية في الشبكة التونسية اجراء قانوني ومعتاد بين الشركات التي تسعى لتوزيع المخاطر. وفي مايو الماضي سدد المشروع الذي تقوده اوراسكوم تليكوم 454 مليون دولار مقابل رخصة تشغيل شبكة المحمول. وأثار اتفاقها مع الشركة الكويتية تكهنات بان الحكومة قد تلغي الاتفاق كليا وتجري مزايدة جديدة. وتصريحات الرابح اول رد فعلي رسمي من مسئول كبير بالحكومة منذ توقيع الاتفاق بين الشركتين المصرية والكويتية في تونس قبل سبعة ايام. ويتوقف تنفيذ الاتفاق على موافقة الحكومة. وقال الرابح ان الحكومة ستصدر قريبا قرارها الرسمي برفض او قبول الصفقة. وقال مسئولو الشركتين ان الشراكة الجديدة ستفيد صناعة التليفون المحمول في تونس اذ ستحشد الشركتان مواردهما المالية والبشرية لتقديم خدمة افضل بسعر ارخص. رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات