المركزي التركي: حرب العراق تضر بأسعار 2003

الخميس 4 شعبان 1423 هـ الموافق 10 أكتوبر 2002 قال البنك المركزي التركي أمس ان هجوما اميركيا محتملا على العراق لن يؤثر على معدل التضخم المستهدف لنهاية العام ولكن قد يرفع الاسعار في عام 2003. ويخشى المستثمرون ان تقوض حرب في العراق الانتعاش الاقتصادي الهش في تركيا وذلك برفع اسعار النفط الذي تستورده تركيا مما يؤثر سلبيا على السياحة والاستثمار الاجنبي في البلاد. وقال البنك المركزي في بيان على موقعه على شبكة الانترنت «ان عملية محتملة في العراق وارتفاع اسعار النفط يعتبران من العناصر التي قد تؤثر على التضخم. لكن هذه العناصر ستكون مهمة بالنسبة للتضخم في عام 2003 ولا يعتقد انها ستؤثر على الوصول الى المعدل المستهدف لعام 2002».ـ رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات