شركة يابانية عملاقة تهدد بالانتقال خارج بريطانيا

ذكرت صحيفة بريطانية أمس ان شركة يابانية عملاقة هددت بسحب اعمالها من المملكة المتحدة بسبب ضعف الجنيه الاسترليني وعدم انضمام بريطانيا الى العملة الاوروبية الموحدة يورو. وقالت صحيفة انديبندنت ان شركة ماتسوشيتا اليابانية التي تعد من أكبر شركات الصناعة الالكترونية في العالم حذرت من انها قد تغلق مصانعها التي توظف حوالي 4500 عامل انجليزي. وحذر مدير الشركة كونيو ناكامورا من ان ضعف الجنيه الاسترليني يعوق تقدم شركته معربا عن شعوره بخيبة الامل بسبب موقف الحكومة البريطانية من اليورو. وقال اذا لم تفعل الحكومة شيئا لحل مشكلة الشركات الاجنبية فانها ستغادر البلاد. وتنضوى تحت مظلة ماتسوشيتا اسماء ماركات لاجهزة كهربائية شهيرة مثل باناسونيك وناشيونال. وقامت الشركة بالفعل بنقل مصنع اجهزة التلفزيون الى الجمهورية التشيكية. وفي وقت سابق من هذا الاسبوع حذر مدير شركة نيسان لصناعة السيارات رئيس الوزراء البريطاني توني بلير خلال اجتماع بينهما من الصعوبات التي تواجهها شركته في بريطانيا لذات الاسباب ملوحا بأن شركته قد تبني مصنعها الجديد خارج المملكة المتحدة.

تعليقات

تعليقات