برنامج التجارة العربية يقدم لوكالاته في لبنان 384 مليون دولار قيمة 48 خط ائتمان

الخميس 4 شعبان 1423 هـ الموافق 10 أكتوبر 2002 تم امس بأبوظبي توقيع اتفاقية خط ائتمان بين برنامج تمويل التجارة العربية وبنك عودة احد الوكالات الوطنية الأربعة عشر المعتمدة لدى البرنامج في لبنان. وقد وقع الاتفاقية نيابة عن البرنامج الدكتور جاسم المناعي الرئيس التنفيذي رئيس مجلس الادارة، ووقعها نيابة عن بنك عودة ريمون عودة، رئيس مجلس الادارة، المدير العام. وبموجب هذه الاتفاقية فان خط الائتمان الممنوح من قبل البرنامج الى بنك عودة سيرتفع ليصبح (15) مليون دولار اميركي، وذلك بغرض استخدامه في تمويل صفقات تصدير واستيراد سلع مختلفة بين الجمهورية اللبنانية وبقية الدول الأخرى. وبلغ عدد خطوط الائتمان التي قدمها البرنامج لوكالاته الوطنية في الجمهورية اللبنانية بما فيها هذا الخط (48) خطا قيمتها الاجمالية حوالي (384) مليون دولار اميركي. وفي مستهل كلمته التي القاها بهذه المناسبة أشاد الدكتور المناعي بالدور الذي تلعبه الوكالات الوطنية بالجمهورية اللبنانية، كما نوه بالدور المهم الذي يقوم به البرنامج في تنمية القدرات الانتاجية والتنافسية للمنتج والمصدر العربي ودعم اقتصاديات الدول العربية وتشجيع التبادل التجاري تعزيزا لمسيرة التكامل الاقتصادي العربي، وذلك من خلال ما يوفره من تسهيلات ائتمانية بشروط ميسرة وخدمات المعلومات التجارية وخدمات الترويج في اطار لقاءات المصدرين والمستوردين العرب في قطاعات انتاجية مختلفة. وأشار الى أن خدمات البرنامج تعتبر خدمات تنسجم مع التوجهات لانشاء منطقة حرة للتجارة العربية، ودعا الدكتور المناعي الى تحقيق الاستفادة القصوى من هذه التسهيلات والخدمات للاسهام في دفع مسيرة التنمية والبناء في الدول العربية خاصة بعد فتح باب تمويل الصادرات العربية لدول غير عربية ورفع نسبة التمويل التي يوفرها البرنامج لتصبح 100%. وقد القى ريمون عودة كلمة مماثلة ثمن فيها الدور الذي يقوم به برنامج تمويل التجارة العربية في تعزيز التبادل التجاري بين الدول العربية لما في ذلك من اثر ايجابي في تسريع عمليات التكامل الاقتصادي العربي، كما أشاد بدور البرنامج في دعم الوكالات الوطنية بالجمهورية اللبنانية، ومما تجده من تفهم وتعاون من ادارة البرنامج. أبوظبي ـ مكتب «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات