تحويل دوائر الأسهم بالبنوك الوطنية لشركات مستقلة

تعتزم بنوك وطنية تمتلك دوائر أسهم تحويل تلك الدوائر الى شركات مستقلة وذلك استعدادا لاطلاق البورصة في الامارات.وتمتلك تلك الدوائر خبرات كافية للتحول الى شركات مستقلة للقيام بكامل مهامها في خدمة العملاء خاصة ان قاعة دبي المالية قد قامت بتدريب أكثر من دائرة أسهم في بنك وطني لتقديم خدمات التعامل بالأسهم المحلية . وأشارت مصادر مطلعة ان بنوك وطنية في الدولة تعكف حاليا على انجاز كافة الاجراءات الخاصة بتحول دوائر الأسهم بها الى شركات مستقلة, حيث سيتم خلال العام الجاري التقدم بأوراقها الى المصرف المركزي للحصول على الموافقات اللازمة لذلك. ويشترط المصرف المركزي لمزاولة مهنة وساطة الاسهم ان يكون الشكل القانوني للشركة غير محدود المسؤولية وذلك وفقا لاحكام القانون الاتحادي رقم (8) لسنة 84 وتعديلاته بشأن الشركات التجارية ويمكن تغيير الشكل القانوني الى شركة محدودة المسؤولية ان بلغ رأس المال المدفوع 50 مليون درهم. كما يشترط ان يودع الحد الادنى لرأس المال المطلوب (مليون درهم) في حساب خاص بفائدة لدى أحد البنوك أو في حساب مرابحة لدى أحد البنوك الاسلامية العاملة في الدولة تحت تصرف الشركة والمصرف المركزي مع تزويد المصرف بما يفيد ذلك. وتزويد المصرف المركزي بالسير الذاتية للمدير المسؤول ومدراء الاقسام الرئيسية من أجل مراجعة هذه السير والوثائق المتعلقة بها ومقابلة المرشحين من قبل لجنة خاصة بالمصرف المركزي أو امتحانهم اذا تطلب الأمر تقدير كفاءاتهم وقدراتهم الفنية والادارية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات