شراكة بين كومترست وأوراكل على مستوى دول التعاون، إنجاز شبكة الدفع الالكترونية بالدولة منتصف العام المقبل

الاربعاء 10 شعبان 1423 هـ الموافق 16 أكتوبر 2002 أعلنت كومترست أمس ان شبكة الدفع الالكتروني ستكون جاهزة للعمل لأول مرة في منتصف العام المقبل بالاتفاق مع مصرف الامارات المركزي، وقالت الشركة التي تعد الوحدة التجارية المتخصصة في الحلول الالكترونية التابعة لمؤسسة «اتصالات» ان هذه الشبكة ستؤمن عمليات الدفع الالكتروني لأية مؤسسات حكومية أو خاصة بما يعزز من فرص نمو التجارة الالكترونية اقليمياً وعالمياً. وقال أحمد عبدالكريم جلفار مدير عام كومترست في مؤتمر صحفي بمعرض جيتكس دبي 2002 أمس ان الشركة في المراحل الاخيرة من انجاز المشروع العملاق الذي يعد الأول من نوعه على مستوى المنطقة. وأوضح في المؤتمر الذي كان مخصصاً للاعلان عن شراكة بين كومترست وأوراكل لطرح تطبيقات الكترونية في دول مجلس التعاون الخليجي انه ستيم عمل اسم مستخدم وكلمة سر لكل عميل وان التحويلات ستتم بضمان كومترست وفي قناة الكترونية مؤقتة بنسبة 10%. وكشف جلفار من ناحية اخرى انه لم يتم الاتفاق على رسوم التحويلات بعد ولكنها ستكون في كل الحالات أقل من رسوم استخدام بطاقات الائتمان. اضافة الى انه ستتم رقابة هذه التحويلات على مدار الساعة. وأوضح انه تتم دراسة مقترحات حالياً بشأن الرسوم من المصرف المركزي لكنه لم يتفق بعد عليها. وذكر ان كومترست بدأت مرحلة تسويق خدماتها وحلولها الالكترونية على مستوى الشرق الأوسط وان لها عملاء في كل دول مجلس التعاون الخليجي حالياً، كما انها تجري مفاوضات جادة مع شركات ومؤسسات في مصر وباكستان والاردن. وكشف جلفار عن مشروع تجريبي مع بلدية دبي لتأمين حلول الدفع الالكتروني لها بحيث تكون جميع أعمالها الكترونية. وأعلنت كومترست، الوحدة التجارية المتخصصة في الحلول الالكترونية التابعة لاتصالات ـ أمس عن شراكتها مع مؤسسة أوراكل لطرح خدمات تطبيقات استضافة موجهة لسائر دول مجلس التعاون الخليجي، وكومترست وأوراكل يجمعهما هدف مشترك هو مساعدة الزبائن في تقليل التعقيدات الخاصة باعتماد وإدارة الحلول المتكاملة وتخفيض التكلفة الاجمالية الناجمة عن امتلاكها. ويقول أيمن ابوسيف، كبير مديري التسويق بمؤسسة أوراكل لشرق ووسط أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط: «تتجه عملية تخصيص البرامج في الوقت الراهن من مراحل التهيئة الأولى لتصبح جزءاً من الاستراتيجية الرئيسية لتقنية المعلومات للشركات التي تتمتع بالرؤية البعيدة، واليوم ـ ها هي أوراكل تخطو الى الامام لتنفيذ ما تعهدت به تجاه تخصيص تطبيقات الانترنت الموجهة وذلك عبر هذا الاتفاق الاقليمي مع كومترست مما سيتمخض عنه حلول ذات قيمة أكبر للعملاء تمنحهم الامان والراحة ويعتمد عليها»، وتطمح أوراكل بحلول عام 2005 ان يصبح ربع زبائن تطبيقاتها يتمتعون ببرامج مصممة بنموذج تخصيصي. وكومترست ـ كما هو معروف ـ هي مزود لحلول اعمال الكترونية رفيعة المستوى وهي تطرح أفضل ما انتجته التكنولوجيا لاستضافة تطبيقات الاعمال الدقيقة التي تتطلب اعلى درجات الاعتمادية والاداء والمحافظة على الزمن، وتوفر كومترست خدمات مركز للبيانات حديث للغاية في كل من دبي وأبوظبي به شبكة تتميز باداء عالي المستوى، دعم متوفر لأربع وعشرين ساعة يومياً لسبعة ايام في الاسبوع وعلى مدار العام، خدمات إدارة ومتابعة، خدمات أمن متخصصة، وخدمات محترفة وتخصصية. واليوم أصبح بوسع كومترست وأوراكل الشرق الأوسط استثمار التجانس الذي نشأ بفضل هذه الشراكة والعلاقة القوية التي تمخضت عنها في تزويد الزبائن في المنطقة بحزمة متنوعة من الحلول عالية المستوى والمستضافة في أكثر البنى التحتية أمناً وكفاءة. ان تكامل الحلول الرائدة لأوراكل مع الخبرة والتجربة المحلية الواسعة لكومترست في خدمات الاستضافة المتخصصة سيضمن استفادة الزبائن من تلك الحلول الشاملة المجربة والتي هي في متناول اليد. وتعليقاً على هذا الاتفاق صرح أحمد عبدالكريم جلفار، المدير العام لكومترست بالنيابة، قائلا: «أوراكل هي المزود الرائد عالمياً لحلول تطبيقات الاعمال عبر الانترنت والادوات الالكترونية الداعمة لاتخاذ القرار. وهي لا تضاهى في السوق في مجال تطوير الحلول التي تمنح أعلى مستوى من الانتاجية والعمليات التجارية المطورة ورضا الزبائن. ان الشركات العاملة في المنطقة تعتمد على أوراكل لتلبية احتياجاتها في ادارة المعلومات ولممارسة تطبيقات اعمالها وبوابات مواقعها، وبخبرة كهذه مع تجربتنا المحلية ستسهم هذه الشراكة في استمرار تقديمنا لحلول جذابة من الناحية التجارية لمختلف الشركات بالمنطقة». كما صرح حسام دجاني، نائب رئيس أوراكل الشرق الأوسط، تعليقاً على الاتفاق بقوله: «بينما تتجه العمليات التجارية نحو المزيد من التعقيد تقل مقدرة الشركات في إدارة هذه العمليات بالفاعلية المطلوبة وبالتالي تقل استفادتها من استثماراتها في مجال استخدام تقنية المعلومات. نتيجة لذلك، سيشهد سوق تخصيص التطبيقات نمواً مطرداً فيما يتعلق بالحاجة لحلول آمنة وشمولية ويعتمد عليها وفي نفس الوقت تتميز بنفقات تقنية أقل، زمن أسرع في التنفيذ، رسوم شهرية يمكن التنبؤ بها بالإضافة لراحة البال ـ الحلول التي تتميز بها خدمة الانترنت المستمرة والمقدمة من خبراء أوراكل. وختاماً فان الاتفاق الذي جمع بين أوراكل وكومترست مكرس في المقام الأول لتزويد زبائننا في المنطقة بمصدر لتخصيص حلولهم وتطبيقاتهم على مستوى شركاتهم في تقنية المعلومات، بينما يحتفظون بسيطرة كاملة على استراتيجيتهم في اتخاذ القرار وتقنية المعلومات»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات