خلف الحبتور لـ(البيان) :قرار طرح شركات بالمجموعة للاكتتاب العام في99م

اعلن رجل الاعمال والاقتصادي البارز خلف الحبتور رئيس مجموعة شركات الحبتور ان المجموعة تدرس حالياً طرح عدد من شركاتها الرابحة للاكتتاب العام وان قراراً بهذا الشأن سيصدر قبل نهاية هذا العام.واوضح في تصريحات خاصة لـ(البيان) انه سيتم طرح اكثر من شركة من شركات الحبتور للمساهمة العامة مؤكداً ان جميع الشركات التي ستطرح شركات كبيرة وعريقة وتاريخها كبير ومعروف ونتائجها اكثر من ممتازة. وقال عندما اتكلم عن النتائج فإنني اقصد النتائج المادية وليس الدفترية وهو ما يعني ان اي مساهم سيحصل على ارباح في الوقت نفسه الذي يشتري فيه اسهم اي من هذه الشركات. وفي هذا الاطار شدد خلف الحبتور على أهمية طرح الشركات العائلية للاكتتاب العام مؤكداً انه يجب السعي لاقناع اصحاب هذه الشركات بتحويلها الى شركات مساهمة عامة لان هذه شركات عريقة ولها تاريخ طويل ونتائجها ملموسة للجميع ودخول المستثمر الصغير فيها ليس محفوفاً بالمخاطر كما حدث مع الشركات الاخرى. واضاف انه ينادي دائماً بأن الاولوية هي تحويل الشركات العائلية الى شركات مساهمة بدلاً من الاصدارات الجديدة التي تحتاج الى سنوات طويلة حتى تقيم مشروعاتها وتحفر اسمها في السوق وتحقق نتائج وارباحاً حقيقية وليس على الورق. وحول مجالات عمل شركات الحبتور التي ستطرح للاكتتاب العام او حجمها قال خلف الحبتور ان كل شركاتنا ممتازة ونتائجها معروفة للجميع ونحن نفكر بطرحها للاكتتاب العام لأننا نؤمن بأن مصلحة هذا البلد ومصلحتنا حتى كدول عربية هي في زيادة عدد الشركات المساهمة وفي أن تكون هذه الشركات ضخمة وعملاقة وقادرة على التعايش في عصر التكتلات والاندماجات وعصر الاسواق المفتوحة والجات. وقال خلف الحبتور ان عدد الشركات المساهمة عندنا سواء القديمة او الحديثة ما يكفي لاقامة بورصة قوية ولهذا لا بد ان نسعى لزيادة عدد الشركات المساهمة ولكن على أسس سليمة. ودعا الحبتور من ناحية اخرى الى فتح الباب امام الشركات الاجنبية للاستثمار في البورصة مؤكداً ان هذا مطلب صحيح نادى به كثيراً لأنه يدعم البورصة ويقويها مؤكداً ان هذا هو الحل الأمثل لأزمة سوق الأسهم وهو فتح الباب للأجانب للاستثمار بسوق الأسهم المحلية في حدود النسب التي حددها القانون وهي 49% فهذا سيعمل على تحسين الاقتصاد بشكل عام والشركات المساهمة المحلية. خلف الحبتور

طباعة Email
تعليقات

تعليقات