قضية الحماية الجمركية نقطة خلاف في مناقشات المنتدى الاقتصادي

أثار النقاش حول حالة الاقتصاد الكوني في المنتدى الاقتصادي العالمي طوال أمس الاول خلافات بين كبار خبراء السياسة، بشأن قضية قديمة، وهي دخول الاسواق أو عكس ذلك في طور الحماية الجمركية المفرطة للمنتج الوطني. واتفق خبراء السياسة الاقتصادية بوجه عام على أن الاقتصاد العالمي يشق طريقه للخروج من حالة انكماش وأنه ليست هناك حاجة للفزع، ولكن الانتعاش مازال محفوفا بخطر حدوث انتكاسات. وفي أحد جلسات المناقشات التي حملت عنوان «المستقبل الاقتصادي العالمي» بدأت الجلسة بمناقشة حول ما إذا كانت هناك حاجة أكبر لتنسيق دولي للسياسة أو ما إذا كان يتعين على الدول التصرف حسب احتياجاتها. ولكن ظهرت مسألة الحماية أو الانغلاق بالتدريج كقضية جوهرية للخلاف. وأشار وكيل وزارة الخزانة الامريكية كينيث دام إلى سلسلة من الانباء الاقتصادية الايجابية الاخيرة في الاقتصاد الامريكي، بما في ذلك التحول المفاجئ في نمو إجمالي الناتج المحلي في الربع الرابع لعام 2001، والزيادة في الطلبات وانخفاض البطالة. وقال «إن كل هذا يوضح أن الاقتصاد الامريكي قد بدأ يتحسن». د.ب.ا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات