التاريخ ظلمهم ودبي تنصفهم.. الهنود الحمر الأمريكيون في المدينة خـلال المهـرجان

تشهد فعاليات القرية العالمية في مهرجان دبي للتسوق 2001 منافسات شديدة, حيث يستعد المشاركون بتقديم أفضل ما لديهم ليتم عرضه على زوار القرية خلال فترة المهرجان. ومن الفعاليات التي ستشهدها القرية العالمية بدبي جناح (الهنود الحمر) التي سعت بوابة الخليج للاستشارات من خلال تقديم هذا العرض والجناح ان تساهم بفعالية هامة ومشوقة في سبيل انجاح فعاليات القرية العالمية جنبا الى جنب مع الاجنحة الشقيقة والصديقة الأخرى, ولذلك تحت مظلة سلطة الموانىء الحرة, وفي ربوع دبي لؤلؤة الخليج والامارات. لماذا الهنود الحمر الامريكيون بالذات؟.. ليتم استضافتهم من خلال فعاليات القرية العالمية ضمن مهرجان دبي للتسوق 2001.. (البيان) حملت هذا السؤال وغيره من الاستفسارات الى المسئولين عن الشركة التي تستضيف هذه الفعالية, حيث أكد احمد محمد المصري مدير عام بوابة الخليج المنظمة للجناح ان الهدف من وراء اقامة جناح الهنود الامريكيين تمثل مساهمة جادة في اضفاء ما هو جديد ومميز على فعاليات القرية العالمية, وبالتالي مهرجان دبي للتسوق أول وأكبر مهرجان في المنطقة. ولاشك ان ما تم توفيره لهذا الجناح من امكانيات كبيرة من قبل الشركة ومن دعم ورعاية من قبل سلطة الموانىء الحرة بدبي واقبال الجمهور على نشاطات الجناح, كفيل بإنجاحه. وأشار المصري ان الشركة حريصة كل الحرص على تقديم برامج منوعة من ثقافة وحياة الهنود الأمريكيين الذين ظلمهم التاريخ والجغرافيا والذين يستحقون ان يمنحوا فرصة المساهمة في اثراء حوار الحضارات بين الشعوب وهو ما يجسد شعار مهرجان دبي للتسوق 2001 الرائع (عالم واحد.. عائلة واحدة). وقد وجه المصري الشكر والتقدير الى سلطة الموانىء الحرة وادارة القرية العالمية على هذه الفرصة التي أتيحت لاستقدام فرقة الهنود الامريكيين والتسهيلات التي قدمت لهذا الجناح, مؤكدا انه من النهضة الحضارية التي تشهدها الامارات في كافة المجالات. ومن جهتها أكدت عُلا المصري مديرة الجناح ان فرقة الهنود الامريكيين ستقدم فعاليات فنية وتراثية, كما ستقدم صورا لحياة الهنود الامريكيين وأساليب الافراح والطهي والمشغولات اليدوية, كما ستكون هناك فقرات خاصة بالاطفال والتسلية والتصوير مع أعضاء الفرقة. وأضافت مديرة الجناح: سوف يشتمل الجناح على عدة أقسام لعرض الأزياء والهدايا, وقد منحتنا ادارة القرية العالمية مشكورة فرصة عظيمة لاقامة مسرح كبير يطل على الشارع الرئيسي بالقرية لتقديم عدد من العروض الفنية من غناء ورقصات فلكلورية تظهر ملامح العادات والتقاليد التي تعيشها تلك الجماعة, ونسعى لذلك من اجل جذب الجمهور الذي نتمنى ان يحضر لمشاهدة الهند الامريكيين. وقالت عُلا المصري: إن الهنود الحمر الامريكيين صورتهم السينما الامريكية بصورة غاية في البشاعة, لذلك حرصنا على استقدامهم من خلال احدى القبائل المعروفة لديهم, وحرصنا ايضا على ان يكون هناك برنامج حافل لهم من خلال العديد من الفقرات الغنية وحوارات مع الاطفال, وستظهر هذه القبيلة طريقة حياتها وعاداتها وصولا بطريقة لعب الاطفال فيها من خلال هذه الفعالية سيتعرف العالم كله وخاصة زوار القرية العالمية هذه الحضارة المنسية المشوهة. وتضيف عُلا المصري: سيتضمن جناح الهنود الامريكيين متحفا يشتمل على آثار هذه الحضارة ويحكي قصة هذه القبائل, كما سيتضمن المتحف بعض العملات النقدية والالبسة والشعارات, وقد قمنا بالتأمين عليها وعلى القطع النقدية لأنها لا تقدر بثمن. وقالت المصري: يتكون اعضاء الفرقة من 18 شخصا بالاضافة الى طفلين, وقد شجعنا على استقدامهم بعد نجاح الفرقة العام الماضي, ولكن هذه المرة حاولنا تطوير الفكرة, كما ان هناك مشاورات مع ادارة مهرجان دبي للتسوق 2001 على استضافة فرقة الهنود الامريكيين من خلال فعاليات فنية في كل من شارعي المرقبات والسيب. وقد أشادت علا المصري مديرة الجناح بمهرجان دبي للتسوق 2001 ووصفته بأنه حقيقة ومفخرة للعرب جميعا وهو بمثابة تظاهرة للعالم أجمع وتحسين الصورة العربية أمام دول العالم. وان ما تشهده دبي خاصة والامارات عامة في هذا المهرجان من تنوع ثقافي وحضاري والاهتمام الخاص بالعائلة, مما يؤكد البعد الانساني للمهرجان والذي يسهم في استقطاب الكثير من الزوار من مختلف ارجاء المعمورة. كتب فهمي عبدالعزيز:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات