اربعة ملايين طن بضائع تم مناولتها عبر ميناء زايد في 1999

أكد سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان رئيس دائرة الموانئ البحرية عضو المجلس التنفيذي ان معدلات الاداء والانتاج بميناء زايد قد فاقت التوقعات التقديرية لخطة التطوير الرئيسية التي بدأت الدائرة تنفيذها عام 1993 وبدأت تؤتي ثمارها منذ عامين بشكل يؤكد نجاح العاملين بميناء زايد في استيعاب العمليات التطويرية والتحديثية , ونجاح حملة الجذب التسويقية لجذب الخطوط الملاحية الدولية والتي تمثلت في العديد من التسهيلات والتيسيرات غير المتوفرة في العديد من الموانئ المنافسة بالإضافة الى ارتفاع مستوى الخدمات وأداء العاملين باستخدام أحدث الأجهزة وآلات الشحن والتفريغ وتوسيع المخازن والمستودعات وإنشاء مبردات ذات الأحجام الضخمة التي تصل الى 15 ألف طن. وأشار سموه الى ان ميناء زايد حقق قفزة كبيرة خلال العامين الماضين تشكل طفرة بالمقاييس الرقمية حيث حقق نسبة نمو خلالهما بلغت 47% بالمقارنة بالأعوام السابقة وذلك في مجموع بضائع الحاويات والتي كانت تبلغ في عام 1997 مليوناً و812.194 ألف طن في حين بلغت عام 1999 ما يقترب من الثلاثة ملايين طن, وكان مجموع البضائع العامة والسائلة والسائبة في عام 1997 ثلاثة ملايين و5060640 ألف طن قد بلغت عام 1999 أربعة ملايين و723.771 ألف طن محققة زيادة تعادل أكثر من ثلث ما تحقق قبل عامين, وقد زاد عدد السفن القادمة خلال العامين 459 سفينة حيث بلغ عدد السفن التي وصلت ميناء زايد خلال عام 1999 2.613 سفينة مقارنة بعدد السفن التي وصلت للميناء منذ عامين وبالتحديد 1997 وبلغ عددها 2.154 سفينة. وقال سمو الشيخ سعيد بن زايد ان ميناء زايد أسهم في تطوير حجم التجارة الخارجية لإمارة أبوظبي خلال السنوات الماضية من خلال عمليات التصدير والاستيراد وإعادة الصادرات كما لعب دورا هاما في استقبال السفن العابرة للمحيطات والمحملة بالأغذية والمواد الاستهلاكية والماكينات والآلات ومدخلات الانتاج وأصبح ميناء زايد يشكل جسرا بين أبوظبي والامارات وبين العالم الخارجي باعتباره أحد أهم منافذ الدولة وأسهمت التيسيرات والتسهيلات المتميزة وسرعة عمليات الشحن والتفريغ والنقل والتخزين والمناولة بفاعلية وكفاءة في جذب الخطوط العالمية الملاحية ووكلائها وكذلك التجار وأصحاب المصانع والشركات المحلية. وأشار سموه الى ان اجمالي حجم التجارة الخارجية غير النفطية عن طريق ميناء زايد عام 1998 بلغ 20 ملياراً و915.4 مليون درهم حيث بلغت قيمة الواردات 18 ملياراً و715.6 مليون درهم, بالمقارنة بعام 1992 حيث بلغ حجم التجارة الخارجية عن طريق الميناء 17 ملياراً و855 مليون درهم وبلغت نسبة الواردات في ذلك الوقت 12 ملياراً و681 مليون درهم, وهو ما يوضح زيادة حجم النشاط والدور الاقتصادي الذي قام به ميناء زايد قبل نهاية القرن الحالي والنهضة التي شهدها خلال السنوات القليلة الماضية. أما بالنسبة لعام 1999 فقد حقق ميناء زايد نسبة نمو بلغت 13% في مجموع حركة الحاويات النمطية بالمقارنة بالعام السابق له, في حين سجلت حركة البضائع العامة للحاويات نسبة نمو قدرها 12% عن العام السابق حيث بلغ مجموع البضائع بنهاية ديسمبر الماضي حوالي ثلاثة ملايين طن. وبلغت نسبة النمو في مجموع البضائع العامة والسائلة والسائبة بالطن 8% حيث بلغ مجموعها هذا العام 4.723.771 ملايين طن مقارنة بالعام الماضي التي بلغت 4.368.007 ملايين طن, وقد حقق عدد السفن القادمة لميناء زايد نسبة قدرها 9% عن العام السابق بزيادة بلغت 219 سفينة على جملة عدد السفن التي وصلت العام الماضي.

تعليقات

تعليقات