المعرض الهندي لتكنولوجيا المعلومات يفتتح بدبي الاحد

يفتتح بعد غد الاحد معالي احمد حميد الطاير وزير المواصلات فعاليات المعرض الهندي الاول لتكنولوجيا المعلومات والبرامج في مبنى غرفة تجارة وصناعة دبي . وقال سوريش كومار محافظ مجلس الاعمال الهندي ان المعرض الهندي سيستمر لمدة يومين على ان تسبقه ندوة تعقد غدا في ابوظبي تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي حول احدث المستجدات في صناعة الكمبيوتر والبرمجيات الهندية. واضاف سوريش كومار في المؤتمر الصحفي الذي عقد امس الاول في دبي ان المعرض يأتي في اطار التعاون بين مجلس الاعمال الهندي والقنصل العام للهند في دبي والمجلس الوطني الهندي للبرامج وشركات الخدمات (فاسكوم) والذي يمثل اكثر من 500 شركة برمجيات هندية. وقال سوريش كومار ان حجم مبيعات الهند من البرمجيات خلال الفترة من مارس 1998 الى مارس الماضي بلغت اكثر من سبعة مليارات دولار امريكي ولم تمثل واسواق المنطقة الشرق الاوسط سوى 3% فحسب في حين تتوجه معظم صادرات الشركات الهندية من البرمجيات الى اسواق اوروبا الغربية التي تستحوذ على 23% من اجمالي الصادرات في حين تحتل اسواق الولايات المتحدة النسبة الاكبر من البرمجيات الهندية والتي تقدر بنحو 60%. وعزى محافظ مجلس الاعمال الهندي تواضع حجم التواجد الهندي في قطاع البرمجيات بالدولة والشرق الاوسط الى اهتمام شركات صناعة المعلومات في الهند بالاسواق الضخمة في الغرب واشار الى انه امام شركات البرمجيات الهندية فرصة كبيرة لزيادة حجم مبيعاتهم واستثماراتهما في الامارات بسبب المناخ المثالي للاستثمار والدور الرئيسي الذي تلعبه دبي باعتبارها المركز الرئيسي لتكنولوجيا المعلومات في الشرق الاوسط. واكد سوريش كومار ان صناعة البرمجيات الهندية قادرة على المنافسة مع شركات تكنولوجيا المعلومات القريبة المتواجدة في اسواق المنطقة, مشيرا الى ان البرمجيات الهندية تتمتع بميزة تنافسية من حيث انخفاض اسعارها وانخفاض حجم تكاليف النقل بسبب الجوار الجغرافي, واضاف كومار ان عددا كبيرا من المبرمجين وخبراء المعلومات الهنود يعملون بالفعل في كبريات شركات الكمبيوتر وتكنولوجيا المعلومات في الامارات وحول العالم. واوضح سوريش كومار ان المحاضرات التي ستعقد صباح الغد في ابوظبي وخلال اليومين المقبلين في دبي على هامش المعرض سوف تركز على المجالات الرئيسية والمستحدثة في مجالات تكنولوجيا المعلومات والبرامج وحلول تكنولوجيا المعلومات في مجال النفط وتخزين وترقيم المعلومات والانترنت وتجارة الالكترونيات واسواق (اي.ار.بي) ومدى تفعيلها وانظمة الشبكات والسيرفر. كتب طارق فتحي

طباعة Email