انطـلاق دورة جائـزة دبي للجـودة للعـام الجاري

اعلنت سكرتارية جائزة دبي للجودة بدائرة التنمية الاقتصادية بدء دورة جائزة دبي للجودة وبرنامج دبي لتقدير الجودة ــ 2001. وعليه, يمكن للشركات الراغبة في المشاركة في أي من هذين البرنامجين التقدم لتسجيل رغبتها والحصول على المعلومات والمستندات اللازمة لتقديم طلبهم علماً بأن آخر موعد لاستلام الطلبات هو 30 سبتمبر 2001. الجدير بالذكر ان جوائز دبي للجودة وبرنامج دبي لتقدير الجودة كان قد تم توزيعها مؤخراً في حفل كبير شرفه الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع الذي قام بتسليم الجوائز للفائزين. وصرح عيسى عبدالفتاح كاظم منسق عام الجائزة انه يتوقع إقبالاً كبيراً على المشاركة في الجائزة كما حدث في السنوات السابقة. وقال عيسى (ان جائزة دبي للجودة قد حققت الكثير من أهدافها ولاسيما فيما يتعلق بنشر الوعي بمبادىء وأسس الجودة في قطاع الأعمال بما في ذلك المنشآت الكبيرة والصغيرة في مختلف القطاعات الاقتصادية وكذلك توضيح أهمية استخدام تلك المبادىء والأسس في تطوير الاداء وتخفيض التكاليف وزيادة القدرة على المنافسة محلياً وعالمياً وتحسين خدمة العملاء وتعظيم الارباح). وأضاف عيسى (ان الهدف الأساسي من المشاركة في الجائزة يجب ألا يقتصر على الحصول على الجائزة نفسها بل الاستفادة من المزايا الكثيرة التي توفرها للمشاركين. فبالاضافة الى المزايا التي ذكرناها أعلاه فإن المشاركين يقومون بإعداد تقرير ذاتي عن منشآتهم مقارنة بمعايير الجودة المعترف بها عالمياً وبالتالي تحديد الثغرات في ادائهم والعمل على تفاديها والاستفادة من أحسن الممارسات التي تخطط سكرتارية الجائزة لعرضها سنوياً على جميع المشاركين كما يحصل جميع المشاركين على تقرير وافٍ يوضح لهم نقاط القوة في منشآتهم ومجالات التحسين التي يتعين عليهم العمل على تطويرها. ويعد هذا التقرير نخبة من المحكمين المؤهلين من التنفيذيين والخبراء العاملين في القطاعين العام والخاص). وفي ختام تصريحه أهاب عيسى بجميع المنشآت كبيرة أو صغيرة بالحرص على المشاركة في برنامج الجائزة بشقيها جائزة دبي للجودة وبرنامج دبي لتقدير الجودة حتى يرتفع مستوى ادائها لما تطمح اليه حكومة دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات