مشروع لشركة سعودية ينتظر قرارا امريكيا

قالت شركة اللجين السعودية أمس ان مصير مصنع بيوتيل ثلاثي الاثير الميثيلي (ام.تي.بي.اي) يتكلف 425 مليون دولار يتوقف على قرار من امريكا حول استخدام المركب الكيميائي. وظل المشروع معلقا منذ 1998 معلقا بسبب خطط لعدم استخدام هذه المادة التي تضاف الى الوقود في الولايات المتحدة. وقال مسئول لرويترز من مقر الشركة في جدة (مصير المشروع سيتقرر فقط بعد حصولنا على اشارة واضاف (ليس من المتوقع صدور قرار امريكي حول ام.تي.بي.اي قبل نهاية الانتخابات الرئاسية الامريكية) في السابع من نوفمبر. وانضمت كاليفورنيا التي تستهلك خمس انتاج العالم من البنزين الى ولاية مين لحظر المادة بحلول 2003 بسبب تلويثها للمياه الجوفية. ووقعت اللجين في 1997 اتفاقيات شراكة مع ايكوفيويل التابعة للمجموعة الايطالية ايني ومع شركة نيستي اوي الفنلندية لبناء المصنع في مدينة ينبع الواقعة على ساحل البحر الاحمر. واندمجت نيستي اوي مع مجموعة امتران فيوما في 1998 لتكونا شركة فورتوم. واللجين وهي شركة سعودية خاصة ستملك 30 في المئة في المشروع في حين ستملك نيستي اوي وايكوفيويل 15 في المئة لكل منهما. وستملك الشركة العربية للاستثمارات البترولية (ابيكورب) 10 في المئة بينما ستطرح النسبة الباقية للمستثمرين بعد اتخاذ قرار حول المضي قدما في تنفيذ المشروع. ـ رويترز

تعليقات

تعليقات