عجز ميزانية البحرين 168 مليون دولار

افاد تقرير سنوي للبنك المركزي البحرين ان العجز في ميزانية البحرين لعام 1999 بلغ 4ر63 مليون دينار ( 168 مليون دولار) بانخفاض حاد عن التوقعات التي قدرته بمبلغ 5.150 مليون دينار. وقال تقرير مؤسسة نقد البحرين ان الاقتصاد حقق اداء طيبا في عام 1999 متاثرا بالانتعاش المستمر في الاسعار العالمية للسلع الاولية. ويمثل دخل النفط 55 بالمئة من دخل البحرين اذ تنتج 40 الف برميل يوميا من حقولها وتتسلم كل انتاج حقل بحري تتقاسمه مع السعودية. وياتي عشرة بالمئة من دخل البحرين وهي مركز مالي ومصرفي رئيسي في الخليج من شركة المنيوم البحرين وهي من اكبر مصانع الالمنيوم في الشرق الاوسط والباقي من مصادر اخري. وتابع التقرير ان التوقعات الاقتصادية لعام 2000 تشير الى تحسن مستمر وتشير البيانات المبدئية الى تحسن موازين المعاملات المالية والتجارية. ونقل التقرير عن محافظ البنك الشيخ عبدالله بن خليفة ال خليفة قولة ان 176 بنكا ومؤسسة مالية اخرى كانت تعمل في البحرين في نهاية 1999 دون تغيير عن العام السابق. واقر البنك 139 صندوق استثمار ليصل اجمالي عدد الصناديق 523 تقوم ببيعها وتسويقها 40 مؤسسة مالية في نهاية العام الماضي. وانخفض مؤشر اسعار المستهلكين 3.1 بالمئة في العام الماضي مقابل انخفاضه 4ر0 بالمئة في 1998 ولكن التقرير لم يذكر ارقاما محددة. من جهة اخرى اظهرت بيانات مؤسسة نقد البحرين ان البحرين انتجت 47.13 مليون برميل من النفط الخام من حقولها في العام الماضي انخفاضا من 75.13 مليون برميل عام 1998. وقالت المؤسسة في تقرير سنوي حصلت رويترز على نسخة منه امس ان واردات النفط الخام زادت في العام الماضي بنسبة 8.6 في المئة الى 3.82 مليون برميل. وتستورد البحرين النفط الخام من السعودية عبر خط انابيب لتكريره. ولم يذكر التقرير انتاج حقل بحري تتقاسمه مع السعودية وتحصل على كامل انتاجه البالغ نحو 140 الف برميل في اليوم. وقال التقرير ان انتاج النفط المكرر ارتفع الى 8ر95 مليون برميل عام 1999 من 6.90 مليون برميل في العام السابق. واضافت ان صادرات المنتجات النفطية زادت 2.5 في المئة الى 8.95 مليون برميل. وتبلغ الطاقة التكريرية في البحرين نحو 250 الف برميل يوميا. وزاد انتاج الغاز 4ر3 في المئة الى 4.406 مليارات قدم مكعب (51.11 مليار متر مكعب) في العام الماضي من 9.392 مليار في عام 1998. ـ رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات