في أكبر مشروعات عمان للغاز الطبيعي المسال: 1.4 مليار دولار حجم عمليات الاحتياطي والانتاج

اكد مسؤولون في شركة تنمية نفط عمان والشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال ان العمل في انجاز مشروع تسييل الغاز بشقيه العلوي والسفلي يمضي بأفضل مما توقعته البرامج الموضوعة وسيتم شحن أول كمية من الغاز المسال الى كوريا في ابريل المقبل . ويشمل الشق العلوي الذي تملكه حكومة السلطنة وتقوم شركة تنمية نفط عمان بادارته باستثمارات قدرها 1.4 مليار دولار على عمليات توكيد احتياطي الغاز وانتاج وجمع ومعالجة ونقل الغاز من محطة الحقل بوسط عمان الى مصنع التسييل بولاية صور. يبينما يشمل الشق السفلي مصنع تسييل الغاز بقلهات التابعة لولاية صور ومرافق التصدير. وتقوم مجموعتي شيودا وفوستر ويلر بتنفيذ الاعمال الهندسية والانشائية واستيراد المعدات اللازمة للمشروع. واعلن المدير الفني والرئيس التنفيذي في الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال خيه بروختروب انه تم انجاز 88.5 بالمئة من العمل في الشق السفلي وهي نسبة تتجاوز الجدول الزمني لمراحل العمل. وقال ان ضخا تجريبيا عبر خط الانابيب الذي تم الانتهاء منه بطول 355 كيلو مترا الى محطة الطاقة الكهربائية الخاصة بمصنع التسييل سيتم خلال ابريل الجاري حيث سيتم ضخ كمية محدودة من الغاز من محطة الغاز الحكومي بوسط عمان تكفي لتدوير محطة الطاقة الكهربائية ولتجربة فعالية خط الانابيب. واضاف ان الشحنة الاولى من الغاز الطبيعي المسال سيتم شحنها الى كوريا الجنوبية في ابريل المقبل. شركات أجنبية تتنافس على المشروع وللبدء في تنفيذ مشروع الغاز المسال تم انشاء الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال حيث تمتلك حكومة السلطنة 51 بالمئة من أسهم الشركة ولشل الهولندية البريطانية 30 بالمئة وتوتال الفرنسية 5.54 بالمئة وبارتكس البرتغالية 2 بالمئة والشركة الكورية للغاز الطبيعي المسال 5 بالمئة وشركات ميتسوبيشي وميتسوي وايتوشو اليابانية 2.77 بالمئة و2.77 بالمئة 0.92 بالمئة على التوالي. وقد وقعت الشركة في 14 نوفمبر 1996 عقد الهندسة والمشتريات والانشاء مع شركة شيودا فوستر ويلر وشركاهم. ولربط سيح رول (وسط عمان) ومصنع التسييل بقلهات التابعة لولاية صور (شرق عمان) تم في 28 اغسطس الماضي انجاز آخر عملية لحام في أنابيب نقل الغاز التي امتدت على مسافة 355 كيلومترا وذلك قبل الفترة المحددة بحوالي شهرين. وقد تطلبت عملية تنفيذ المشروع نقل 26020 انبوبا من ساحة الأنابيب بغلا بمحافظة مسقط الى موقع العمل ما لا يقل عن 8674 رحلة استخدمت فيها 27 قاطرة يوميا وبلغت المسافة الاجماية التي قطعتها القاطرات 5.5 ملايين كيلومتر وهي مسافة تكفي للدوران حول الارض 138 مرة. وهناك احدى عشرة محطة صمام اغلاق على طول الخط ومحطات حماية كاثودية ومعدات اتصالات. وقد جرى تمديد كيبل ألياف بصرية في مجرى خط الأنابيب لتوفير خدمة الاتصالات المكتوبة والمسموعة بين محطات الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال بقلهات ومحطات صمامات الاغلاق ومحطة المعالجة المركزية في سيح رول. محطة سيح رول للمعالجة المركزية وفي سيح رول تقف محطة المعالجة المركزية التي يمضي العمل بها بشكل متسارع عملا متقنا وجزءا اساسيا في الشق العلوي من مشروع الغاز المسال وعلى بعد عدة كيلومترات من حقول سيح رول وبارك وسيح نهيدة وهي الحقول الاساسية التي تم توكيد كميات كبيرة من الغاز بها. وقال رئيس قسم الانشاءات المهندس خلفان بن محمد العيسري ان المرحلة الاولي من محطة المعالجة المركزية في سيح رول قد قاربت على الاكتمال حيث تم الانتهاء مما يعادل 96.5 بالمئة من العمل بها ويتوقع ان يبدأ تشغيل هذه المرحلة خلال شهر مايو المقبل على ان ينتهي العمل في المرحلة الثانية في شهر سبتمبر من العام الحالي. وأضاف العيسري ان انتاج الغاز سيبدأ من حقلي سيح رول وبارك بوسط عمان وتتضمن المراحل المتقدمة من المشروع ضم انتاج الغاز من آبار الغاز العميقة التي يتم تطويرها بكل من سيح نهيدة وسيح رول (جنوب) بالاضافة إلى حقل مقراط بسيح رول. وأوضح ان محطة المعالجة المركزية بسيح رول تتمتع بسعة لمعالجة ونقل الغاز تصل إلى 40 مليون متر مكعب في اليوم ويتوقع ان ينتج الغاز بمعدل 32 مليون متر مكعب في اليوم خلال فترة المشروع. 80 ألف برميل يوميا عام 2003 وبالاضافة للغاز يتوقع ان ينتج المشروع حوالي 455 مليون برميل من النفط المكثف الذي سيتم نقله عن طريق خط أنابيب شركة تنمية نفط عمان كنفط خام إلى ميناء الفحل وسوف يصل انتاج النفط المكثف إلى 80.000 برميل يوميا في عام 2003 فيما سينخفض بصورة تدريجية إلى 30 ألف برميل يوماي في عام 2025. وقال مهندس المعالجة عادل بن درويش اللواتيا ان منشآت الشق العلوي تضم محطة معالجة مركزية في سيح رول ذات انتاجية قدرها 40 مليون متر مكعب من الغاز في اليوم مع وحدة لاستخلاص وتحميل غاز البيوتان (غاز الطبخ) طاقتها40.000 طن في العام, وتضم المنشآت أيضا آبار الغاز وأنابيب تجميع الغاز في كل من حقلي بارك وسيح رول ومحطة تجميع الغاز ومحطة كهرباء فريعة في بارك ومحطة توليد كهرباء في سيح رول. وأضاف ان المنشآت تشمل كذلك شبكة واسعة من خطوط الأنابيب والتي تربط المحطة المركزية بكل من مبارك وصور والخط النفطي الرئيسي عبر قرن العلم ومتصلة بشبكة الغاز الحكومية الحالية وخطوط المياه المفصولة إلى محطات التجميع الحالية في بارك وسيح رول مشيرا إلى ان محطة المعالجة المركزية في سيح رول تستقبل ما تنتجه الآبار من حقلي سيح رول وبارك حيث يتم معالجة الغاز والمكثفات المصاحبة إلى المواصفات المطلوبة قبل التصدير. ــ العمانية

طباعة Email