الجزائر تشترط زيادة معقولة

اشترطت الجزائر ان تكون زيادة حصص الانتاج الحالية من بترول منظمة الاقطار المصدرة للنفط (أوبك) فى مستويات مقبولة لا تخل باستقرار السوق وان تكون الاسعار فى حدود 25 دولارا للبرميل الواحد. وصرح مصدر مسئول بوزارة الطاقة، والمناجم الجزائرية بأن هذا الحل الوسط يستهدف تحقيق المزيد من الانسجام داخل (أوبك) التى شهدت مواقف متباينة خلال الفترة الاخيرة بين المؤيدين والمعارضين لمسعى زيادة سقف الانتاج نتيجة للضغوط التى مارستها الدول المستهلكة وعلى رأسها الولايات المتحدة الامريكية. وقال المصدر فى تصريح لمراسل وكالة أنباء الشرق الاوسط بالجزائر أمس الأول ان الاولوية الان هى الخروج باجماع داخل (أوبك) عشية انعقاد المؤتمر الوزارى للمنظمة غدا الاثنين بفيينا مع الحفاظ على الانسجام والتضامن القائم بين أعضاء أوبك والدول المنتجة خارجها. ـ أ.ش.أ

تعليقات

تعليقات