حضور قوي لـ 400 شركة بمعرض السيارات بدبي، استثمارات جديدة في خدمات السيارات في الدولة

أعلنت شركة اليوسف للسيارات عن انشائها لمجمع لعرض السيارات وخدمتها, ويعد المجمع الذي وصلت تكاليف انشائه الى عدة ملايين من الدولارات الاكبر من نوعه في الامارة, حسب ما أفادت مصادر الشركة. وتهدف(اليوسف للسيارات)وكيلة سيارات(شيفروليه)في دبي و(دايهاتسو)و(دايوو)في دولة الامارات الى زيادة مبيعاتها وتطوير انشطتها التسويقية في أسواق الدولة. دبي التجاري العالمي في الفترة من 10 ـ 14 نوفمبر المقبل ارقام مبيعات مشجعة في النصف الأول من العام الحالي. ويتوقع المسؤولون في الشركة تحقيق نجاحات مبنية على النتائج المسجلة في العام الماضي. وقال عارف رشيد مدير عام شركة اليوسف للسيارات: (تأتي مشاركتنا في معرض الشرق الأوسط الدولي للسيارات كنشاط مكمل لجهودنا التسويقية. ويوفر الحدث الذي يقام مرة كل عامين بيئة مثالية لعرض أحدث المنتجات أمام الزوار, ونحن على ثقة بأن المعرض سيتيح لنا أفضل فرصة في المنطقة لعرض أحدث منتجات وموديلات السيارات في منطقة الشرق الأوسط) . وقد تمكنت شركة اليوسف من بيع حوالي الف مركبة (دايوو) و600 مركبة (دايهاتسو) في دولة الامارات خلال العام الماضي. وتتوقع الشركة ان تساهم صالات العرض الجديدة والمشاريع الأخرى المقترحة التي سيبدأ تطبيقها في يناير من العام المقبل في تعزيز موقع الشركة وزيادة حصتها في أسواق دولة الامارات. وقال رشيد بأن (دايوو) تسيطر على 30% من اجمالي مبيعات السيارات الكورية في أسواق دولة الامارات, فيما تصل حصة (دايهاتسو) الى 4% من اجمالي مبيعات السيارات اليابانية في الدولة) . وأضاف رشيد: (لقد تمكنا من تحقيق نتائج طيبة في الشهور الستة الأولى من العام الحالي وكل المؤشرات تدل على امكانية تحقيق الشركة لنتائج جيدة في أسواق الامارات) . وقد استثمرت الشركة مبالغ ضخمة في مجمع العروض والخدمات المتوقع افتتاحه في نوفمبر من العام الحالي. ويحتوي المجمع على صالة عرض فسيحة وورش عمل مكيفة وصالة عرض اضافية للمركبات في الطابق الارضي, اضافة لمخازن ومركز للتدريب. ويستقطب معرض الشرق الأوسط للسيارات زوارا من مختلف دول العالم سنويا, وتعد هذه الميزة واحدة من أهم المرتكزات التسويقية للمعرض, ومن المتوقع ان يستقطب الحدث زوارا من مختلف دول الشرق الأوسط وكمنولث الدول المستقلة وايران وشبه القارة الهندية وبعض الدول الاوروبية. وأكدت حوالي 400 شركة من 30 دولة على مشاركتها في المعرض الذي يشهد تواجدا لمعظم الشركات العاملة في هذا القطاع بدءا من شركات تصنيع قطع الغيار ومستلزمات السيارات المختلفة وانتهاء بكبرى شركات صناعة السيارات في العالم. وسيمتد المعرض على مساحة تفوق 40 الف متر مربع. ومع بدء العد التنازلي للقرن المقبل سيقام المعرض تحت شعار (تقنيات القرن المقبل) حيث سيشهد عرضا لمجموعة من سيارات المستقبل التي ستعرضها كبرى الشركات العالمية المتخصصة في مجال صناعة السيارات, اضافة لعرض أحدث التقنيات المتعلقة بهذا القطاع. وسيقام بالتزامن مع معرض الشرق الأوسط الدولي الخامس للسيارات 99 معرض قطع غيار السيارات ومستلزماتها والمعرض الدولي للمركبات التجارية (كومفكس) . وسيشهد معرض (كومفكس) عرضا لأحدث المعدات والمركبات التجارية مستفيدا من النمو في مبيعات هذا القطاع تبعا للنمو الذي يشهده قطاع الانشاءات في المنطقة. وسيعمل (كومفكس) على تلبية احتياجات مستخدمي الشاحنات والمركبات الثقيلة. ويوفر معرض قطع الغيار ومستلزماتها 99 فرصة متميزة للتجار والمشترين للالتقاء وجها لوجه للتحدث عن آفاق العمل المشترك بعد ان ساهم النمو المتواصل في حجم مبيعات السيارات في زيادة الطلب على قطع الغيار ومستلزمات السيارات والخدمات المتعلقة بها في أسواق المنطقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات