ثمانية وعشرون مليار دولار عائدات (دل) حتى نهاية الربع الثالث, شركة دل تبرم 50% من اعمالها عن طريق الانترنت

قال جلف جونز مدير التسويق للأسواق الناشئة لدى شركة دل للكمبيوتر ان مبيعات الشركة عالمياً قد بلغت نحو 28 مليار دولار وذلك حتى نهاية الربع الثالث من العام الجاري. واشار في حديث خاص ادلى به لــ (البيان) الى ارتفاع استخدام الشركة لشبكة الانترنت في اتمام عملياتها الى نسبة 50% من اجمالي حجم اعمالها. وقدر جونز حجم الصفقات التي تقدم شركة دل بابرامها عن طريق شبكة الانترنت الى 48 مليون دولار يومياً. وقال ان الشركة تولي ارساء البنية التحتية اللازمة لاتمام الاعمال عن طريق شبكة الانترنت اهمية خاصة. ورحب مسئول شركة دل بالمبادرات الريادية التي اعلنت عنها حكومة دبي سواء لجهة التحول الى حكومة الكترونية أو تأسيس مدينة دبي للانترنت. وأكد حرص الشركة على دعم حكومة دبي وخصوصاً في مجال ارساء البنية التحتية للتحول الى حكومة الكترونية في اشارة الى وجود محادثات. من جانبه قال جاريث وليمز مدير منطقة الخليج في دل أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا ان الشركة تولي أسواق المنطقة أهمية خاصة اذ تصل معدلات النمو فيها الى 100% وهو امر لايحدث في الأسواق الأمريكية أو الأوروبية. وأضاف يقول ان أسواق المنطقة تعد أسواقاً واعدة بالنسبة لنا بسبب الفرص الكبيرة متاحة نظراً لتزايد استخدام الحاسوب وشبكة الانترنت بشكل كبير. ووفقاً لما ذكره فان شركة (دل) التي بدأت اعمالها في السوق المحلي منذ نحو ثلاثة أعوام ونصف قد تمكنت من رفع حصتها في السوق المحلي الى ما نسبته 6.2% معتبراً اياها نسبة جيدة مقارنة مع التواجد الزمني القصير نسبياً. واضاف يقول ان شركة دل تحتل حالياً المرتبة الرابعة في سوق الكمبيوتر المحلي بعد كومباك واي بي ام وايسر معرباً عن توقعاته بزيادة حصة الشركة خلال الفترة المقبلة. وقال ان نسبة النمو في السوق المحلي تصل الى 100% وهي نسبة كبيرة تشير الى مضاعفة حجم الاعمال بشكل سنوي. وحول انتقال الشركة الى مدينة دبي للانترنت أكد وليمز على أهمية هذه الخطوة لاسيما وان شركة دل تعد واحدة من كبريات الشركات العالمية الرائدة التي ترتبط اعمالها ارتباطاً وثيقاً بشبكة الانترنت. وقال ان تواجدنا في قلب مدينة دبي للانترنت سيساعدنا على تقديم خدماتنا التي ترتبط بالانترنت بشكل أفضل. واشار الى عمل الشركة جنباً الى جنب مع بعض الحكومات لمساعدتها ودعمها على التحول الى حكومات الكترونية باعتباره التوجه العالمي الان. وجدد التزام الشركة بالمنطقة من خلال تزويدها بالخادمات ووحدات التخزين والخادمات التكنولوجية الاخرى للشركات التي تعمل على بناء البنية التحتية للانترنت وتحويل عملها الى شبكة مشيراً الى دل تعتبر المزود الأول في العالم للتكنولوجيا الخاصة بالبنية الاساسية للانترنت. وكانت شركة دل قد اطلقت عدة منتجات جديدة وذلك بالتزامن مع معرض جيتكس 2000 من بينها تدشين آلية شبكيات تخزين المنطقة (SAN) مع مميزات الاداء والتوفر وحماية المعلومات. كما قامت بطرح جهاز الكمبيوتر الشخصي ديسك توب GX150 الذي يمتاز بخيارات مرنة حيث يشتمل الجهاز على طقم صفائح انتل اي 815 ويدعم مباع انتيل سيليريون ومباع بنتيوم 3 وهو أول جهاز كمبيوتر شخصي ديسك توب من دل يوفر قاعدة اس دي بميزات جديدة. كتبت سلام الشوا:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات