EMTC

مصر تؤكد أن الشركات الأجنبية يمكنها بيع كميات من الغاز لاسرائيل

اعلن وزير البترول المصري سامح فهمي أمس ان الشركات الاجنبية في مصر تستطيع بيع الغاز لمن تريد. وقال رداً على سؤال ان كان بوسع الشركات الاجنبية ان تبيع الغاز المصري الى اسرائيل بعدما ظهرت تقارير متضاربة في الفترة الاخيرة عن اتفاق محتمل في هذا الصدد (نعم بالطبع لهم الحق في بيع الغاز الى اي شخص). واضاف (وفقا لشروط الامتيازات فان هذا الغاز غازهم ويمكنهم بيعه لمن يريدون). وكان فهمي يحضر حفلا لشركة بي.جي. انترناشونال وهي جزء من مجموعة بي.جي. البريطانية العملاقة للغاز عند محطتها للمعالجة في ادكو قرب ميناء الاسكندرية على البحر المتوسط. لكنه لم يقدم اي تفاصيل عن هوية اي شركة قد تكون في محادثات مع اسرائيل لبيع الغاز المصري. وسئل عن تقرير ظهر الشهر الماضي يفيد التوصل بالفعل لاتفاق فتساءل فهمي عن مصدر هذا التقرير. وكانت شركة كهرباء اسرائيل قالت في 25 يناير الماضي انها اختارت شركة مصرية اسرائيلية لامدادها بأكثر من نصف احتياجاتها من الغاز الطبيعي مقابل ثلاثة مليارات دولار على مدى عشرة اعوام. واضافت انها ستبدأ مفاوضات تفصيلية مع شركة (شرق البحر المتوسط للغاز) لتوقيع اتفاق لشراء 7 .1 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي وهو ما يزيد على نصف الكمية التي تسعى لشرائها. وقالت ان العقد سيشمل خيارا لزيادة الكمية المشتراة من مصر. وتبحث اسرائيل الحصول على امدادات طاقة من مصر منذ اعوام لكن مسار المفاوضات ارتبط دوما بتوقف واستمرار مفاوضات السلام في الشرق الاوسط. وشركة شرق البحر المتوسط للغاز مشروع مشترك بين الهيئة المصرية العامة للبترول وميرهاف جروب الاسرائيلية. ونقل عن فهمي قوله يوم الخميس انه مندهش من تقارير بان مصر ستورد كميات من الغاز الطبيعي الى اسرائيل. ونسبت صحيفة الاهرام ويكلي التي تصدر بالانجليزية الى فهمي قوله (تابعت باندهاش كبير خلال الاسبوعين الاخيرين تقارير كثيرة تزعم ان مصر ستقدم لاسرائيل اتفاقا بقيمة ثلاثة مليارات دولار يستمر حتى عام 2012 على الاقل). رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات