لجنة تنمية الموارد البشرية تكشف عن اسماء ستة بنوك لم تلتزم بنسب التوطين

أكد معالي أحمد حميد الطاير وزير المواصلات رئيس لجنة تنمية الموارد البشرية في القطاع المصرفي ان اعداد المواطنين العاملين في قطاع المصارف ارتفعت الى 2120 مواطناً ومواطنة حتى نهاية شهر يونيو من العام الجاري، حيث بلغت نسبة العاملين المواطنين في هذا القطاع الى 7.14% من اجمالي العاملين مقابل 1278 مواطناً ومواطنة في العام 1997 وبنسبة 4.9% من العاملين. جاء ذلك في تصريح صحفي لمعاليه عقب الاجتماع الذي عقدته اللجنة أمس وحضره جميع اعضائها وذلك بمعهد الامارات للدراسات المصرفية المالية. وقال الطاير انه ومنذ بداية عمل اللجنة في العام 97 تم توظيف 842 مواطناً ومواطنة في الادارات العليا والوسطى والدنيا في القطاع المصرفي مشيراً الى انه تم توظيف 105 مواطنين ومواطنات في الصنف الأول من العام الجاري. واضاف ان اللجنة بصدد اتخاذ التدابير المناسبة بحق المصارف التي لم تلتزم بزيادة اعداد المواطنين العاملين لديها بنسبة 4% سنوياً وقررت في هذا الاطار الاعلان عن اسماء البنوك التي لم تصل نسبة التوطين لديها الى 10% حتى الآن. واشار الى ان هناك ستة بنوك لم تصل نسبة التوطين فيها الى 5% وهي بنك صادرات ايران الذي يعمل فيه ستة مواطنين فقط من اصل 165 موظفا, والبنك العربي الافريقي الذي يوجد لديه مواطنان من اصل 44 موظفا, وحبيب بنك المحدود الذي يعمل به مواطن واحد من اصل 150 موظفا, وجناتا بنك الذي يعمل فيه مواطن واحد بينما عدد موظفيه 44 موظفا, وبنك النيلين, وبنك عمان الوطني اللذان لا يعمل بهما اي مواطن من اجمالي 19 موظفا بالبنك الأول و38 موظفاً بالبنك الثاني. وقال ان اللجنة بصدد وضع ضوابط تلزم بها هذه البنوك للعمل والالتزام بقرار مجلس الوزراء رقم 10 لعام 98 بشأن زيادة نسبة المواطنين بواقع 4% سنويا وذلك بالتنسيق والتعاون مع وزارة العمل والشئون الاجتماعية والمصرف المركزي. واكد ان 28 مصرفا بالدولة استجابت لقرار اللجنة بتعيين مسئول مواطن عن شئون الموظفين المواطنين وتنمية الموارد البشرية المواطنة في كل بنك حيث قامت هذه البنوك بابلاغ اللجنة باسماء هؤلاء المواطنين, كما تلقت تأكيدات من تسعة بنوك اخرى للالتزام بالقرار وتعيين مواطنين مسئولين لشئون الموظفين في الفترة القريبة المقبلة في حين لم تتلق اللجنة حتى الآن اي رد من عشرة بنوك بهذا الخصوص والتي يتم متابعتها من قبل اللجنة. وتطرق وزير المواصلات الى المعرض الوطني الثالث للتوظيف والذي سيقام في مركز اكسبو الشارقة في الفترة من 18 ـ 20 مارس المقبل فذكر ان المعرض الذي تم التوقيع على عقد تنظيمه مؤخراً مع غرفة تجارة وصناعة الشارقة يهدف الى تسليط الضوء على امكانات واسهامات المصارف والمؤسسات المالية في توفير فرص عمل ملائمة للمواطنين لاتاحة الفرص امامهم للانخراط في مسيرة التنمية وتحمل مسئولية بناء الوطن خاصة بعد توفير مجالات الدراسة والتدريب والتطوير وتأهيلهم ككوادر مدربة ماهرة وقادرة على الاستمرار في العمل المصرفي. واوضح رئيس لجنة تنمية الموارد البشرية انه سيقام على هامش المعرض مؤتمر تنمية الموارد البشرية المواطنة (الواقع والتطلعات) بمشاركة المسئولين في البنوك وشركات التمويل والتأمين والمؤسسات المالية وشركات التوظيف والجامعات والكليات والمعاهد وشركات القطاع العام الحكومي ومجموعة الشركات الخاصة والمساهمة, وشركات الصرافة ومكاتب مدققي الحسابات ومكاتب الدراسات والاستشارات. واشار الى انه تم تشكيل لجنة تقييم جائزة تنمية الموارد البشرية السنوية لعام 2001 والتي من اختصاصها وضع معايير اختيار المصارف الفائزة بهذه الجائزة وبخاصة تلك التي حققت معدلات مرتفعة في عملية التوطين وذلك وفق السياسات والبرامج والموازنات المخصصة لديها لعملية التدريب للمواطنين العاملين لديها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات