اربعة وثلاثون مليون درهم حجم السوق بالإمارات ، ديكلمان الألمانية المتخصصة في تصميم الحمامات الفاخرة تدخل سوق المنطقة لأول مرة عبر دبي

اعلنت شركة ديكلمان ويلنيس الالمانية امس عن دخولها إلى اسواق منطقة الشرق الاوسط لأول مرة بعد توقيع اتفاق توزيع مع شركة الشرق الاوسط للتنمية والتجارة العامة بدبي. وتعتبر ديكلمان ديلنيس الشركة الاوروبية الرائدة في مجال تصنيع الحمامات والمراكز الصحية الفاخرة. وبموجب الاتفاق الموقع بين الشركتين تمثل الشركة الاماراتية شركة ديكلمان ويلنيس الالمانية المتخصصة بالتصاميم الخاصة المتقدمة تقنياً للحمامات والمراكز الصحية التي تشمل الجاكوزي والحمامات البخارية وغرف البخار. وقال نوبيرت ديكلمان المدير التنفيذي للشركة الالمانية ان شركته تستهدف القطاع السوقي للمنتجات الفاخرة بما في ذلك الفنادق والقصور وتصاميم وبناء الحمامات الفاخرة لمن يرغب بافضل واحدث المنتجات للاسترخاء والراحة. ويقدر حجم سوق الامارات في هذا المجال بنحو 34 مليون درهم سنويا. واضاف: (ان التطورات الكبيرة في اسواق الامارات, وخاصة دبي, تجعل هذه الاسواق منطقة ممتازة لاعمال الشركة في مجال الحمامات والمراكز الصحية الفاخرة والمتقدمة تقنياً) . وقال اوبي باسكار, الممثل الاقليمي لشركة ديكلمان ويلنيس الالمانية, ان الشركة الالمانية ـ التي تعتبر من اهم الشركات العالمية في مجال المنتجات الفاخرة لهذا النشاط ـ تخطط للتوسع في اسواق الخليج خلال الخمس سنوات المقبلة. واكد ان اعمال الشركة تساهم في رفع مستوي الحياة, مع دعم المستهلكين لمنتجات الشركة وتوجههم نحو الحصول على حمامات ومراكز صحية ذات مستوي متقدم. واشار باسكار إلى ان ديكلمان ويلنيس حققت سمعة عالمية في مجال التصاميم الخاصة حسب اذواق العملاء. وفي منطقة الخليج نسعى إلى تقديم خدماتنا إلى الاطراف التي تريد اجود المنتجات دون المساس بما يفضله العملاء شخصياً أوالتأثير على رغباتهم الشخصية. وقال ديكلمان: تعتبر منطقة الخليج والمنتجعات فائقة الجودة في اوروبا والشرق الاقصى الاسواق التي نستهدفها, والتي ستساعدنا في تحقيق زيادة في مبيعاتنا بنسب كبيرة. يذكر ان الشركة الالمانية تأسست عام 1998 من قبل السيد نوبيرت ديكلمان, وتقع مكاتبها الرئيسية في ايبنسفيلد, وقامت ببناء الحمامات والمراكز الصحية كمقاول فرعي لشركات اخرى لفترة 8 سنوات. واستطاعت الشركة من خلال اعمالها الابداعية ان تحقق استقلاليتها عام 1998. وفي الشرق الاوسط حققت الشركة نجاحا كبيرا بين العملاء الكبار, وقامت ببناء مراكز خاصة لعملاء في السعودية ومصر. وتقوم الشركة حاليا ببناء مراكز متميزة في المانيا ومدن بيلفيلد وهانوفر وجيسترو, وفي بحر البلطيق, بعد الانتهاء من مشروع (ثيرم لويبير سدورف) في النمسا وهو من اكبر الحمامات العامة. اما المشاريع العالمية فتضم (النادي الاخضر) في سنغافورة, وتخطط لعقود مشاريع في عدة دول من بينها مصر وسويسرا. كتب عادل السنهوري

تعليقات

تعليقات