محللون اقتصاديون: القيمة العادلة للدولار 96 .3 جنيهات مصرية

اظهر استطلاع أجرته رويترز لاراء سبعة محللين اقتصاديين أمس ان متوسط تقديراتهم للقيمة العادلة للجنيه المصري هو 96 .3 جنيهات للدولار الامريكي. ويبلغ السعر الرسمي للدولار نحو 85.3 جنيهات وبدأ تطبيقه الاسبوع الماضي في اطار نظام جديد لربط العملة. وتراوحت تقديرات المحللين السبعة بين 9.3 وأربعة جنيهات. وكانت تقديراتهم للقيمة العادلة للعملة المصرية في نهاية مارس الماضي تتراوح بين 85.3 و25.4 جنيهات للدولار وكان المتوسط اربعة جنيهات. واتصلت رويترز بثمانية محللين في شركتين مصريتين وست شركات اجنبية لتداول الاوراق المالية وابدى احدهم اراءه لكنه لم يحدد قيمة العملة. وبدأت مصر الاسبوع الماضي تطبيق نظام الربط المحكوم في محاولة لتحقيق استقرار سعر صرف الجنيه. وكان الجنيه بدأ يهبط بشدة مقابل الدولار في يناير في اعقاب هبوط تدريجي منذ مايو الماضي عندما كان سعره 4.3 جنيهات للدولار. ويسمح للمتعاملين بالتعامل في نطاق نقطة مئوية واحدة أعلى أو أقل من سعر مركزي يبلغ الان 85.3 جنيهات للدولار. وقوبلت الاجراءات الجديدة بردود فعل متباينة وطالب العديد من المحللين بتعويم الجنيه. وقال محلل أجنبي (رأينا ان هذه ليست السياسة المثلى التي كان يمكن لمصر اتباعها). لكنه رحب بتوضيح السياسة المصرية لانها رسخت الان زيادة في سعر الدولار أمام الجنيه بواقع 14% منذ ابريل. وأضاف المحلل انه قد يثبت ان السياسة الجديدة أكثر مرونة مما تبدو الان وذلك لان البنك المركزي أوضح ان السعر المركزي سيتحدد على اساس يومي. وقال المحلل (هناك مجال اذا رغم كونه محدودا لتحرك السعر المركزي ونطاقه الضيق. والعبء على الحكومة في اثبات توفر السيولة عند هذا المستوى). ــ رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات