منافسة قوية بين الشركات العارضة لتحقيق نسب مبيعات مرتفعة، العارضون: سوق الكمبيوتر أفضل المنصات لطرح المنتجات الحديثة في المنطقة

الاحد 7 شعبان 1423 هـ الموافق 13 أكتوبر 2002 أكد العارضون في سوق الكمبيوتر الذي انطلقت فعالياته أمس بمركز معارض مطار دبي الدولي ان جيتكس دبي اصبح انفس المنصات في المنطقة لطرح احدث ما توصلت اليه صناعة تكنولوجيا المعلومات في العالم حيث تحرص كبريات شركات الكمبيوتر والبرمجيات على تدشين أحدث منتجاتها للعام الجديد من خلال تواجدها في معرض وسوق الكمبيوتر جيتكس دبي. وأوضح العارضون الذين التقتهم «البيان» ان الدورة الجديدة من جيتكس ستشهد زيادة كبيرة في مبيعات شركات البرمجيات واجهزة الكمبيوتر والاتصالات مقارنة بالدورة السابقة التي بلغت فيها مبيعات السوق حوالي 30 مليون درهم و54 ألف زائر. وتوقع العارضون حصد أكبر حجم من المبيعات في ضوء المؤشرات عن زيادة عدد الزوار بعد انتهاء احداث 11 سبتمبر والتي ألقت بظلالها على الدورة السابقة. عوامل ايجابية لزيادة المبيعات ويتنافس في سوق الكمبيوتر الذي يقع على مساحة 12 ألف متر مربع حوالي 400 شركة من جميع انحاء العالم متخصصة في كافة انواع تقنية المعلومات من اجهزة كمبيوتر، واجهزة اتصالات متطورة وتسعى الشركات العارضة لتحقيق اكبر نسبة من مبيعاتها في هذا الحدث السنوي الذي ينتظره الآلاف لشراء احتياجاتهم من تقنية المعلومات خصوصا وان غالبية الشركات العارضة تتنافس فيما بينها لطرح خصومات وعروض خاصة للمستهلكين من اجل تحقيق نسب مبيعات مرتفعة. والحقيقة ان كافة المؤشرات تشير الى امكانية تحقيق العارضين في سوق الكمبيوتر هذا العام لمعدلات مبيعات مرتفعة في ضوء الهبوط أو التباطؤ الحادث في قطاع تقنية المعلومات بسبب الاحداث الاخيرة الامر الذي يحفز البائعين على طرح عروض سعرية خاصة من اجل بيع منتجاتهم. ثمة عامل آخر يمكن ان يساهم في زيادة الحافز لدى الزوار والمتسوقين للشراء من سوق الكمبيوتر يتمثل في زيادة عدد مستخدمي الانترنت خصوصا في الامارات وتزايد الرغبة لدى الشباب بالتحديد لامتلاك اجهزة كمبيوتر متطورة، وحسب دراسة الاتحاد الدولي للاتصالات حول بنى الانترنت في العالم فان الامارات تحتل المرتبة الاولى بين الدول العربية حيث تتمتع بأعلى نسبة من مستخدمي الانترنت حيث بلغت 84.1 مستخدما للانترنت لكل جهاز كمبيوتر، كما تحتل الامارات المرتبة 28 ضمن الدول الـ 66 الاكثر استخداما لتكنولوجيا المعلومات في العالم الى جانب ان سوق الامارات يأتي في المرتبة الثانية بعد السعودية في مجال استخدام الهواتف المتحركة حيث يقدر عدد المشتركين 1.7 مليون في خدمة الهاتف المتحرك بمعدل هاتف متحرك لك شخصين. كل هذه المؤشرات تؤكد ان سوق الكمبيوتر مؤهل هذه الدورة لتسجيل معدلات قياسية من المبيعات ويدعم ذلك ان كافة الشركات العارضة حريصة على طرح أحدث ما لديها من منتجات وعلامات تجارية جديدة من خلال مشاركتها في جيتكس. منافسة قوية وخصومات كبيرة تبدو المنافسة قوية بين الشركات العالمية الكبيرة العاملة في مجال اجهزة الكمبيوتر خصوصا (آي بي ام، كومباك، ديل، أيسر) حيث تسعى كل شركة من هذه الشركات ومن خلال مشاركتها في سوق الكمبيوتر سواء من خلال أجنحتها أو من خلال موزعيها المعتمدين تحقيق نسب جيدة من المبيعات وكما يقول أرفيند أجراوال مدير عام قسم انظمة الشركات في شركة جمبو للالكترونيات ان المنافسة قوية للغاية بين كافة شركات الكمبيوتر، في السوق والحريصة على طرح أحدث ما لديها في مجال اجهزة الكمبيوتر. ويضيف ان جمبو وسعت من مشاركتها في السوق هذا العام من خلال مساحة تقدر بحوالي 450 مترا مربعا تعد من اكبر الاجنحة في السوق، وتعرض جمبو مئات الاصناف المتنوعة في مجال تقنية المعلومات من اجهزة الكمبيوتر والهواتف المتحركة والطابعات واجهزة النسخ وآلات التصوير اضافة الى طرح الاحدث في مجال التقنية خصوصا في مجال الاجهزة وحسب ارفيند فان جمبو تطرح عروضا سعرية خاصة بهدف زيادة مبيعاتها حيث تخطط الشركة لتحقيق زيادة قدرها 50% في مبيعاتها من خلال سوق الكمبيوتر الذي يعتبر من وجهة نظر الشركة أكبر موسم للتنزيلات بهدف جذب المتسوقين للشراء. وتطرح الشركة جهاز كمبيوتر (سوبرا) معالج بنتيوم 4 بسعر 2200 درهم كما تطرح جهاز كمبيوتر دفتري آي بي ام مع ضمانة دولية حول العالم لمدة 3 سنوات بسعر يبدأ من 5995 درهما، وجهاز ايسر دفتري يبدأ من 2995 درهما احدث موديل طرحته الشركة حديثا في الاسواق. ويضيف ان كافة المنتجات المعروضة طوال مدة المعرض يسري عليها خصومات بنسبة متفاوتة لكنها مغرية للمتسوقين حيث تدرك الشركة تماما ان الدورة الجديدة من جيتكس ستشهد زيادة كبيرة في أعداد الزوار مقارنة بالدورة السابقة التي تأثر فيها الزوار بأحداث 11 سبتمبر. ويؤكد أرفيند ان المنافسة القوية بين الشركات الكبيرة خصوصا في سوق الامارات جاءت لمصلحة المستهلك الذي يبحث عن جهاز كمبيوتر متطور وبامكانيات علمية بسعر معقول للغاية. عروض خاصة أما خالد مكاوي مدير المبيعات في الامارات للكمبيوتر أبرز الشركات الوطنية التي تحتل مساحات كبيرة في سوق الكمبيوتر يرى ان المؤشرات تدل على امكانية ان تحقق الشركات العارضة زيادة كبيرة في مبيعاتها مقارنة بالدورة السابقة التي سجلت فيها الامارات للكمبيوتر مبيعات جيدة منها على سبيل المثال بيع أكثر من 1500 جهاز كمبيوتر دفتري. ويضيف قائلا: نحن نتوقع تحقييق المزيد من المبيعات، وربما تسجل مبيعاتنا هذه الدورة رقما قياسيا مقارنة بالدورة السابقة التي أحرزنا فيها معدلات جيدة رغم أحداث سبتمبر حيث نجحنا في بيع كل المخزون لدينا من المنتجات، وهذا العام نخطط لتحقيق المزيد ان لم يكن نفس المستوى من مبيعات الدورة السابقة. وتطرح الامارات للكمبيوتر عروضا خاصة على اجهزة نوكيا بحيث يحصل المشتري لجهاز معين من نوكيا على جهاز آخر مجانا اضافة الى العروض السعرية الخاصة على أجهزة كمبيوتر ديل وايسر وابل ماكنتوش وكانون، ومن ابرز هذه العروض جهاز كمبيوتر دفتري من ديل بسعر 4800 درهم معالج بنتيوم 4. ويؤكد مكاوي ان المنافسة القوية بين الشركات وبالتبعية الموزعين جعلت الاسعار تهبط الى حد ما، لم يكن يظل عامل خدمة ما بعد البيع هو الفيصل للمستهلك في تفضيله لشراء جهاز عن الآخر خصوصا وان الفروق بين الاسعار المطروحة على الاجهزة ليست كبيرة. البرمجيات .. تحتل الصدارة في مجال البرمجيات تبدو المنافسة اكثر شراسة حيث تحتل شركات البرمجيات خصوصا العربية مساحة كبيرة في سوق الكمبيوتر بين العارضين، وتنحصر غالبية البرامج المطروحة بين البرامج التعليمية والدينية والبرامج الموجهة لتعليم الاطفال وتلك الموجهة للمسابقات. عبدالله عبيد مدير البرامج والصوتيات في شركة «سفير» أقدم الشركات المصرية المتخصصة في البرمجيات يؤكد ان غالبية شركات البرمجيات المصرية حريصة على المشاركة في معرض جيتكس رغم ان المساحة المخصصة للجناح المصري في السوق هذا العام أقل من العام السابق حيث تقع على مساحة 98 مترا مقارنة مع الفي متر مربع في الدورة الماضية بسبب عدم قيام جمعية المصدرين المصريين (اكسبولينك) بدعم المشاركة المصرية في جيتكس هذا العام كما حدث في السابق وتطرح «سفير» كما يقول عبيد العديد من البرمجيات الموجهة للكبار والصغار منها «موسوعة سفير للتاريخ الاسلامي» على اقراص الليزر، وتتناول تاريخ الاسلام والمسلمين خلال 14 قرن بدءا من مولد الرسول الكريم وانتهاءا بالدولة العثمانية، وتتضمن الموسوعة المحمولة على قرصي ليزر تسعة أجزاء يحتوي كل جزء على عدة موضوعات كما تطرح الشركة ايضا «موسوعة القدس» على قرصي ليزر ايضا وتحتوي على 10 ساعات فيديو مقسمة الى عشر حلقات تتناول تاريخ القدس عبر 6 آلاف سنة بدءا من الكنعانيين ومرورا بحقب الانبياء وانتهاء بالانتفاضة الثانية وتحوي الموسوعة اكثر من 500 صورة تتناول القدس والمسجد الاقصى وقبة الصخرة وكنيسة القيامة كما تتضمن ايضا ترجمة لنحو 500 شخصية عربية صهيونية والتعريف بأكثر من 100 مقالة وتحليل متعلق بالصراع العربي الاسرائيلي. ويضيف عبدالله ان شركات البرمجيات بدأت منذ سنوات تدخل في منافسة شديدة في مجال انتاج البرمجيات الموجهة للاطفال الصغار من الروضة وحتى التعليم الابتدائي والاعدادي ومعظم هذه البرمجيات تركز على تعليم الاطفال اللغات العربية والانجليزدية والى جانب تعلم الارشادات والتعاليم الدينية، وفي هذا المجال كما يقول تحرص «سفير» من خلال مشاركتها في سوق الكمبيوتر على طرح احدث البرمجيات لديها للاطفال مثل «حديقة اللغة العربية» لرياض الاطفال وهو برنامج متكامل لتعليم مبادئ اللغة العربية وبرنامج «تسالي الروضة» للاطفال من سن 3-7 سنوات ويقوم بتدريب الطفل على مهارات الاتصال اللغوي، وبرنامج «رحلة الاذكياء الى المليون» وهو برنامج مسابقات يحوي اسئلة واجوبة في مجالات المعرفة الانسانية. ويتوقع عبيد ان تسجل شركته مبيعات جيدة في الدورة الحالية مقارنة بالدورات السابقة حيث تحرص الشركة منذ سنوات على حضور معرض سوق الكمبيوتر جيتكس دبي باعتبار دبي من ابرز الاسواق التي تخدم الدول المجاورة في مجال منتجات تقنية المعلومات. نحو بيئة خالية من القرصنة كعادته كل عام يحرص اتحاد منتجي برامج الكمبيوتر التجارية على المشاركة بفعالية في جيتكس دبي ولاول مرة يقيم الاتحاد جناحا خاصا به في سوق الكمبيوتر لتوعية الجمهور والشركات المشاركة بأهمية التعامل مع البرامج الاصلية ومحاربة البرامج المقلدة أو المنسوخة أو المزيفة. جواد الرضا المدير الاقليمي للاتحاد يقول ان اتحاد منتجي برامج الكمبيوتر التجارية يركز خلال مشاركته هذا العام في جيتكس دبي 2002 وسوق الكمبيوتر على توعية الشركات الصغيرة والمتوسطة حيث لا تزال هذه النوعية من الشركات تتعامل بالبرامج المقلدة، ويسعى الاتحاد الى مساعدة هذه الشركات والتي تشكل نسبة كبيرة في المنطقة على تقنية برامجها والتعامل بالبرامج الاصلية. ويضيف ان الشركات الاعضاء في الاتحاد طرحت عروضا مغرية لبيع البرامج الاصلية من خلال شراء3 برامج والحصول على خمسة برامج مجانا اضافة إلى قيامنا من خلال تواجدنا في سوق الكمبيوتر بحملة لتوعية جمهور المستخدمين بالتعامل بالبرامج الاصلية خصوصا وان كافة المؤشرات تشير الى ان ما يقرب من 60 زائرا سوف يفدون الى سوق الكمبيوتر. وخصص اتحاد منتجي البرامج خطا ساخنا 8004828 لتلقي شكاوى الجمهور طوال ايام المعرض من احتمال قيام شركات عارضة بيع برامج مقلدة حيث يقوم الاتحاد بالتعاون مع شرطة دبي بجهد كبير في هذا المجال كما يقول جواد الرضا ويضيف ايضا قائلا ان جناح الاتحاد في السوق على استعداد لتلقي اية استفسارات او اقتراحات من الجمهور. ويؤكد على اهمية تكاتف كافة الجهات نحو ايجاد بيئة خالية من القرصنة خصوصا في الامارات التي خطت خطوات كبيرة في مجال مكافحة القرصنة جعلتها تحتل المرتبة الاولى عربيا للسنة السادسة على التوالي حسب تقرير الاتحاد كما ان نسبة القرصنة في الامارات والتي وصلت الى 41% تعتبر اقل بكثير من 6 دول اوروبية لها باع طويل في مجال مكافحة القرصنة مثل فرنسا وايطاليا واسبانيا وايرلندا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات