مجلس الوزراء يطلع على مذكرة حول مشاركة وفد الدولة بمنتدى كران مونتانا

اطلع مجلس الوزراء في اجتماعه الاخير على مذكرة لمعالي الشيخ حميد بن احمد المعلا وزير التخطيط بشأن مشاركة وفد الدولة في منتدى كران مونتانا الاقتصادي الحادي عشر الذي عقد في سويسرا بين 28 يونيو و2 يوليو الماضي. وتشير مذكرة وزير التخطيط الى ان مشاركة الدولة في منتديات كران مونتانا الاقتصادية قد حققت نتائج ايجابية وخاصة منتدى كران مونتانا الاقتصادي الحادي عشر والذي اتفق خلاله. على عقد مؤتمر دولي اقتصادي لبحث التطورات الاقتصادية والمالية وتأثيرات سياسة العولمة في دولة الامارات العربية المتحدة خلال شهر مارس 2001م تحت رعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان باسم (كران مونتانا) ويشارك فيه اكثر من 1200 شخص من كبار صناع القرارات الاقتصادية في العالم, وقد ابدى المنظمون لهذا المؤتمر الدولي استعدادهم وحماسهم لعقد هذا المؤتمر في الامارات نظرا لما تتميز به الدولة من مكانة على المستوى الاقليمي والدولي ولفاعلية اجهزتها وبنيتها الاساسية الجيدة. وتوضح انه تأسيسا على الدور الذي تقوم به مؤسسة منتدى كران مونتانا الاقتصادية على المستوى الأوروبي والعالمي, ونسبة للمشاركة الايجابية من قبل الدول العربية في المنتدى المذكور, فقد قامت الهيئة القائمة على شئون تنظيم منتدى كران مونتانا بتوقيع اتفاقية تعاون مع الغرفة العربية السويسرية للتجارة والصناعة بهدف تطوير وتعزيز التعاون الدولي مع الدول العربية. واوردت المذكرة عدة ملاحظات تشير الى ان سويسرا عرضت على دول العالم امكانية تقديم مساعدتها الى هذه الدول لايجاد حلول لموضوع النزاعات واحلال السلام وذلك استنادا على تجربة سويسرا الاتحادية الكونفدرالية والتي مازالت في سلام دائم لاكثر من 150 سنة. كما طرحت الحكومة السويسرية على الدول المشاركة في منتدى كران مونتانا فكرة انشاء مجلس امن ثان يتكون من (15) عضوا يعمل في المجالات التي لا تخص مجلس الامن الذي يتبع للامم المتحدة, ويكون مسئولا عن تطبيق القرارات ميدانيا. يمثل منتدى كران مونتانا منبرا للقاء المستثمرين والدول من خلال طرح قضايا التنمية. وتوضح انه بالرغم من ان المؤتمر قد ركز بدرجة اساسية على قطاع الاعمال فقد اقترح كثير من المتكلمين في المؤتمر الحلول ازاء عملية التحول نحو العولمة. وشكلت قضية الايدز والفقر والديون والجفاف في افريقيا اضافة الى موضوع الوحدة الافريقية حيزا كبيرا من مداولات المؤتمر. كما سلط المنتدى الضوء بدرجة كبيرة على موضوع النزاع وانتهاكات حقوق الانسان في الشيشان اضافة الى المصاعب التي تواجه النمو في منطقة القوقاز وآسيا الوسطى. ابوظبي _ مكتب البيان:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات