التقرير الاسبوعي لشركة داماك الوطنية: تراجع كبير لسوق الاصدارات الاولية الامريكية الاسبوع الماضي

اشار التقرير الاسبوعي لشركة داماك الوطنية حول سوق الاصدارات الاولية الأمريكية في قطاع شركات التقنية الحديثة الى تذبذب وعدم استقرار في اداء السوق متأثراً بنتائج الانتخابات الامريكية. وقد ادى هذا التذبذب الى قلة عدد الاصدارات الاولية من جهة والى تدني الاسعار الى أقل من اسعار الإصدار التي كانت متوقعة لبعض الشركات. ويقول مدير تطوير استثمارات داماك أحمد السامرائي: (لقد كان لانتخابات الرئاسة الأمريكية دور كبير في تذبذب أسواق الاصدرات الأولية الامريكية, فعلى الرغم من ان الاسبوع قد بدأ ايجابيا حين استطاعت شركة (ترانسميتا) يوم الثلاثاء الماضي مضاعفة سعر تداول اسهمها لليوم الأول, إلا ان الأمور قد هدأت في الأيام التي تلتها, حيث قامت ثلاث شركات بطرح اسهمها يوم الجمعة لكن بأسعار الحد الادنى أو أقل عن الاسعار التي كانت متوقعة لأسهمها). وعلى الرغم من اعلان شركة (كومباك) التوقف عن استخدام رقائق شركة (ترانسميتا) في نفس اليوم الذي كانت تطرح فيه اسهمها, إلا انها استطاعت ان تتم عملية اكتتاب اسهمها بقوة تحت ادارة مورجان ستانلي حيث قامت بطرح 13 مليون سهم وبمعدل 21 دولاراً للسهم الواحد, وقد بدأ تداول السهم بسعر 88.44 دولاراً ووصل الى 88.50 دولاراً قبل ان يعود ويغلق على 25.45 دولاراً بزيادة مقدارها 115% فوق سعر الاصدار الأولي, وهذه هي الضربة الثانية التي تتلقاها شركة (ترانسميتا) بعد ان قامت شركة (آي بي أم) بنفس الاعلان قبل اسبوع, وتتميز رقائق (ترانسميتا) المسماة (Crusoe) بأنها تستطيع مضاعفة عمر البطاريات لأجهزة الكمبيوتر المحمولة من خلال تقليل الطاقة التي يستخدمها المعالج الى النصف. لقد كان طلب المستثمرين على أسهم شركة (ترانسميتا) مرتفعاً حتى قبل ان تطرح اسهمها, مما ادى الى ان تشكل عملية إصدار أسهم الشركة 30% من الـ 750 مليون دولار وهو المبلغ الذي تم جمعه خلال الاسبوع الماضي لست صفقات, ومن عملاء الشركة: (سوني, اني اي سي, فوجيتسو, هيتاشي, جيتواي), ويجدر بالذكر ان قائمة العملاء هذه والتفاؤل بشأن مستقبل الشركة ساعدا المستثمرين في تجاهل نتائج الشركة المالية, فمنذ تأسيسها في العام 1995 خسرت الشركة 148 مليون دولار بما فيها 71 مليوناً خلال الأشهر التسعة الأولى من العام , 2000 وكذلك الأمر فقد تناسى المستثمرون ان ثلاثة من عملاء الشركة هم مستثمرون استراتيجيون فيها وهم: (سوني, هيتاشي وفوجيتسو). ويقول السامرائي: (أما شركة (لوميننت) فهي تعتبر الشركة الثانية التي تنتمي لقطاع الألياف البصرية والتي تطرح اسهمها بعد اعلان شركة (نورتيل نيتووركس) الشهر الماضي ان ارباحها لن تكون ضمن التوقعات, إلا ان عملية اكتتاب اسهمها جاءت مخيبة للآمال حيث تم تسعير اسهم الشركة يوم الجمعة بـ12 دولاراً, وتم تداول الأسهم بصعوبة في اليوم الأول لتغلق على 1% فقط وبسعر 12.12 دولاراً للسهم, ويجدر بالذكر ان عملية الاصدار قد تمت تحت ادارة المؤسسة المالية (كريديت سويس) وقد جمعت مبلغ 144 مليون دولار). وفي يوم الجمعة استطاعت شركة (كمبيوتر أكسيس تكنولوجي) ان تقفز 34% في أول يوم للتداول, وبعد ان تم تسعير السهم يوم الخميس بـ 12 دولاراً تم تداوله بسعر 16 دولاراً في يوم الجمعة, وقد قامت الشركة بطرح 5.3 ملايين سهم تحت ادارة (روبرتسون ستيفنز) وقد جمعت 42 مليون دولار, ويجدر بالذكر ان هذه الشركة تختص بتصنيع المنتجات التي تقوم بربط أجهزة الكمبيوتر ببعضها. وأما الشركة السابعة التي تقوم بطرح اسهمها في الاسبوع الماضي فقد كانت شركة (سيجينتا) والتي تنتمي لقطاع الزراعة حيث قامت بطرح 5.22 مليون سهم على شكل شهادات إيداع امريكية (ADR) تحت ادارة المؤسسة المالية (كريديت سويس) وبمعدل 63.9 دولارات للسهم, وقد استطاعت الشركة جمع مبلغ 216 مليون دولار, ويجدر بالذكر ان الشركة قد تكونت نتيجة الاندماج الذي حصل بين شركتي (نوفارتيز وزينيتا) واللتان كان هدفهما ان تشكلا أكبر شركة في مجال الزراعة في العالم. ويضيف السامرائي: (لقد واجه سوق الاصدارات الأولية الأمريكي صعوبات على مدار السنة حيث يتم الان تداول نصف عدد الشركات التي طرحت اسهمها والبالغة 426 شركة بأقل من سعر إصدارها الأولي, وهذا الأمر يشمل قطاع التكنولوجيا الذي طرح 338 شركة لهذا العام ولكن 52% منها ما دون الخط الأحمر, ومع ذلك, فان اجندة الاسبوع المقبل تتميز بالتنوع حيث يبلغ عدد الشركات التي تنوي القيام بإصدار اسهمها تسع شركات تهدف الى جمع مبلغ بليون دولار امريكي, ومن هذه الشركات شركة (نوفاتيل) التي تقوم بتزويد البرمجيات وبيانات المودم اللاسلكية حيث تود جمع مبلغ 84 مليون دولار اعتمادا على طرح 7 ملايين سهم وبمعدل 10 ــ 12 دولاراً للسهم, وقد حققت الشركة عوائد مقدارها 4.33 مليون دولار خلال التسعة أشهر من العام الجاري محققة زيادة على عوائد العام الماضي والتي كانت 5.5 ملايين دولار, ولكن أكثر من نصف هذه العوائد تأتي من ثلاثة عملاء كبار فقط حيث تشكل (أومني سكاي) أكبر عميل للشركة وبمقدار 32% من عوائدها خلال التسعة أشهر الأولى, وتحاول شركة (نوفاتيل) تجديد عقدها مع شركة (أومني سكاي) والذي انتهى في مايو الماضي وتقوم حالياً بالتبادل التجاري معها كل صفقة على حدة). ومن الشركات الاخرى (iMagic TV) والتي تأمل بجمع 8.61 مليون دولار اعتمادا على 75.4 ملايين سهم وبسعر 11ــ13 دولاراً للسهم الواحد, وقد حققت الشركة عوائد مقدارها 6.3 ملايين سهم خلال الستة أشهر المنتهية في 31 أغسطس من 000.216 فقط للعام الماضي, ولكن خسارة الشركة قد اتسعت من 5 ملايين الى 4.2 مليون في السنة التي قبلها. وكذلك ستقوم شركة (كاتالوج. كوم) بطرج 000.320 سهم وبمعدل 26 ــ 28 دولاراً للسهم لتجمع 9 ملايين دولار, وبخلاف اسم الشركة الذي يدل على انها شركة تنتمي لقطاع التجارة الالكرونية, إلا انها تقوم بتزويد خدمة الـ (Web Hosting) وخدمات اخرى لشركات التجارة الالكترونية. اما الشركة الاخيرة فهي (كاربار تسونيل) وهي تنوي ان تدير عملية اصدار اسهمها بنفسها وتأمل بجمع 11 مليون دولار اعتمادا على طرح 2 مليون سهم وبمعدل 50.5 دولارات للسهم الواحد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات