ممثلو مجموعة وكالات كوني العالمية يشيدون بتطور السياحة وخدماتها في دبي

الاحد 7 شعبان 1423 هـ الموافق 13 أكتوبر 2002 أقامت مجموعة وكالة كوني للسياحة العالمية ومقرها المملكة المتحدة المؤتمر السنوي لممثلي المجموعة والبالغ عددها 92 شركة سياحية من المملكة المتحدة وكان محور الاجتماع الترويج السياحي لدبي في الدول التي تعمل بها. وقال خالد أحمد بن سليّم مدير عام الدائرة أن مجموعة كوني تعد أحد أهم المؤسسات السياحية الرائدة في العالم وهي متخصصة في قطاع السياحة الترفيهية. وأضاف بن سليّم إننا نعتبر بريطانيا هي السوق الرئيسي المستهدف بالنسبة لنا وأن التعاون بين دائرة السياحة ومجموعة وكالات كوني يعد رسالة قوية إلى صانعي القرار في أوروبا مفادها أن دبي جادة في ترويج نفسها باعتبارها وجهة سياحية عالمية من الطراز الأول. وأشار بن سليّم إلى أن عدد نزلاء الفنادق والشقق الفندقية في دبي من المملكة المتحدة سجّل نموا ملحوظا عام 2000 حيث بلغ عددهم 301 ألف و461 نزيلا ارتفع عددهم العام الماضي إلى 348 ألفا و477 نزيلا بنسبة زيادة قدرها 15.60% من جهة أخرى قال حمد بن مجرن مدير الوفود والذي مثّل الدائرة في هذا المؤتمر إن هذا الحدث كان مهما للغاية وتجربة جيدة للترويج لدبي لعدد 92 من ممثلي الشركات السياحية البريطانية. وأضاف بن مجرن الذي قام بتقديم عرض عن عوامل الجذب السياحي في دبي للحاضرين أن ممثلي وكالات كوني للسياحة والسفر الذين حضروا الاجتماع أعربوا عن تقديرهم البالغ لما شاهدوه في دبي من تطور سياحي ومستوى الخدمات العالمية التي تقدمها دبي لضيوفها. وقال بن مجرن ان دائرة السياحة أقامت حفل عشاء على ظهر إحدى السفن لأعضاء المؤتمر كما حضر عدد من المسئولين بالدائرة ورشة العمل التي أقامتها كوني للمشاركين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات