ابن الشيخ يشيد بتطور العلاقات مع فنلندا ويرحب بالاستثمار في السودان

أشاد حسن محمد بن الشيخ رئيس غرفة تجارة وصناعة دبي, والقنصل الفخري لفنلندا في دبي, بالتطور الكبير الذي شهدته العلاقات بين الامارات عبر دبي وبين فنلندا في السنوات الخمس الماضية حيث ارتفع التبادل التجاري بين البلدين من 85 مليون درهم عام 1994 الى حوالي 272 مليون درهم عام ,1998 وأشار رئيس غرفة دبي الى ان الواردات من فنلندا تشكل القسم الأكبر من حجم التبادل وتتركز غالبيتهما في الآلات والأجهزة والمواد المستعملة . وقال لدى استقباله ماتي ريونين عمدة مدينة فاركاوس الفنلندية بحضور مدير عام الغرفة عبد الرحمن غانم المطيوعي, ان غرفة دبي تنظم لقاءات لرجال الأعمال الزائرين مع أعضائها لتوثيق العلاقات بين رجال الأعمال وتسهيل مهامهم في دبي ودعا الى تكثيف الزيارات من فنلندا إلى دبي ومشاركة المؤسسات الانتاجية الفنلندية في المعارض التي تقام سنويا في دبي للتعريف بمنتجاتها محليا وفي الأسواق التي تغذيها دبي وتضم أكثر من 1.5 مليار مستهلك, كما دعا إلى تشجيع التبادل السياحي بين البلدين وتحدث عن المزايا التي تتمتع بها دبي كوجهة سياحية من حيث المناخ الجيد في غالبية أشهر السنة وتوفر المرافق السياحية المتطورة كالفنادق الراقية والنوادي الرياضية وإمكانية ممارسة الرياضات المختلفة مثل السباحة وسباق الزوارق والجولف في فصل الشتاء عندما يغطي الجليد غالبية مرافق فنلندا مثلاً. وأعرب عمدة فاركاوس عن إعجابه بالتطور الذي شهده في دبي خصوصاً وأنه يزور البلاد لأول مرة بعد أن سمع عنها الكثير كمركز تجاري رئيسي في المنطقة ووجهة سياحية بارزة تستقطب العديد من السياح من كل أنحاء العالم. وتحدث عن المدينة التي يدير شئونها وقال انها تضم مدينة صناعية متطورة تتميز بأربعة قطاعات هي معالجة الخشب وانتاج الطاقة والصناعة الجرافيكية والتكنولوجيا البيئية, وهي تقع في وسط المنطقة الشرقية لفنلندا, وتقوم المدينة حاليا ببناء حديقة عالية على ضفاف بحيرة قريبة من المجمعات الصناعية. من جهة أخرى أعرب بن الشيخ عن الترحيب بالجهود المبذولة للاستثمار في السودان الشقيق واستعداد غرفة دبي للتعاون مع هذه الجهود. وقال لدى استقباله سيف اليزل خليفة بابكر المستشار الاقتصادي للمركز الوطني للدراسات والبحوث والتنمية في الخرطوم ان غرفة دبي ترحب بعقد ندوة للاستثمار في السودان يجري خلالها بيان حوافز الاستثمار في القطر الشقيق والمجالات والمشاريع المعروضة للاستثمار. وقال ان رجال الأعمال في الامارات وفي الخليج العربي عموماً على علم بالامكانيات الاستثمارية الكبيرة الكامنة في السودان, وما هو مطلوب الآن هو إيجاد المناخ والبيئة الاستثمارية التي تجتذب رجال الأعمال لتوجيه نشاطاتهم الاستثمارية نحو السودان. وأشار رئيس غرفة دبي إلى مساعي الغرفة لتوثيق التعاون الاقتصادي مع السودان فذكر مشاركة الغرفة في معرض الخرطوم الذي أقيم مؤخراً الى جانب عدد من مؤسسات دبي وبينها المنطقة الحرة لجبل علي, وأعرب عن الترحيب بقيام علاقة تعاون بين الغرفة وبين المركز الوطني للدراسات والبحوث والتنمية في الخرطوم, وفي مجال وضع الأسس لقيام تعاون اقتصادي متنام بين السودان وبين أقطار مجلس التعاون الخليجي دعا حسن محمد بن الشيخ إلى التعاون مع مركز التحكيم الخليجي ومقره البحرين لإيجاد الضوابط المطلوبة, ويذكر أن حسن محمد بن الشيخ قد تولى رئاسة هذا المجلس للسنوات الست الماضية.

تعليقات

تعليقات