فيزا تطرح بطاقاتها مسبقة الدفع بأسواق المنطقة قريباً

الجمعة 12 شعبان 1423 هـ الموافق 18 أكتوبر 2002 أعلنت شركة فيزا انترناشيونال عن اختيار شركة بطاقات كارد تيك ليميتد «سي تي إل» البريطانية، لتوفير خدمة المعالجة لبطاقات فيزا مسبقة الدفع، التي من المتوقع طرحها في أسواق الشرق الأوسط خلال العام المقبل. وتقضي الاتفاقية، بأن تقوم فيزا بالترويج لخدمات سي تي إل الخاصة بمعالجة بيانات البطاقات مسبقة الدفع، في البنوك الأعضاء في شبكتها في منطقة وسط أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا. ويستطيع حامل البطاقة مسبقة الدفع الحصول على المبالغ المودعة أو التي يحمل تفويضاً بسحبها أو التي تم تحويلها من أحد الحسابات، كما يمكنه استخدامها لدفع ثمن المشتريات أو سحب الأموال النقدية. ولا يحتاج حامل البطاقة إلى فتح حساب جار مع البنك المصدر للبطاقة. ويمكن إصدار البطاقات مسبقة الدفع على شكل حسابات افتراضية أو بطاقات بلاستيكية تستخدم لمرة واحدة أو يعاد تحميلها تبعاً لاحتياجات السوق. ويتناقص الرصيد بشكل مباشر بما يعادل قيمة السحوبات النقدية أو مدفوعات المشتريات أو رسوم العمليات المصرفية المقتطعة. وتسمح البطاقات مسبقة الدفع للبنوك الأعضاء في شبكة فيزا استهداف المدفوعات في المجالات التي لا تزال التعاملات فيها تتم بواسطة النقد أو عبر الشيكات أو القسائم، كما هي الحال بالنسبة لمشتريات الهدايا، أو تلك التي ينجزها الأفراد الذين ليست لديهم حسابات مصرفية. وتستقطب هذه البطاقات أيضاً حاملي بطاقات الخصم من الحساب وبطاقات الائتمان المستخدمة حالياً، حيث من شأنها أن تساعدهم في ضبط نفقاتهم. وقال بيتر سكريفن، مدير عام فيزا لمنطقة وسط أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا: «تشهد منطقة الشرق الأوسط إقبالاً متزايداً على استخدام البطاقات، مما يجعلنا نسعى إلى طرح البطاقات مسبقة الدفع في هذه المنطقة في المستقبل القريب، لتكتمل بذلك حلقة حلول الدفع المتوفرة حالياً. ولن يمر وقت طويل حتى تتفوق البطاقات مسبقة الدفع على التعاملات النقدية التقليدية في كافة المجالات، ابتداء من الهدايا والمشتريات اليومية ووصولاً إلى تذاكر مصاريف السفر، وتعود بالفائدة على المستهلكين والبنوك في آن معا، إضافة إلى أنها تساعد على تسريع عملية التحول إلى المجتمع اللانقدي». وتسمح خدمات سي تي إم للبنوك الأعضاء في شبكة فيزا، بدخول أسواق البطاقات مسبقة الدفع بسرعة والحصول على مزايا تنافسية كبيرة، دون الحاجة إلى هدر الوقت أو إلى زيادة الإنفاق على تعديل أنظمة الدفع المحلية. ويتميز نظام سي تي إل بالمرونة، إذ يمكن تصميمه بطريقة تلبي الاحتياجات الخاصة بكل مصرف على حدة. ويتيح النظام أيضاً إصدار جميع أنواع البطاقات مسبقة الدفع التي تستهدف مختلف شرائح السوق. وتمتلك فيزا وسي تي إل خمسة أنواع معروفة محددة الأهداف من البطاقات مسبقة الدفع وهي: بطاقات لمن هم دون سن الـ 18، وبطاقات الهدايا، والسفر، والرواتب، وتحويل الأموال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات