تقديراً لانجازاته في مجال صناعة البرامج العربية، محمد الشارخ يفوز بجائزة «صاحب الرؤية الالكترونية» للعام 2002

الجمعة 12 شعبان 1423 هـ الموافق 18 أكتوبر 2002 فاز رجل الاعمال الكويتي محمد الشارخ مؤسس شركة العالمية ـ صخر بجائزة «صاحب الرؤية الالكترونية» للعام 2002، وذلك تقديراً لانجازاته في مجال صناعة البرامج العربية. وقد قام الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع بتسليم الجائزة الى الشارخ خلال حفل اقامته «آرابيان بزنس» مؤخراً بالتعاون مع مدينة دبي للانترنت ومركز دبي التجاري العالمي على هامش معرض جيتكس. وقال محمد الشارخ في هذه المناسبة: لقد تشرفت باستلام هذه الجائزة، حيث أن صخر إستطاعت أن تخوض الكثير من التحديات وتجتاز الصعاب للنهوض بصناعة تكنولوجيا المعلومات في الوطن العربي. وقد عكست هذه الجائزة رؤيتنا المستقبلية والتزامنا بتوفير أفضل الحلول العربية. وستدفعنا بالتأكيد الى تقديم المزيد من الحلول العربية المتطورة. وجاء في الحيثيات، أن قرار اللجنة الخاصة بمنح الجائزة، والمؤلفة من كبار الشخصيات التقنية العربية والعالمية، اختارت محمد الشارخ نظراً لرؤيته التي أنتجت محرك البحث الإدريسي الضروري للنشر، ولإدارة المحتويات العربية، وكذلك لتقنيات التخاطب، والترجمة الآلية عبر الإنترنت من العربية إلى الإنجليزية، والتي ستساعد على شرح وجهات النظر العربية إلى العالم. وفي كلمة خاصة، ألقاها بالنيابة عن المحتفى بهم، توجه الشارخ إلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد بالتحية الخاصة، باعتباره «يحول الرؤى إلى إنجازات»، تشهد عليها عملية إنشاء مدينة دبي للإنترنت، وغيرها من التطورات التي تشهدها دبي. وأضاف: لقد ركزنا جهودنا خلال العشرين عاماً الماضية على تطوير أحدث البرامج وأنظمة الكمبيوتر من أجل خدمة الاحتياجات الخاصة للغة العربية. لقد إخترنا منذ البداية أن نتبع إجراءات متطورة في عمليات تطوير البرامج تضاهي أبرز معايير الجودة العالمية ابتداء من عمليات التحليل، إختيار المواصفات، التصميم والفحص وضمان الجودة. يذكر أن محمد الشارخ قد أعلن مؤخراً عن البدء بتطوير سلسلة من الحلول العربية التي تستخدم لغة «أكس.أم.أل» التي تعمل وفق تقنيات معالجات 64 بت. كما أسهمت صخر في تطوير برامج للترجمة الالية من اللغة العربية الى الانكليزية وبالعكس التي تساهم في حل مشكلة نقص المحتوى العربي هلى شبكة الانترنت. وقد إستطاعت صخر منذ إنطلاقتها منتصف الثمانينات من القرن الماضي من ترسيخ سمعتها كأهم شركة لتطوير البرامج في المنطقة العربية.

تعليقات

تعليقات