ينعقد بأبوظبي أواخر مارس الجاري ، مؤتمر الخليج 2000 يركز على مدفوع الطاقة وعدم استقرار اسعار النفط وتمويل البنى التحتية

اعلنت غرفة تجارة وصناعة أبوظبي ان مؤتمر الخليج 2000 للطاقة والتمويلات والبنى الاساسية في الشرق الاوسط الذي سيعقد بأبوظبي يومي 28 و 29 مارس الجاري سيناقش عددا من الموضوعات المهمة التي تغطي جانبا كبيرا من الاستراتيجيات الاقتصادية لدول المنطقة. وخلال مؤتمر عقد امس بمقر الغرفة اوضح محمد عمر عبد الله مدير عام الغرفة بان المؤتمر الذي سيعقد تحت رعاية سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان سوف يركز على موضوعات الطاقة وبشكل خاص موضوع عدم الاستقرار في سوق النفط اضافة الى تمويل البنية الاساسية والخصخصة. ومن جانبه قال ادموند سوليفان رئيس تحرير مجلة ميد التي تنظم المؤتمر مع الغرفة ان قائمة المتحدثين الرئيسيين في المؤتمر تشمل معالي الدكتور محمد خلفان بن خرباش وزير الدولة لشئون المالية والصناعة وخالد القصيبي وزير التخطيط السعودي واحمد عبد النبي مكي وزير الاقتصاد الوطني العماني. وسوف يستعرض بول رافيير نائب مدير عام منظمة التجارة العالمية في المؤتمر ما تنطوي عليه المنظمة من مضامين لدول مجلس التعاون الخليجي وعلى وجه الخصوص شفافية القواعد والانظمة التجارية وقدرتها على استقراء المستقبل من خلال العضوية في المنظمة وكذلك التحولات التي تتوخى منظمة التجارة العالمية حدوثها في دول المجلس والتأثيرات التي تتركها المنظمة على الاداء الاقتصادي في دول المجلس. اضافة الى التغيرات المتوقعة في بيئة قطاع الاعمال. ويتحدث الدكتور فوزي الخطيب مدير رئيس في بنك قطر الوطني حول استراتيجية المنطقة الخاصة بالاصلاح الاقتصادي والهيكلي ويستعرض المناخ التجاري الحالي في دول المجلس وخطط المنطقة بتنويع مصادر الدخل ومواجهة التحديات الاقتصادية القائمة. ويتحدث عبد الله الطالب مدير خدمات المعلومات بشركة النفط والغاز القطرية حول عاصفة الانترنت والتحولات في المناخ التجاري من اجل شركات النفط والغاز الوطنية. ويسلط خيرجوس ماك ليود المدير الاداري للنفط والغاز في دويتشي بنك والدكتور ليو دورولاس نائب المدير التنفيذي وكبير الاقتصاديين في مركز دراسات الطاقة العالمية الضوء على موضوع عدم الاستقرار في اسعار النفط وكيف تدير دول مجلس التعاون عجلة التجارة ذات الحركة المتغيرة والملامح الاقتصادية لعالم الاقتصاد والمال بدول المجلس خلال الاعوام العشرة المقبلة والاتجاهات المتوقعة لمستقبل اسعار النفط وردة الفعل في المنطقة على اسعار النفط المرتفعة وعلى تزايد الطلب الاسيوي من النفط والملامح المستقبلية للتنمية الاقتصادية وتنويع مصادر الدخل. ويتحدث احمد العزيزي الرئيس والمدير الاداري لبنك الصناعة والمناجم في ايران حول استراتيجية الامكانيات التجارية والفرص المتوفرة في ايران في ظل اعادة تطبيق التسهيلات المساعدة على الاستثمار في حين يركز كريس اوزبورن الشريك الرئيسي في دينتون وايلدسابتن على اهمية الانظمة في عملية خصخصة المرافق العامة. ويتحدث معالي احمد عبد النبي مكي وزير الاقتصاد الوطني في سلطنة عمان حول المبادرات التقدمية وتطورات المشاريع والتمويلات في السلطنة في حين يتحدث ستيفن انكشوف مدير الشرق الاوسط في بنك الاستثمار حول الطاقة والمال والبنى الاساسية ويتحدث اوريان كريد الشريك الاداري في تاورز اند هاملنز (الامارات) عن مشروع تمويل مشاريع الماء والكهرباء المتعلقة بأبوظبي. وتتضمن بقية الموضوعات اوراقاً حول تمويل مشاريع تطوير البنى الاساسية بدول مجلس التعاون والاستثمار الاجنبي في قطاعات الطاقة السعودية والوضع الراهن لمشاريع النفط والغاز بالشرق الاوسط ومشروع دولفين ومجمع قطر للكيماويات وخصخصة المرافق العمانية. أبوظبي مكتب البيان

تعليقات

تعليقات