وكلاء الصناعة بدول التعاون يبحثون مشروع نظام تشجيع وتنمية الصناعة - البيان

وكلاء الصناعة بدول التعاون يبحثون مشروع نظام تشجيع وتنمية الصناعة

الخميس 26 رجب 1423 هـ الموافق 3 أكتوبر 2002 يعقد وكلاء وزارات الصناعة في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بعد غد السبت اجتماعهم السنوي الثاني للعام الحالي بمقر الامانة العامة بالرياض. وقال محمد بن عبيد المزروعي الامين العام المساعد للشئون الاقتصادية بالأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، بأن الوكلاء سيناقشون في اجتماعهم عددا من المواضيع المتعلقة بتنمية وتطوير القطاع الصناعي بدول المجلس والهادفة أيضا الى تعزيز التعاون والتكامل بين الدول الأعضاء ومنها معوقات التبادل التجاري. وسيبحث المجتمعون عددا من توصيات اللجان الفنية المكلفة بمناقشة بعض القوانين والنظم مثل مشروع النظام «القانون» الموحد لمكافحة الاغراق والتدابير الوقائية والتعويضية، ومشروع نظام «قانون تشجيع وتنمية الصناعة بدول المجلس. وتقييم النظام «القانون» النموذجي الاسترشادي لتشجيع الاستثمار الاجنبي والنظام «القانون» النموذجي الاسترشادي المعدل للتنظيم الصناعي. وأضاف المزروعي بأن الأمانة العامة ستعرض على المجتمعين عددا من المذكرات منها مذكرة بشأن المعايير الكمية لقياس تقدم دول المجلس في تحقيق اهداف الاستراتيجية الصناعية الموحدة، ومذكرة حول انشاء مركز المعلومات والتقنية بسلطنة عمان، وكذلك مذكرة حول مؤتمرات رجال الأعمال الصناعيين من دول المجلس ونظرائهم من الدول والمجموعات الاقتصادية الدولية، واخر تطورات علاقات دول المجلس مع الدول والمجموعات الاقتصادية الاخرى. وأوضح الامين العام المساعد للشئون الاقتصادية في ختام تصريحه أن توصيات هذا الاجتماع سوف ترفع الى الاجتماع المقبل لاصحاب المعالي وزراء الصناعة اعضاء لجنة التعاون الصناعي لدول المجلس المقرر عقده في سلطنة عمان خلال الشهر الجاري. أبوظبي ـ مكتب «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات