وفد تجاري فلبيني يجري محادثات بغرفة أبوظبي

الثلاثاء 16 شعبان 1423 هـ الموافق 22 أكتوبر 2002 اجتمع أحمد المنصوري نائب مدير عام غرفة تجارة وصناعة أبوظبي مع الوفد التجاري الفلبيني برئاسة ميرلي أم. كروز المدير الاقليمي في وزارة التجارة والصناعة الفلبينية، وبحثا سبل تطوير العلاقات التجارية بين الجانبين وتنشيط الاتصالات بين الشركات والمؤسسات الفلبينية والشركات العاملة في امارة أبوظبي. وأكد المنصوري للوفد الفلبيني على أهمية تعزيز التعاون الصناعي والاستثماري بين رجال الاعمال والمستثمرين في البلدين، مشيرا الى انه من شأن ذلك زيادة المبادلات التجارية بين البلدين. وقال المنصوري ان الاستمرار في تبادل زيارة الوفود التجارية المتخصصة والمشاركة في المعارض التي تقام في أبوظبي يساهم بتشجيع قيام المشروعات الاستثمارية والاطلاع على الفرص المتوفرة لدى الجانبين. ودعا الشركات الفلبينية للاستفادة من الفرص الاستثمارية التي توفرها الامارات وامارة أبوظبي بشكل خاص وخاصة في مجال صناعة المواد الغذائية والثروة السمكية. وأعرب المنصوري عن استعداد الغرفة لدعم الشركات الفلبينية الراغبة في العمل والاستثمار في امارة أبوظبي وتوفير التسهيلات التي تساعدها في انجاح أعمالها. كما أعرب عن دعم الغرفة لفكرة اقامة اسبوع تجاري صناعي ثقافي فلبيني في ابوظبي، موضحا ان تنظيم هذا الحدث يدفع بالعلاقات الاقتصادية الى مستويات افضل. من جانبها قالت رئيسة الوفد الفلبيني، ان الوفد الذي ترأسه يضم ممثلين عن شركات صناعية تنتج المواد الغذائية بمختلف انواعها والاسماك المعلبة وان زيارة الوفد تهدف الى التعرف على امكانية تسويق هذه المنتجات في اسواق الامارات بالتعاون مع الشركات العاملة في هذا المجال. وحضر الاجتماع من الجانب الفلبيني جوسي أ. بي أمبيو الوزير والقنصل العام بالسفارة الفلبينية لدى الدولة وجيل. بي. هيركو مدير مكتب الفلبين للتجارة والاستثمار في الدولة. يذكر ان اجمالي المبادلات التجارية بين الامارات والفلبين سجل 257 مليون درهم في نهاية العام. أبوظبي ـ مكتب «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات