اشادة المانية بالتجربة الانمائية بالدولة

أشاد الدكتور وولف جانج فيرنيب وزير الاقتصاد في مقاطعة براندنبيرج الالمانية بالتجربة الانمائية لدولة الامارات وبما حققته من نهضة شاملة في مختلف المجالات التعليمية والاقتصادية والاجتماعية والعمرانية خلال السنوات الماضية, مشيرا الى توافر امكانيات ومجالات تشابه كبيرة خاصة في التعليم بين دولة الامارات والمانيا التى لها تجربة ناجحة في هذا المجال. وقال في محاضرة القاها مساء امس الأول في الجامعة الامريكية بالشارقة حول امكانية نقل التعليم وبرامج التدريب والانظمة والاستفادة منها في امارة الشارقة ان المعرفة هى ثروة الغد ومستقبل الاجيال المقبلة, وتناول المحاضر ظاهرة العولمة ومايتعلق بها من ظواهر ابرزها عالمية السياسة والاقليمية والبحث عن الذات للحفاظ على القيم في السوق التى تطغى عليها هذه الظاهرة والانتقال في العلاقات الدولية من المنافسة الى واقع المشاركة ونقل المعرفة التقنية ضمن التنافس. كما استعرض التجربة الالمانية وكيف كانت رمزا ونموذجا في ايام الحرب وايام السلم وقال ان بلاده انفقت نحو 800 مليار دولار لتطوير ما كان يسمى بالمانيا الشرقية سابقا مشيرا الى انه بالرغم من وجود معدل بطالة يصل الى 10 في المئة ألا ان الاقتصاد الالمانى يرتفع بشكل متواصل وذلك بسبب موقعها الفريد واندماج دول اوروبا الشرقية في الاتحاد الاوروبى مما ادى الى وقوع المانيا وسط اوروبا الجديدة وبالتالى اصبحت تستفيد من وجود سوق هائلة للتبادل التجاري. وذكر الوزير الالمانى ان المانيا نجحت خلال السنوات الخمس الماضية في تطوير حوالى 9000 شركة في مجال تقنية المعلومات تعمل بأنظمتها وبرامجها حوالى 325 جامعة ومعهد تقنى في حين يحمل 90 في المئة من القوة العاملة الالمانية في مجال تقنية المعلومات شهادات جامعية. وتعرض خلال محاضرته الى افاق التعاون في مجالات التعليم مع امارة الشارقة واوضح ان تجربة التعليم في المانيا تمزج بين التعليم والتدريب بحيث يمضى الطالب نصف الاسبوع في التدريب في الشركات والنصف الاخر في الدراسة الاكاديمية. وقال ان المانيا اختارت دولة الامارات وعلى وجه الخصوص امارة الشارقة ضمن مجموعة من الدول لتوفر المعطيات واثراء التجربة للتعاون في المجالات المتطورة للتعليم والتدريب وفى المجالات الاقتصادية والعديد من المجالات الاخرى التى يمكن تطوير التعاون فيها مثل نقل التقنية والتدريب المهني. وشهد المحاضرة الشيخ طارق بن فيصل القاسمى رئيس دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة وسالم حمد الشامسى رئيس المجلس الاستشاري لامارة الشارقة وعدد من اعضاء المجلس ومدىر الجامعة واساتذتها والمسئولون في دوائر حكومة الشارقة. ــ وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات