تجاوب عالمي كبير للمشاركة في مسابقة أفضل تقرير لمنتدى دبي الاستراتيجي

الاربعاء 17 شعبان 1423 هـ الموافق 23 أكتوبر 2002 سجلت مسابقة افضل تقرير الذي ينظمها منتدى دبي الاستراتيجي بالتعاون مع فيزا انترناشيونال اقبالا لافتا من كافة انحاء العالم، وبلغ عدد المشاركين 150 سينافسون على المسابقة التي تبلغ قيمتها 5000 دولار أميركي. وتتمحور المسابقة حول تقديم تقرير من 2000 كلمة عن «كيف تواجه منطقتنا التحديات الرئيسية؟». واكد محمد القرقاوي رئيس اللجنة المنظمة للمنتدى بان المشاركات التي تلقتها اللجنة وردت من القارات الخمس من كُتاب وخبراء يمثلون اكثر من 63 جنسية، مشيرا إلى ان نسبة النساء المشاركات في المسابقة بلغت اكثر من 30%. وقال القرقاوي: ان الهدف من المسابقة هو اقامة حوار عالمي حول المسائل الاساسية التي تواجهها المنطقة وقد تلقينا مشاركات من المنطقة ومن بلدان بعيدة جدا عنا. وتلقت اللجنة المنظمة اعدادا كبيرة من المشاركات من القارة الافريقية والجزائر والنمسا والارجنتين واستراليا والبرازيل والمانيا والهند واليابان ونيوزيلاندا، كما سجلت مشاركات كثيفة من كُتاب وخبراء من كافة انحاء العالم العربي وخصوصا من الامارات ومصر والعراق. من جهته اعرب بيتر سكريفين، مدير عام فيزا انترناشيونال في الشرق الاوسط، عن ارتياحه لحجم المشاركات وقال: ان الاقبال على المشاركة كان ممتازا ويجري العمل حاليا على دراسة المشاركات من اجل اختيار التقرير الفائز. واشار إلى ان الفائز سيحصل على جائزة الـ 5000 دولار أميركي خلال حفل سيجري في اليوم الثاني من المنتدى الذي ستنطلق اعماله في 28 اكتوبر الجاري وتستمر على مدى 3 ايام. وستتم دعوة الفائز إلى دبي للمشاركة في المنتدى إلى جانب اكثر من 1000 شخصية اقتصادية وحكومية واكاديمية من المنطقة وممثلين عن المنظمات. واعتبر محمد القرقاوي ان المنتدى سيوفر منبرا للنقاش حول مستقبل المنطقة التي تشمل شمال شرق افريقيا ووسط وجنوب آسيا ومنطقة الشرق الاوسط ودول الخليج، مؤكدا بان الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع سيلعب دورا رئيسيا على مدى الايام الثلاثة التي سينعقد خلالها المنتدى. ويركز جدول اعمال اليوم الاول للمنتدى، الذي سيعقد في مركز المؤتمرات في فندق جميرا بيتش، على دور الحكومات في بلورة وتطوير استراتيجياتها وتقدمها الحضاري بما يتلاءم واحتياجات النمو الاقتصادي والتجاري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات