خلال اجتماعه مع رئيس مجلس ادارة اتحاد الغرف والأمين العام ، فاهم القاسمي: الوزارة تدعم دور اتحاد الغرف في تنظيم المعارض الخارجية التي تحمل اسم الدولة

اكد معالي الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي وزير الاقتصاد والتجارة على اهمية ايجاد صيغة تعاون مثمر بين اتحاد غرف التجارة والصناعة وغرف التجارة والجهات المعنية بتنظيم المعارض بالدولة وسيكون لهذا التعاون مردود اكبر في وجود مظلة اتحادية متواجدة في هذا المعرض سواء اكان في الداخل او في الخارج. ودعا معاليه الى اعطاء اتحاد الغرف دور اكبر في هذا المجال وفي مجالات اقتصادية اخرى وذلك بموجب القانون الاتحادي رقم 5 لسنة 1976م الذي اصدره صاحب السمو رئيس الدولة في شأن انشاء اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة والذي حدد اهدافه واختصاصاته وكونه يمثل الواجهة الاتحادية لقطاع رجال الاعمال بمختلف فعالياتهم وانشطتهم الاقتصادية ويلعب دوراً مباشرا في ابراز دور القطاع الخاص في مجمل اقتصاديات الدولة وهو الممثل لهذا القطاع لدى الوزارات والمؤسسات الاقتصادية الحكوية التي يعكس فيها وجهات نظر وآراء هذا القطاع بشأن القوانين والقرارات والانظمة وكافة الشريعات التي تصدرها الدولة من خلال مناقشتها. كما اكد معاليه على اهمية الدور المناط بالاتحاد وذلك من خلال تنسيق مواقف ومرئيات الغرف الاعضاء وتوحيد مواقفها تجاه المواضيع ذات المساس بالمصالح العامة. واضاف معاليه ان الوزارة تشجع اتحاد الغرف في جميع مواقفه وذلك من خلال اشراكه في الاجتماعات الاقتصادية التي تقام في الوزارة وفي اللجان المشتركة مع مختلف بلدان العالم وفي اللجنة الوطنية المنظمة للتجارة العالمية واشراكه ضمن الوفود الاقتصادية الرسمية التي تمثل الدولة. وحث معاليه الجهات القائمة على تنظيم المعارض بإشراك الاتحاد في عملية التنظيم سواء اكانت هذه المعارض داخلية او خارجية لسببين: اولهما: ان الاتحاد يمثل جهة الاختصاص في تنظيم المعارض حسب القانون التأسيسي الصادر في انشائه. وثانيا: لما لذلك من اضفاء مظلة اتحادية على المعارض المقامة يستفيد منها اكبر عدد من قطاعات رجال الاعمال بالدولة. جاء ذلك في تصريح لسموه لمجلة اقتصاديات الامارات بعد لقاء معاليه مع عبدالله راشد الخرجي ـ رئيس مجلس ادارة اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة بحضور عبدالله سلطان عبدالله ـ الأمين العام للاتحاد. حيث تم التباحث في الامور الاقتصادية المشتركة بين الطرفين. ومن جهته اكد عبدالله راشد الخرجي ـ رئيس مجلس ادارة اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة على اهمية تعاون جميع قطاعات رجال الأعمال وعلى رأسها غرف التجارة والصناعة مع اتحاد غرف التجارة لتوحيد وتحقيق الأهداف وضمان تحقيق الاغراض التي قامت من اجلها الغرف. وأضاف الخرجي ان الاهداف التي قام من اجلها اتحاد غرف التجارة والصناعة الصادرة بقانون اتحادي من صاحب السمو رئيس الدولة تتلخص في العمل على تحقيق مصالح المشتغلين بالتجارة والصناعة والتعرف على ارائهم وتنسيقها وتمحيصها وعرض ما يراه مناسبا على السلطات المختصة والعمل على تحقيق الوفاق والتعاون بين التجار والصناع والمنظمات المهنية في مختلف القطاعات الاقتصادية. واضاف الخرجي بأن المادة رقم خمسة (5) من القانون التأسيسي قد نصت ايضا على اقامة المعارض والاسواق في الدولة في حدود القوانين واللوائح المعمول بها بعد الاتفاق مع السلطات المختصة. ثم تحدث سعادة عبدالله سلطان عبدالله ـ الامين العام لاتحاد الغرف عن اهمية اللجنة المشكلة على مستوى الدولة لتنظيم المعارض ودورها في عجلة الاقتصاد الوطني حيث قال: لقد نص لقانون رقم (5) لسنة 1976 في شأن اتحاد غرف الدولة والموقع من صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة على ان للاتحاد صلاحية تمثيل غرف الدولة في المؤتمرات والهيئات والمنظمات والمعارض المحلية والاقليمية والدولية ذات الطابع الاقتصادي, وذلك بالتنسيق مع السلطات الحكومية المختصة, كما اعطي له ـ في المادة الخامسة ـ صلاحية اقامة المعارض والاسواق في الدولة.

تعليقات

تعليقات