يعقد بأبوظبي بين18 ـ 20 أكتوبر، المؤتمر الدولي لمعهد الدراسات المصرفية،يناقش استراتيجيات البنوك في القرن المقبل

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة يقام المؤتمر الدولي لمعهد الامارات للدراسات المصرفية والمالية بأبوظبي خلال الفترة من18الى20من شهر اكتوبر المقبل تحت شعار الاستراتيجيات المصرفية للقرن الحادي والعشرين.. بناء الرؤية استراتيجية وابداع وتغيير . واعلن فاضل سعيد الدرمكي رئيس مجلس ادارة معهد الامارات للدراسات المصرفية والمالية في مؤتمر صحفي عقد ظهر امس بفندق انتركونتيننتال أبوظبي ان المؤتمر الدولي الذي سيشارك فيه اكثر من 300 شخصية مصرفية محلية وعالمية يهدف الى القاء الضوء على اهم التحديات المستقبلية التي ستواجه القطاع المصرفي بالمنطقة العربية وكيفية التكيف معها في ظل الثوابت الجديدة التي فرضها النظام الاقتصادي العالمي الجديد. واوضح في المؤتمر الصحفي الذي حضره حميد القطامي مدير عام معهد الامارات للدراسات المصرفية وجمال احمد الجسمي مساعد المدير العام اوضح ان المؤتمر سيركز على خمسة محاور رئيسية تشمل التحديات على الصعيدين المحلي والاقليمي تحت عنوان اقتصاديات دول مجلس التعاون الخليجي في عصر العولمة.. والمحور الثاني سيتناول الاستراتيجيات المصرفية العالمية في القرن الجديد في حين سيتناول المحور الثالث بالمؤتمر موضوع الاسواق المالية وتحديات القرن الحادي والعشرين ويبحث المحور الرابع موضوع ادارة الموارد البشرية والمحور الخامس سيركز على موضوع التقنية المصرفية وادارة الاستثمارات في التكنولوجيا الحديثة. وذكر حميد القطامي ان المؤتمر يعد الاول من نوعه على مستوى دول المنطقة من حيث حجم المشاركة ومستواها مؤكدا انه سيكون فرصة جيدة لتبادل الاراء والتجارب والخبرات في القطاعين المصرفي والمالي في الشرق الاوسط ومختلف دول العالم مشيرا الى انه ستكون هناك مشاركة من جانب عدد من البنوك الوطنية والاجنبية الكبيرة في الدولة وذلك كرعاة رسميين حيث من المقرر ان يلقي كلمة الافتتاح معالي سلطان بن ناصر السويدي محافظ مصرف الامارات المركزي كما سيلقي رئيس مجلس ادارة معهد الامارات للدراسات المصرفية والمالية كلمة في حفل الافتتاح الرسمي بالاضافة الى كلمة من اسوكار لافونتين وزير المالية الاتحادي السابق ورئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي السابق بالمانيا الاتحادية. واشار الى ان جلسة العمل الاولى ستعقد يوم التاسع عشر من شهر اكتوبر المقبل وسيتم خلالها مناقشة ورقة عمل حول اقتصاديات دول مجلس التعاون الخليجي في عصر العولمة سيقدمها الدكتور عبد العزيز الدخيل رئيس المركز الاستشاري للاستثمار والتمويل بالسعودية وورقة عمل حول تأثير العولمة على السياسات المالية والاقتصادية في دول مجلس التعاون يقدمها الدكتور احمد المطوع نائب مدير جامعة الامارات للشؤون العلمية. واوضح ان جلسة العمل الثانية ستعقد في اليوم نفسه وسيتم خلالها مناقشة ورقة عمل حول الاستراتيجيات المصرفية للقرن الحادي والعشرين يقدمها جون كوفرديل المسؤول الاول للعمليات ببنك اتش اس بي سي الشرق الاوسط بدبي وورقة عمل حول الاندماج والتكتلات في المصارف يقدمها هيوسكوت باريت المدير التنفيذي ونائب الرئيس لبنك اي بي ان امرو هولندا في بريطانيا في حين ستناقش ورقة عمل حول اصلاح واعادة هيكلة المؤسسات المالية في الدول النامية يقدمها الدكتور جاي روزنجارد من معهد هارفرد للتنمية الدولية. وتناقش جلسة العمل الاولى بالمؤتمر يوم 20 اكتوبر المقبل ورقة عمل حول التغييرات في الاسواق العالمية وتأثيرها على الاسواق المحلية والاقليمية ويقدمها الدكتور بسام الساكت رئيس هيئة الاوراق المالية الاردنية وورقة عمل حول التأثيرات المالية للعولمة على تطور الاسواق الناشئة ويقدمها اشرف شمس الدين نائب المدير العام للهيئة العامة لسوق المال بمصر وورقة عمل حول ادارة المخاطر الائتمانية للدول في عصر التغيير والتحديث يقدمها الدكتور كريم بكرامان النائب الاول للرئىس والمدير الاقليمي لتحليل المخاطر ببنك (ohe) الامريكي. اما جلسة العمل الثانية في اليوم ذاته فتناقش ورقة عمل حول ابداع قياديي القرن الحادي والعشرين يقدمها روجر فون اوتش رئيس ومؤسس كريتف ثينك الامريكية وورقة عمل حول استراتيجيات التدريب في ادارة التغيير يقدمها مارك مالكومسون العضو المنتدب لمؤسسة دي سي جاردير البريطانية. وتناقش جلسة العمل الثالثة يوم 20 اكتوبر ورقة عمل حول الخدمات المصرفية الالكترونية واعتماد التكنولوجيا للبقاء والنجاح يقدمها ايلي الحاج مستشار مؤسسة الراجحي المصرفية للاستثمار بلندن وورقة عمل حول استراتيجيات البحث عن مصادر خارجية ومشتركة للتصنيع والبرمجة للدكتور انتوني غاندي مدير مؤسسة تكنولوجي بلاننج استراتيجي بلندن. خلال المؤتمر الصحفي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات