الامارات تدرس شراء 80 سيارة هامر للقوات المسلحة - البيان

الامارات تدرس شراء 80 سيارة هامر للقوات المسلحة

علمت البيان ان الامارات تدرس حالياً شراء 80 سيارة هامر أمريكية الصنع للقوات المسلحة بعد الكفاءة العالية التي اثبتتها الدفعة السابقة من نفس السيارة والتي بلغت 40 سيارة. وقالت مصادر ذات صلة بالشركة ان السيارة تعد الافضل مقارنة بمثيلاتها من السيارات الاخرى خاصة وانها مصممة للعمل في الاستخدامات العسكرية والمدنية وتتميز بمواصفات قياسية متطورة جداً وهي ذات سعة (6500 سي سي) و195 حصان تيربو ديزل, بها خزانان للوقود احدهما رئيسي والآخر احتياطي بها نظام (تي تي فو) الذي يتيح للسيارة السير على عجلة واحدة اذا ما تعثرت أو غرزت باقي العجلات. وأضاف ان السيارة تستخدم في جميع الطرقات الصخرية والترابية والثلجية والممطرة والوحلة وتستطيع تسلق الأماكن المرتفعة والهضاب وغيرها من الأماكن التي يستحيل على السيارات الاخرى السير فيها, مشيراً الى ان القوات المسلحة في الامارات سبق وان تعاقدت على 40 سيارة هي في الخدمة حالياً تستخدم في مجال الهاتف اللاسلكي الخاص بالقوات المسلحة وكعربات اسعاف كسيارات قيادة وجميع الاستخدامات العسكرية بالاضافة الى استخدامها في الحياة المدنية كسيارة عادية وللصيد وتتميز بحمولتها الكبيرة جداً قياساً بحجمها إذ تبلغ الحمولة 3 أطنان دون أي تأثير على ادائها. وذكرت المصادر ان السيارة اثبتت كفاءة كبيرة جداً في أداء المهام الموكولة اليها في اطار اعمال القوات المسلحة ويتم التعاقد على شراء الدفعة الجديدة التي تبلغ 80 سيارة مع الوكيل المحلي للسيارة في الامارات (هامر الامارات) مشيراً الى ان الوكيل يقوم بكافة اعمال التجهيزات الخاصة بالسيارة بما يتلاءم ومختلف الاستخدامات لها من صناديق خلفية وأعمال التكييف والامدادات الكهربائية المناسبة وفقاً لمتطلبات المستخدمين وما يتلاءم مع ظروف الطقس واجواء دولة الامارات ويتم ذلك في الورش الخاصة بالوكيل في ابوظبي. وهامر الامارات وكيل للسيارة في الدولة منذ عام 1992 ويتراوح سعر بيع السيارة ما بين 300ـ400 ألف درهم حسب المواصفات والتجهيزات الخاصة بالمستخدمين. واعربت المصادر عن املها ان يتم الاتفاق على هذه الصفقة قريباً جداً بعد أن وصلت المفاوضات الخاصة بها بين الجهات المعنية بالدولة والوكيل المحلي الى مراحل متقدمة جداً. كتب ممدوح عبدالحميد

طباعة Email
تعليقات

تعليقات