عمر بن سليمان يحضر حفل انتقالها الرسمي لـ «دبي للانترنت»، 20 مليون دولار المبيعات المتوقعة لـ «سامسونج اس دي اس» في المنطقة

الخميس 11 شعبان 1423 هـ الموافق 17 أكتوبر 2002 شهد الدكتور عمر بن سليمان المدير التنفيذي لمدينة دبي للانترنت الحفل الرسمي الذي اقامته شركة سامسونج أس دي اس الكورية المتخصصة في تقنية المعلومات بمناسبة انتقالها الى مدينة دبي للانترنت واتخاذها المقر الاقليمي لعملياتها في منطقة الشرق الأوسط. واعتبر جاي بونج أو رئيس سامسونج أس دي اس في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا في لقاء مع «البيان» ان العام المقبل سوف يشهد نتائج ايجابية في أعمال الشركة في منطقة الشرق الأوسط بعد ان نجحت في الفترة الأخيرة ورغم قصر فترة دخولها أسواق المنطقة من التوصل الى اتفاق مع 25 شريكاً استراتيجياً موضحاً ان اختيار الشركة لدبي لتكون مقراً اقليميا لعملياتها في المنطقة يرجع الى تزايد حجم الاعمال وكثرة كبرى شركات تقنية المعلومات المتواجدة في دبي للانترنت وتوقع بونج أن يصل حجم أعمال شركته في المنطقة خلال العام المقبل الى 20 مليون دولار منها 10 ملايين دولار من أعمال البطاقات الذكية حيث تعتبر سامسونج أس دي اس رائدة في مجال توفير حلول البطاقة الذكية المصممة وفقا لطلب العميل. وأوضح ان شركته توفر الى جانب البطاقات الذكية تطبيقات مختلفة في كافة الحلول والاعمال الالكترونية في المواصلات (دفع الرسوم) والمستشفيات والخدمات الطبية والعملة الالكترونية وبوابات الدخول والخروج من المطارات وكذلك توفير الانظمة الامنية والدفاعية المستخدمة في الاغراض العسكرية. وكشف بونج عن اتصالات تجريها شركته لتوقيع اتفاقيات وعقود مع عدد من الجامعات في الامارات ودول المنطقة لتوفير بطاقات الامان مشيراً الى آفاق النمو الواسعة التي من المتوقع تحقيقها لتنفيذ أعمال في الشركات المساهمة التابعة لمجموعة سامسونج الكورية مثل اعمال شركة البترول البريطانية التي تساهم فيها سامسونج بنسبة 50%. وأضاف ان لدى الشركة تطلعات عالية بالنسبة لأسواق منطقة الشرق الأوسط، ونتطلع لاقامة الشراكات مع طليعة البارزين في مجال تكنولوجيا المعلومات حتى نتمكن من دخول الاسواق بسرعة ونفهم السوق المحلية لدعم منتجاتنا مشيراً الى ان المرحلة الأولى من دخول الشركة للمنطقة تركز على تكوين صورة جيدة لمنتجات الشركة، ومن المتوقع افتتاح مكتب للشركة في السعودية في الفترة المقبلة. وأوضح ان أول ظهور علني للشركة في الشرق الأوسط يأتي من خلال مشاركتها في معرض جيتكس دبي 2002 حيث تعرض الشركة منتجين جديدين هما مجموعة البطاقات الذكية، ومجموعة منتجات برنامج «ريكويب» الموجهتان للمؤسسات المالية وقطاع المواصلات والمنظمات الصحية والاتصالات والحكومات كما تطرح الشركة من خلال مشاركتها في جيتكس أنظمة وحلول الصيانة التي تستخدمها الشركات. وأشار بونج الى ان سامسونج أس دي اس سجلت معدلات نمو سنوية منذ تأسيسها عام 1985 قدرها 30% ويقدر دخلها السنوي بحوالي مليار دولار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات