مراقبون لقناة دبي الاقتصادية، صندوق النقد يبدأ مشاورات للبحث عن مدير يرضى كل الأطراف - البيان

مراقبون لقناة دبي الاقتصادية، صندوق النقد يبدأ مشاورات للبحث عن مدير يرضى كل الأطراف

تواصل الدول الاعضاء في صندوق النقد الدولى مشاوراتها للبحث عن مدير تنفيذى ينال الاجماع من كافة الاطراف بعد الخلاف الذى نشب بين الولايات المتحدة الامريكية واوروبا حول المرشح الالمانى فيسر. وقال مراقبون لقناة دبي الاقتصادية الفضائية انه رغم حصول المرشح الاوروبى كايوكاخ فايسر على أكبر عدد من الاصوات في الاقتراع غير الرسمى الذى أجرته الهيئة التنفيذية لصندوق النقد الدولى أمس الأول لاختيار مدير تنفيذى جديد للصندوق خلفا للفرنسى ميشيل كامديسو الا أنه لايوجد حتى الأن اجماع على مرشح بعينه لتولى المنصب. ورغم احتدام المنافسة بين المرشح الأمريكي فيشر والاوروبى فيسر الا ان كلاً منهما لايحظى بتأييد امريكى وذلك لان الولايات المتحدة ترغب في احترام التقليد القاضى بأن يكون المدير العام للصندوق شخصية اوروبية بشرط أن يتحلى بالصفات اللازمة لهذاالمنصب بعيدا عن فيسر الذى حظى بدعم الدول الخمس عشرة في الاتحاد الاوروبى الامر الذى قد يؤدي إلى توتر العلاقات بين اوروبا والولايات المتحدة. ويرى المراقبون أن نتائج التصويت غير الرسمى التى جرت امس ستحكم عملية المشاورات المقبلة رغم ان الصندوق لم يحدد النسبة المئوية التى حصل عليها كل من المرشحين مكتفيا فقط بنسبة الامتناع عن التصويت التى بلغت ,36 وان ستانلى فيشر القائم بأعمال الصندوق هو الذى يحظى بمساندة العديد من الدول الافريقية والنامية قد حصل على ثانى اكبر عدد من الأصوات تلاه بعد ذلك المرشح الياباني. من جهة أخرى كشف مسئول المانى النقاب أمس عن وجود مشاورات مكثفة بين مختلف العواصم المعنية لتصفية الازمة الناجمة عن عدم وجود اجماع دولى على مرشح لرئاسة صندوق النقد الدولى التي تسند عادة الى خبير اوروبى في السياسة المالية الدولية. وقال رئيس دائرة السياسة الخارجية والامنية في ديوان المستشارية ميشيل شتاينر في حديث تلفزيونى ان المستشار جيرهارد شرويدر بصدد اجراء محادثات مع رئاسة الاتحاد الاوروبى للاتفاق على الخطوات القادمة بعد فشل المرشح الاوروبى سكرتير الدولة في وزارة المالية الالمانية كايو كوخ فيزر في الحصول على الاغلبية اللازمة في الانتخابات التجريبية التي أجراها المجلس التنفيذى لصندوق النقد الدولى الليلة قبل الماضية في واشنطن. ورفض الخوض في تكهنات بشأن احتمال ترشيح سياسى مالى ألماني أخر غير كوخ فيزر معتبرا النتيجة التي حصل عليها وهى 43 في المائة مشجعة وانها تحفز على مواصلة التمسك بنهجنا. ولم يتطرق شتاينر الى الاعتراضات الامريكية الشديدة على ترشيح كوخ فيزر فيما صرح وزير الخارجية الالمانى يوشكا فيشر في لقاء صحفي ان الخلاف على رئاسة الصندوق لن يسىء بصورة عامة الى العلاقات الامريكية الالمانية معربا عن اسفه للخلاف المستعصى بين الامريكيين والاوروبيين حول هذه القضية. ـ كونا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات