بتوجيهات حمدان بن مبارك ، السوق الحرة بمطار أبوظبي تعلن خطط توسعاتها للمرحلة المقبلة

توقع محمد منيب مدير ادارة الانماء التجاري والتسويق بدائرة الطيران المدني بأبوظبي ان تحقق مبيعات السوق الحرة بمطار أبوظبي والعين الدوليين نموا في مبيعاتها خلال العام الحالي بنسبة 10 بالمائة مقارنة بالعام الماضي الذي حققت فيه السوق مبيعات بلغت 300 مليون درهم . جاء ذلك خلال المؤتمر التعريفي الذي نظمته السوق الحرة بمطار أبوظبي الدولي للاعلان عن الخطط الجديدة للتوسعات بالسوق الحرة بمطاري أبوظبي والعين لمواكبة التطورات العالمية في مجال الاسواق الحرة والذي شارك فيه محمد راشد المهندس مدير خدمات مطار أبوظبي ومحمد خادم الهاملي مدير مبنى المسافرين الجديد بقلب مدينة أبوظبي وهاني جريس نائب مدير عام السوق الحرة ونيفين ابراهيم مديرة التسويق والاعلام بالسوق الحرة ومنى مصطفى شريف بقسم العلاقات العامة بالسوق الحرة. واشتمل المؤتمر على جولة للاعاميين للتعرف على خطط التطوير والتوسعات بالمطار بشكل عام. بدأت الجولة بتفقد مبنى المسافرين الجديد ثم البوابة رقم (3) الخاصة بالمسافرين الراغبين في شحن حقائبهم من المنطقة المقابلة لموقف السيارات الخاص بالمطار التي تم انشاؤها مؤخرا لتسهيل الحركة بالمطار ثم جولة للاطلاع على اعمال التطوير الجارية بالسوق الحرة بمطار أبوظبي الدولي والتعرف على خطط التطوير بفندق الترانزيت داخل مبنى المطار وبعد ذلك تم التعريف بالمرحلة التي وصلت اليها عمليات التطوير بنادي الجولف في منطقة المطار الذي تم انشاؤه قبل ثلاثة اعوام ومركز تعليم رياضة الجولف التاسع للنادي. وقال محمد منيب ان المؤتمر يهدف اساسا الى التعريف بخطط التوسعات التي تجري بتوجيهات معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان رئيس دائرة الطيران المدني في ثلاثة مجالات اساسية الاول يتعلق بمبنى المسافرين الجدد الذي يعد الاول من نوعه في الشرق الاوسط والذي يعد مماثلا لمطارات متكاملة الخدمات على مدار اليوم داخل مدينة أبوظبي حيث يستطيع المسافر عبر هذا المبنى انهاء المعاملات الخاصة بالسفر وتسليم الحقائب والوزن والحصول على بطاقة صعود الطائرة قبل فترة تصل الى 24 ساعة من الموعد المحدد للاقلاع ثم التوجه الى المطار قبل موعد اقلاع الطائرة بحوالي 35 دقيقة فقط. واشار الى ان ادارة المبنى تقوم حاليا بتطبيق سياسة تسويقية للتعريف بخدمات المبنى. واضاف محمد منيب ان المجال الثاني يتعلق بالتوسعات المستقبلية لنادي جولف مطار أبوظبي الدولي مشيرا الى ان اعمال التوسعات بالنادي الذي انشىء عام 1996 شارفت على الانتهاء والتي تشمل انشاء ملعب جولف اخضر بالاضافة للملعب الحالي بالنادي وتوقع ان تنتهي هذه التوسعات خلال ثمانية عشر شهرا موضحا ان اعضاء النادي حاليا وصلوا الى 400 عضو. وقال ان معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان رئيس دائرة الطيران المدني وجه بانشاء مبنى جديد بالنادي على مساحة 1000 متر مربع ومن المقرر ان يقوم معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان بافتتاح المبنى الجديد يوم 22 من شهر نوفمبر المقبل مشيرا الى انه تم كذلك انشاء اكاديمية تعليم لعبة الجولف باستخدام احدث التقنيات العالمية لتعليم اللعبة والمعتمدة على تقنيات صممت خصيصا عن طريق معهد الجولف الملكي البريطاني والتي تعد الوحيدة من نوعها خارج اوروبا. وذكر محمد منيب ان التوسعات الحالية لنادي جولف مطار أبوظبي الدولي تعد جزءا من برنامج توسعي كبير يشمل المطار بكاملة مشيرا الى انه سيتم قريبا طرح المناقصة الخاصة بفندق المطار الذي سيقام بالقرب من منطقة مطار أبوظبي الدولي وسيضم 200 غرفة وسيكون ملحق به ملعب اخضر للجولف لضمان تقديم كافة الخدمات للمسافرين عبر المطار. واشار الى انه في اطار التوسعات الشاملة كذلك لاستقبال الالفية الثالثة سيتم اجراء اعمال توسعات كبيرة في فندق الترانزيت بمطار أبوظبي لرفع طاقته الاستيعابية من 19 غرفة الى 40 غرفة مع توسيع قاعات الاستقبال الموجودة حاليا واضافة قاعة انتظار حيث ستبلغ الزيادة الاجمالية في مساحة قاعة الاستقبال 30 بالمائة وتشمل انشاء مركز جديد لرجال الاعمال وغرفة لحفظ الامتعة ومحل لمنتجات السوق الحرة وذلك بعد ان لوحظ ان الفندق يعمل بطاقته الكاملة على مدار العام. وقال انه تم الانتهاء من اعداد التصميمات الخاصة بالتوسعات وسيتم طرح مناقصة التنفيذ قريبا حيث من المتوقع الانتهاء من التوسعات في نهاية الصيف المقبل. وذكر محمد منيب ان المجال الثالث بالتوسعات يتعلق بعمليات التطوير للسوق الحرة بمطار أبوظبي الدولي وسيتم خلالها رفع مساحة السوق الحرة بالمطار من 2800 متر مربع الى 3500 متر مربع وينتظر الانتهاء من هذه التوسعات في نهاية الصيف المقبل وتشمل انشاء 20 محلا جديدا للعرض بالطابق العلوي بالسوق بتكلفة في حدود 10 ملايين درهم مشيرا الى ان هناك العديد من الشركات التي تعرض منتجاتها عبر السوق الحرة ستساهم في التكلفة. واوضح ان عمليات تحديث السوق الحرة تشمل تحديث المحل الدائري في مركز السوق وانشاء مركز للذهب والساعات به بالاضافة الى استحداث منفذ جديد للهدايا العالمية على مساحة 210 امتار مربعة يضم 7 اسماء عالمية وسيضم المنفذ كافتريا تواكب احدث النظم العالمية مشيرا الى ان تكلفة هذا المركز والمنفذ ستكون في حدود 5 ملايين درهم ويتوقع الانتهاء من تنفيذه في نهاية العام الجاري كما ان اضافة مركز جديد بالسوق الحرة للالكترونيات يشتمل على وسائل حديثه في العرض, وسيتم افتتاحه في نهاية مارس المقبل بالاضافة الى اقامة مركز بيع للقادمين مع وحدة بيع متحركة وانشاء اربعة محلات جديدة في صالة الاستقبال بالمطار بتكلفة في حدود 4.4 ملايين درهم يسمح لزوار المطار بالشراء منها وستفتتح هذه التوسعات في نهاية مارس المقبل. واشار محمد منيب الى ان سحب السوق الحرة مطار أبوظبي الدولي لجائزة (اربح 500000 درهم) واصل نجاحه منذ بدأ منذ سبع سنوات وبلغ عدد الفائزين بهذا السحب 470 فائزا وبلغت قيمة الجوائز المقدمه 236 مليون درهم. موضحا ان شعبية هذا السحب الكبيرة تأتي لكونه السحب الوحيد في مطارات المنطقه الذي يقدم جائزة ماليه وليس جوائز عينية وهو ما يفضله المشاركون الذين يجذبهم السحب من مختلف امارات الدولة للتسوق عبر مطار أبوظبي الدولي لدرجة ان تذاكر السحب الواحد والتي تبلغ 1200 تذكرة تباع خلال (3) ايام فقط واثناء موسم الانجازات والاعياد يستغرق بيع تذاكر السحب يوما واحدا. وذكر انه امتدادا لفكرة سحب السوق الحرة وتطويرا لها قررت السوق الحرة بمطار أبوظبي الدولي مع بدايات فصل الصيف عام 99 تقديم السحب على ثلاث جوائز نقدية قيمتها: 1.000.000 درهم, 500.000 درهم, 100.000 درهم حيث يمكن للمسافرين الاشتراك في السحب بشراء تذكره ذات الـ 100 او 500 او 1000 درهم. واوضح ان السوق الحرة بمطار أبوظبي الدولي في اطار سعيها الدائم لتقديم كل ما هو جديد ومبتكر من افكار لجذب المسافرين عبر مطار أبوظبي الدولي فكرة جديده ضمن عروضها لصيف 99 قدمت العرض الجديد (حقيبة المفاجآت) الذي يساعد المسافر الذي لا يجد متسعا من الوقت لشراء هداياه من السوق الحرة بان تقدم له مجموعه مختاره من الهدايا المتنوعه مجهزة ومعبأة داخل حقيبه سفر صغيرة يتيح العرض للمسافر فرصة شراء هدايا لخمس اشخاص على الاقل ويحصل هو على الحقيبه التي يمكنه استعمالها لحمل بضائع اخرى من السوق الحرة او اي متعلقات اخرى خلال سفره. من جانبه اعلن مدير عام خدمات مطار أبوظبي خلال المؤتمر ان هناك حرصا على التوسع المستمر في انشطة مطار أبوظبي الدولي مشيرا الى انه بنهاية العام المقبل ستزيد المساحة الاجمالية للمطار بنسبة 30% لمواجهة الحركة المتزايدة على المطار حيث يبلغ عدد المسافرين المستخدمين للمطار المتوقع سنويا 3.4 ملايين مسافر وهو رقم ضخم ويحتاج التوسع بشكل مستمر. وقال فهد راشد المهندي ان عدد الكاونترات المستخدمة في وزن الحقائب ارتفع بمطار أبوظبي الدولي من 21 كاونتر العام الماضي الى 34 كاونتر حاليا وتم تحديد وتوسيع منافذ تخليص اجراءات الجوازات للقادمين ليرتفع من 5 كونترات الى 10 كونترات مما ساهم في زيادة السرعة والانسيابية في حركة الركاب القادمين والمغادرين للمطار بالاضافة لتطوير سيور الحقائب وفق احدث التقنيات العالمية وذكر ان عدد الشركات المستخدمة لمطار أبوظبي الدولي حاليا وصل الى 42 شركة عالمية وهناك مشاورات مع شركات جديدة ترغب في استخدام المطار من دول اوروبية وروسيا. وذكر ان اعمال التطوير تهدف الى تعزيز القدرات التنافسية لخدمات مطار أبوظبي الدولي في مجال تقديم الخدمات للمسافرين وشركات الطيران ومن اجل الحفاظ على المكاسب التي حققتها خدمات مطار أبوظبي خلال السنوات الماضية. أبوظبي ، عبد الفتاح منتصر

طباعة Email
تعليقات

تعليقات