المحادثات السعودية الفنزويلية لم تتناول خفض انتاج (اوبك), قطــر تراقــب والكويــت تنتظــر (ظـروف السـوق)

قال دبلوماسي فنزويلي أمس ان وزير النفط الفنزويلي الفارو سيفا لم يبحث بعد امكانية خفض انتاج اوبك مع نظيره السعودي علي النعيمي في الرياض. ويرافق سيلفا الرئيس الفنزويلي هوجو شافيز في زيارة تستغرق اربعة ايام للمملكة العربية السعودية وتهدف الى تعزيز العلاقات بين البلدين. وقال الدبلوماسي ان وزيري النفط اجريا (مباحثات عامة) بشأن سوق النفط الدولية امس الأول (ولكن ليس هناك جدول اعمال محدد لاجراء محادثات عن النفط). وردا على سؤال اذا كان سيلفا سيعقد اجتماعا منفصلا مع النعيمي في وقت لاحق من الزيارة قال الدبلوماسي (هذا لا يبدو مرجحا في الوقت الحالي). وقال مصدر خليجي على صلة بالدوائر السعودية يوم الجمعة ان اوبك تميل نحو خفض اخر في الانتاج في اجتماع 17 مارس نظرا لتراجع الطلب العالمي ونمو الاحتياطيات وارتفاع صادرات النفط العراقية. ولم يدل سيلفا باي تصريحات منذ وصوله الى الرياض يوم السبت. واجرى الرئيس الفنزويلي شافيز محادثات مع عاهل السعودية الملك فهد وولي العهد الامير عبدالله. وزار الوفد الفنزويلي جبيل وينبع أمس قبل ان يتوجه شرقا الى الدمام حيث يتركز معظم انتاج النفط السعودي. ويزور الوفد الفنزويلي قطر اليوم لافتتاح سفارة لفنزويلا في الدوحة. وقد اكدت الكويت أمس رغبتها في بقاء اسعار النفط عند مستويات مقبولة للمنتجين والمصدرين غير انها رفضت الافصاح عما اذا كانت تؤيد خفضا جديدا لانتاج اوبك. وقال وزير الخارجية الشيخ صباج الاحمد الصباح للصحفيين في مجلس الامة (البرلمان) ان القضية غير مطروحة في الوقت الحالي وسيتم بحثها في اوبك. وقال ان الحكومات غالبا ما تخول الوزراء سلطات ابرام الاتفاق وفقا لظروف السوق. ويرأس الشيخ صباح المجلس الاعلى للبترول اعلى جهاز لاتخاذ القرار في مجال النفط. ورفض وزير النفط الجديد عادل صبيح التعليق عندما سئل في وقت سابق أمس عن تقارير تفيد ان اوبك قد تخفض الانتاج في اجتماعها في 17 مارس. وتحت الحاح الصحفيين لابداء راي الكويت بشأن الخفض المحتمل قال الشيخ صباح ان الكويت لا تريد التأثير على الآخرين واعرب عن امله في ان تظل اسعار النفط عند مستوى يخدم المستهلكين والمصدرين . وتملك الكويت عشرة بالمئة من احتياطيات النفط العالمية وتبلغ حصتها الحالية في اوبك 021 .2 مليون برميل يوميا بعد خفض الانتاج اعتبارا من اول فبراير. من جانبه قال وزير النفط القطري ان اوبك ستدرس عن كثب التوازن بين العرض والطلب في الربع الثاني من العام الجاري وذلك عند وضع استراتيجية الانتاج في اجتماع مارس. وصرح الوزير القطري عبد الله بن حمد العطية لرويترز ان اوبك ستراقب الوضع عن كثب وتدرس توقعات العرض والطلب للربع الثاني من العام. ورفض الوزير التعليق على ما ستتخذه المنظمة من اجراءات في اجتماعها في 16 مارس. ولكنه قال ان الطلب غالبا ما ينخفض في الربع الثاني ومن ثم تتعرض الاسعار لضغوط. وذكر مصدر خليجي يوم الجمعة ان (من الارجح) ان تقرر اوبك خفض الانتاج نتيجة تباطؤ الطلب وزيادة المخزون ونمو الصادرات العراقية. وتوقعت بعض مصادر صناعة النفط ان يتراجع الطلب بما يصل الى مليوني برميل يوميا خلال الربع الثاني. وقال مصدر بصناعة النفط (ستخفض اوبك الانتاج لتجنب ارتفاع المخزونات الذي يسبب غالبا ضغطا على الاسعار يؤدي الى انهيارها). وتابع العطية ان اسعار النفط داخل النطاق الذي تستهدفه اوبك بين 22 و28 دولارا للبرميل ولكن قد تحدث تذبذبات. ويقف سعر سلة خامات اوبك في منتصف النطاق المحدد قرب 25 دولارا. غير ان البعض يخشى ان تنخفض الاسعار قرب الحد الادني قبل اجتماع مارس. ويبلغ حجم انتاج عشرة من اعضاء اوبك بعد استبعاد العراق 2 .25 مليون برميل يوميا بعد ان خفضت المجموعة الانتاج 5 .1 مليون برميل في يناير. كانت مصادر نفطية قالت أمس ان صادرات النفط العراقي مستمرة كالمعتاد رغم الضربات الجوية الغربية على بغداد الاسبوع الماضي. وقال مصدر بصناعة النفط (العراق لا ينوي تغيير سياسته القائمة على بيع اكبر كمية ممكنة من النفط لاي جهة تأخذها). وذكرت مصادر بالسوق انه تم الانتهاء من تحميل ناقلة بخام البصرة العراقي الخفيف من ميناء البكر على الخليج في وقت سابق أمس وان مؤسسة تسويق النفط العراقي الحكومية (سومو) اكدت بدء تحميل ناقلة ثانية في وقت لاحق أمس. ــ رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات