التقى بالمواطنين وتابع أحوال الخدمات والمؤسسات، سلطان القاسمي يتفقد سير العمل في مشروع الميناء الداخلي بالمنطقة الحرة بالحمرية

الخميس 18 شعبان 1423 هـ الموافق 24 أكتوبر 2002 قام صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الاعلى حاكم الشارقة صباح أمس بجولة تفقدية لمشروع الميناء الداخلي بالمنطقة الحرة بالحمرية في الشارقة والذي تبلغ تكلفته الاجمالية في مراحله الاربع 175 مليون درهم بينما تبلغ تكاليف المرحلة الأولى والثانية من هذا المشروع 75 مليون درهم. وقد رافق سمو الحاكم خلال الجولة الشيخ طارق بن فيصل القاسمي رئيس الهيئة العامة للمناطق الحرة بالشارقة والمهندس راشد الليم المدير العام للمنطقة الحرة بالحمرية وتريم مطر تريم مدير عام المنطقة الحرة لمطار الشارقة وميل ستيوارت المستشار الهندسي بمكتب صاحب السمو حاكم الشارقة حيث اطلع سموه على المخططات الخاصة بالمشروع والانجازات المتحققة حيث اشاد بالجهد الذي بذله العاملون ووجه المسئولين بالمنطقة الحرة بالحمرية والقائمين على عملية التنفيذ بمراعاة الالتزام بأفضل وأحدث الوسائل التقنية والعلمية في انجاز المشروع بجميع مراحله. كما وجه سموه بتطوير البنية التحتية لميناء الحمرية من خلال انشاء المزيد من الارصفة لاستقطاب المزيد من الشركات الملاحية ولمقابلة الزيادة المتوقعة في عدد السفن العاملة فيه. وصرح الشيخ طارق بن فيصل القاسمي عقب الزيارة بان هذه الزيارة التي تفضل بها صاحب السمو حاكم الشارقة تأتي في اطار متابعة ودعم سموه المتواصل للمناطق الحرة مما يعزز الاقتصاد الوطني لدولة الامارات. وقال ان مشروع الميناء الداخلي بالحمرية في مرحلتية الأولى والثانية يتكلف 75 مليون درهم وسيتم الانتهاء من المرحلة الأولى في الشهر المقبل وقبل الفترة المحددة للتسليم. كما يتوقع اكتمال المشروع في مرحلته الثانية في وقت مبكر وقبل الموعد المحدد بثلاثة اشهر حيث نأمل ان يكون ذلك في شهر يناير العام 2003. وأضاف الشيخ طارق انه وبفضل توجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة اصبحت المنطقة الحرة بالحمرية تشكل عامل جذب للاستثمارات المحلية والعالمية وذلك لما توفره من خدمات وتسهيلات ومزايا وتبعا للدور الحيوى الذى تلعبه فى مجالات الصناعة والتجارة وخدمة الاقتصاد الوطنى ولما يتوفر لها من أمكانيات وجاهزية فى البنية التحتية التى تمنح الرساميل الاجنبية خيارات اوسع فى العمل باسواق الدولة والدول المحيطة وغيرها من دول العالم، وان المنطقة الحرة بالحمرية تعد من المناطق الحرة الاسرع نموا فى العالم وان هيئة المنطقة سوف تواصل جهودها لمواصلة استمرارية هذا النمو السريع حيث ستشهد الفترة المقبلة المزيد من التركيز على قطاع الصناعات الثقيلة والمتوسطة. وأشار الشيخ طارق بن فيصل القاسمى الى الأهمية الحيوية لمشروع الميناء الداخلى والذى يساهم الى حد كبير فى جذب المستثمرين والصناعات الثقيلة خاصة وانه خلال فترة وجيزة تم تأجير 62% من الاراضى حول مشروع الميناء الداخلى، ولا يزال لدى المنطقة العديد من الطلبات تحت الدراسة لاستئجار الاراضى والمستودعات علاوة على الطلبات الاخرى التى تصل للمنطقة تباعا من المستثمرين وهذا دليل على النظرة العالمية من قبل المستثمرين للمنطقة والتى تستقطب استثمارات من أميركا وكندا وأسبانيا وأيطاليا والمانيا وباكستان والهند والسعودية واوروبا واسيا وغيرها. من جانبه قال المهندس راشد الليم ان اهتمام ومتابعة صاحب السمو حاكم الشارقة بالمنطقة والمشروعات الكبيرة والحيوية الجارى تنفيذها وما تشهده من نمو يعتبر حافزا للعاملين فى كافة الادارات والاقسام التابعة لها للعمل بجد ونشاط لانجاح الخطط التطويرية الآنية والمستقبلية للمنطقة والتى يتوقع ان تشهد نموا كبيرا فى ظل الحملة الترويجية للخدمات والامتيازات والتسهيلات التى تقدمها للمستثمرين. وأوضح ان توجيهات سموه بشأن تطوير البنية التحتية لميناء الحمرية الكبير تقضى بانشاء المزيد من الارصفة بالميناء ليرتفع بذلك عدد أرصفته الى ستة منها رصيف واحد مخصص للغاز المسال بجانب رصيفين للبتروكيماويات وثلاثة لخدمة سفن شحن البضائع المختلفة. وأضاف المهندس راشد الليم بان المنطقة الحرة بالحمرية اصبحت محط أنظار المستثمرين نتيجة للجهود المبذولة للترويج والتعريف بمزايا الاستثمار فى المنطقة وللنجاحات التى حققتها الادارة والخطط الطموحة التى تسعى الى تنفيذها فى الفترة المقبلة مشيراً الى الخدمات التى تقدمها المنطقة للمستثمرين وعلى الاخص خدمات مركز الاعمال ومكاتب المستثمرين والعمل على تأمين شتى انواع الخدمات للشركات العاملة بالمنطقة بالتنسيق مع قطاع الخدمات فى السوق المحلى كالفنادق والمصارف ومكاتب الاستشارات القانونية والمطاعم ووكلاء الشحن والسفر وشركات الطيران ووسائل النقل وذلك لما لقطاع الخدمات من تأثير ايجابى فى زيادة نسبة نمو الناتج الاجمالى المحلى. وأكد ان هيئة المنطقة الحرة بالحمرية تعمل من خلال التنسيق المشترك مع الدوائر المعنية ومن خلال أسهاماتها فى المعارض والانشطة الاجتماعية والانسانية والرياضية المختلفة وفى الندوات واللقاءات التى تعقد مع المستثمرين ورجال الاعمال على ابراز الدور الحضارى والاقتصادى والسياحى لامارة الشارقة واستقطاب الشركات الصناعية والتجارية والخدمية المتميزة التى لها تأثير على الاقتصاد المحلى وفى دفع عجلة التنمية. كما تسعى هيئة المنطقة من خلال تعاونها مع الجهات المعنية بالامارة لتعريف المستثمرين الزائرين ضمن الوفود التجارية بالدور الذى تضطلع به فى مجال زيادة المبادلات التجارية بين دولة الامارات ومختلف دول العالم وفى تنمية وتشجيع الصناعة واتاحة الفرصة للمستثمرين الاجانب فى الوصول الى اسواق جديدة وتحقيق عوائد جيدة على استثماراتهم. واشار الى ان الحملة الترويجية التى تنفذها المنطقة تشمل دول شبه القارة الهندية بما فيها الهند والباكستان والشرق الاوسط والسعودية وتركيا من خلال زيارات وحملات ترويجية مكثفة صممت لجذب استثمارات اضافية، علاوة على تنفيذ حملة موسعة من النشاطات الترويجية تشمل تنظيم المؤتمرات والندوات والفعاليات المباشرة للترويج لمجموعة واسعة من المزايا والتسهيلات بالتعاون مع هيئة الانماء التجارى والسياحى ودائرة التنمية الاقتصادية وغرفة تجارة وصناعة الشارقة والتي ساهمت فى جذب اكبر عدد من الشركات خلال الفترة الماضية من العام الحالى حيث وصل اجمالى عدد الشركات العاملة بالمنطقة الى 250 شركة من 45 دولة واغلبها استثمارات اجنبية من خارج الدولة. وقال ان المنطقة الحرة تعتمد فى استراتيجيتها التسويقية على اللقاءات المباشرة مع المستثمرين فى بلدانهم لاطلاعهم على مجموعة واسعة من المزايا والتسهيلات المتوفرة لشركات الاستيراد والتصدير والتصنيع والشحن وللشركات الباحثة عن قاعدة تجميع وتوزيع اقليمية متطورة مشيرا الى ان المنطقة حصلت على شهادة الجودة الايزو 14001 وتعتمد على موقعها الاستراتيجى الفريد للوصول مباشرة وبسهولة الى اسواق تضم نحو 1.6 مليار مستهلك فى العالم العربى وايران وجمهوريات الاتحاد السوفييتي «السابق» وشبه القارة الهندية ودول جنوب شرق اسيا وافريقيا ومنطقة شرق البحر الابيض المتوسط. وأعرب المهندس راشد الليم المدير العام للمنطقة الحرة بالحمرية عن امتنانه للشيخ طارق بن فيصل القاسمى لما يقدمه من دعم ومتابعة للمنطقة الحرة بالحمرية مؤكدا انه وكنتيجة مباشرة لهذا الدعم فان الانجازات التى تحققت خلال العامين الماضيين كانت كبيرة بكل المقاييس حيث يشعر الزائر باختلاف كبير فى حجم الشركات والمنشآت الصناعية البتروكيماوية وصناعات الالبسة والانابيب الحديدية وغيرها القائمة بالمنطقة والتي تعكس الاقبال الكبير ومدى الجهد المبذول للترويج لما تقدمه المنطقة من خدمات تساهم الى حد كبير في تحقيق النجاح والأهداف التي تسعى لها الشركات العاملة. وأضاف ان سياسة المنطقة الحرة بالحمرية تقوم على استقطاب الصناعات الثقيلة التي لها عائد اقتصادي جيد حيث تعتبر امارة الشارقة بمنجزاتها جزءا من المشروع الحضاري المتكامل لدولة الامارات مشيراً الى ان الخدمات المتوفرة فى المنطقة تهييء للمستثمرين اجواء الاستثمار الناجح وهذا هو سبب الزيادة الكبيرة التى تحققت فى اعداد الشركات بالمنطقة خلال الفترة الماضية. وقال ان مشروع الميناء الداخلى بالمنطقة الحرة بالحمرية الذى يصل عمقه الى 7 أمتار أضاف نقلة نوعية للخدمات المقدمة باعتباره من اهم مشروعات البنية الاساسية التى تنفذها حكومة الشارقة بالمنطقة لاستخدامه بواسطة السفن الصغيرة والمتوسطة. وكان صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمى عضو المجلس الاعلى حاكم الشارقة قد التقى خلال الزيارة التفقدية التي قام بها سموه لمنطقة الحمرية بالمواطنين الذين قدموا للسلام على سموه والترحيب بقدومه. وقد تفقد صاحب السمو حاكم الشارقة خلال جولته المشاريع الاقتصادية والخدمية والتى تأتي فى اطار حرص سموه على متابعة احوال المواطنين وخطط المؤسسات ومستوى الخدمات التى تقدم فى المدن والمناطق والقرى التابعة لامارة الشارقة. واستهل صاحب السمو حاكم الشارقة جولته بالوقوف على مشروع مفرق الجسر الجديد عند مدخل منطقة الحمرية والاطلاع على المراحل النهائية لانجاز شبكة الطرق الجديدة التى وجه سموه باقامتها حفاظا على ارواح مرتادى الطريق السريع باتجاه امارتى ام القيوين ورأس الخيمة وكذلك مراعاة لسلامة تنقل مواطنى الحمرية بين ضفتى الطريق والمناطق الجديدة بالحمرية وذلك فى اطار الخطط وبرنامج تحديث وتوسيع الخدمات المقدمة للمواطنين التى وضعتها حكومة الشارقة للمنطقة. بعد ذلك توجه موكب سموه الى ميناء ومنطقة الحمرية الحرة حيث وقف على مشروع تطوير وتوسيع الميناء الداخلى ثم قام سموه بالانتقال الى الديوان الاميرى بمدينة الحمرية حيث التقى ابناءه المواطنين الذين قدمو للسلام على سموه والترحيب بقدومه واطمأن سموه على احوال المنطقة والاهالى واطلع على متطلباتهم، ووجه سموه المسئولين بدراسة وتلبية احتياجاتهم. وحضر الاستقبال الشيخ جمال بن عبدالعزيز القاسمى نائب رئيس الديوان الاميرى بالحمرية وعدد من المسئولين. واعرب المواطنون بمنطقة الحمرية عن امتنانهم وسعادتهم لصاحب السمو حاكم الشارقة للالتقاء بسموه مثمنين له اهتمامه ومتابعتة الدائمة لتوفير سبل العيش الكريم لهم. كتب مصطفى عويضة:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات