اديبيك 2003 يواصل اعماله وسط مشاركة قوية، مجموعة الامارات القابضة تعيد تصنيع نظام تحكم خاص بعمليات الانتاج

الثلاثاء 9 شعبان 1423 هـ الموافق 15 أكتوبر 2002 واصل مؤتمر ومعرض أبوظبي الدولي للبترول «اديبيك 2002» امس اعمال دورته العاشرة في ظل اقبال متزايد من الزائرين للمعرض من الجهات المعنية والمهتمة بقطاعي النفط والغاز من الدول العربية والأجنبية. وضمن الأنشطة المتعددة التي يشهدها المعرض وقعت شركة دينسيت الدنماركية ومجموعة الجابر الوطنية مذكرة تفاهم لتأسيس شراكة تحالفية توفر بموجبها دينسيت الخدمات الهندسية والتخطيط وبناء مصنع لجميع منتجات ديكورايت التي تطورها شركة دينسيت الدنماركية. وستقوم الشركة التحالفية الجديدة بتوظيف وتدريب المقيمين في المنطقة وذلك لتوفير الدعم المطلوب ليتلاءم مع المواصفات التي تضعها شركات النفط الوطنية والمشغلين المستقلين. وقال عبيد الجابر رئيس مجلس ادارة مجموعة الجابر أن هذه الشراكة ستوسع نظام اعمال مجموعة الجابر وسيكون لها مردود جيد على صناعة النفط والغاز في المنطقة كما ستوفر الحلول النادرة لاعادة تأهيل وتقوية المنشآت البحرية سواء تلك الموجودة فوق تحت مستوى مياه البحر. وقال تورهانسين رئيس شركة دينسيت أن تلك الشراكة تهدف لاعادة تأهيل حوالي 700 منشأة بحرية يتم استخدامها وتشغيلها مشيرا الى أن زمن تشغيل هذه المنشآت يتراوح بين عشرة و 25 عاما وسيتم دراسة امكانية تطبيق بعض الحلول المقدمة من ديكورايت لتفادي اتلاف هذه المنشآت وتوفير ملايين الدولارات. وقد اعلنت مجموعة الامارات القابضة عن اعادة تصنيع نظام تحكم خاص بعمليات الانتاج ومصنع محليا عن طريق شركة دانواي التابعة لها وذلك خلال فعاليات معرض «اديبيك 2002». وقال حسين النويس رئيس المجموع أن هذا النظام حاصل على ترخيص من شركة كاترهامر الاميركية الرائدة عالميا في قطاع صناعة انظمة التحكم مشيرا الى أن المجموعة بصدد التوسع في هذا المجال وزيادة عدد المنتجات المصنعة محليا في المستقبل القريب مؤكدا أن هناك اكثر من عشرين شركة رائدة عالميا في مجال الصناعة تندرج تحت مجموعة الامارات القابضة منها شركة دوبونت العالمية لوسائل الأمن والسلامة وكذلك كون بايب العالمية. من جانبه قال محمود شما مستشار شركة دوبونت أن خبرة الشركة عريقة في مجال الامن والسلامة والتي يتعدى عمرها 200 عام قد اتت لمساعدة الشركات بالقيام بانتاجية اكبر في شروط الامن والسلامة. وقال الشركة من افضل الشركات العالمية التي تقدم خدمات استشارية متخصصة في انظمة الامن والسلامة الصناعية للعديد من كبريات شركات البترول الرائدة في العالم وفي الشرق الاوسط بالاخص. وذكر ستاش باب نائب رئيس شركة كون بايب العالمية لتصنيع انظمة خاصة بالانابيب التي تشارك لاول مرة في المعرض انهم جاءوا للمعرض لعرض احدث نظريات الانتاج لشركات مياه الشرب في مشاريع تحلية المياه وكذلك شركات الصناعات البتروكيميائية. وفي تصريحات له على هامش «اديبيك 2003» اعرب الامير اندرو دوق يورك عن اعجابه بالتنوع الكبير للشركات العارضة من خلال الدورة الحالية للمعرض خصوصا الشركات البريطانية البالغ عددها 140 شركة مشيرا الى أن المؤسسة العامة للمعارض نجحت بشكل باهر في تنظيم معرض بسمعة عالمية وتحرص الشركات العالمية على المشاركة فيه. وقال جيرهان اريك بلومر الممثل العام لشركة توتالفينا الفا الفرنسية أن شركته تواجدت في اديبيك منذ دورته الاولى مؤكدا أن المعرض تمكن من استقطاب معظم الشركات الكبرى المتخصصة في مجال صناعة النفط والغاز. وقال بوب هوبارد مدير الاعمال العالمية بشركة شايل دريك الامريكية أن هذه المشاركة الاولى للشركة ويتوقع أن تعود الشركة بأحدث منتجاتها للمشاركة في الدورة المقبلة. واعرب عن دهشته من حجم المشاركة الضخمة للشركات العالمية مشيرا الى أنه حضر للامارات لتكثيف العمل في هذه المنطقة معتبرا الامارات هي الاساسي لاية انشطة مستقبلية في هذه المنطقة. وقال حسين السيد مدير التسويق لمنطقة الخليج لشركة شلومبيرج أن المعرض يعد فرصة رائعة للتعرف على كل ما هو جديد في مجال تكنولوجيا النفط والغاز في العالم ومواكبة التطورات العالمية في هذا المجال مشيرا الى أن الفعاليات وتبادل الخبرات هما الاساس في هذه الصناعة. اما جيم راسل مدير مراقبة الصهاريج اكسون موبايل الامريكية قال ان جميع الشركات الكبرى تشارك بفعالية في المعرض وهذا اكبر برهان على أهمية هذا المعرض والذي يعد أحد اهم المعارض في المنطقة. وأوضح أن مشاركة شركته تأتي لتقديم نفسها كشركاء في استراتيجيات التطور المستمرة في الامارات وذلك يتضح من خلال عقود من الزمان اننا شركاء يعتمد عليهم في هذا المجال. وذكر ناردرا اوثراني المدير العام لمشاريع اسما الصناعية الاماراتية انها فرصة عظيمة لجميع الشركات المحلية لتوسيع قاعدة مراجعها فلم يكن من الممكن لنا أن نستمر بمفردنا بدون المساعدة التي تلقيناها من المنظمين ومن حكومة الامارات. وقال ان المعرض سيساعد الشركات المحلية على الدخول للاسواق العالمية الجديدة كما سيساعدها على تكوين علاقات تجارية جديدة مع نظرائهم من جميع انحاء العالم. من جانبه قال محمد جناني المدير الفني لشركة نافتركاف الايرانية أن مشاركة شركته جاءت متأخرة قليلا وكان من المفروض أن تشارك من وقت طويل. وأوضح أن هذه هي المشاركة الاولى في معرض اديبيك مشيرا الى أنه كان يجب على الشركات الايرانية المشاركة في فعاليات المعرض منذ بدايته. وقال انه لم يكن يتوقع أن يكون المعرض قد وصل لهذه الدرجة المتقدمة من الاداء المميز بالاضافة للحضور الدولي الكثيف الذي يعتبر بحد ذاته امرا مذهلا. وأعرب جناني عن اعجابه بالمستوى المتطور الذي وصلت اليه الدولة في مجال صناعة النفط والغاز. وأكد باسكال تريون رئيس الدائرة الخارجية لهامبورج للمعارض بالمانيا انه على الشركات الالمانية أن تأتي للامارات وانها ستجد فرصا صانحه للاستثمار مع الاخذ بعين الاعتبار انهم يتعاملون مع اشخاص مؤهلين ومهنيين وقادرين على تحديد اولوياتهم ومتطلبات اعمالهم بناء على عاملي الكفاءة والنوعية التي تعتبر العامل الاول والاخير الذي يحدد نشاط الشركات بالدولة. وقد اعلن الدكتور محمد دفراوي المدير العام وممثل شركة شل العالمية في أبوظبي أن شركته تسعى لتوسيع وجودها في الامارات كلما كانت الفرصة سانحه لذلك. وأوضح أن شل ستواصل تنمية شراكتها مع شركة ادنوك كما انها ستسعى لاقتناص الفرص كلما كانت هناك قيمة من ورائها مشيرا الى أن شل استثمرت بشكل كبير في مجال الايدي العاملة وفي مجال نقل التكنولوجيا وحماية البيئة مؤكدا أن شكل تطمح الى زيادة نموها كلما كانت الفرص سانحة لذلك فالشركة تمتلك حصة تبلغ 9.5% في شركة ادكو و 15% في شركة جازكو وكلاهما من شركات ادنوك. وأشار الى أن اغلب مشاريع شركة شل تمت في الشركتين المذكورتين وفي نفس الوقت تواصل البحوث بالتضامن مع شركة ادنوك لاضافة قيمة لمشاريعها فمشروع الغاز الحامض مع شركة ادنوك مستمر حتى الان منذ ثلاث سنوات. وذكر د. دفراوي ان المشروع قد ساعد أبوظبي كثيرا فالامارة تمتلك في الوقت الراهن احتياطيا هائلا من الغاز حيث بدأت شل في حفر الابار الاستكشافية وستظهر نتائج هذه الاعمال خلال العام المقبل. وأشار الى أن الاستثمار في التكنولوجيا الجديدة هو اساس نجاح شركة شل في بلوغها للاحتياطيات الجديدة وتخفيض التكلفة، يذكر أن شركة شل لديها جناح ضخم في معرض اديبيك وتعرض احدث التقنيات لديها. تغطية: احمد محسن _ عبد الفتاح منتصر

طباعة Email
تعليقات

تعليقات